شريط الاخبار
"الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي"

احتجاجات تتكرر بقرى ومداشر أولاد عسكر بجيجل

مطالب بالتحقيق في مشاريع المياه وتحسين الخدمات الصحية


  27 ديسمبر 2017 - 11:07   قرئ 258 مرة   0 تعليق   أخبار الغرب
مطالب بالتحقيق في مشاريع المياه وتحسين الخدمات الصحية

تعيش منطقة بوسيف أولاد عسكر الواقعة على بعد أكثر من 50 كلم عن عاصمة ولاية جيجل، على وقع احتجاجات متكررة بسبب أزمة المياه التي ظلت تلقي بظلالها على سكان هذه البلدية الجبلية التي تعيش مناطق واسعة منها على صفيح ساخن في ظل غياب مؤشرات توحي بأن ساعة الفرج غير بعيدة. 

يطالب سكان أولاد عسكر منذ أسابيع بإيجاد حل نهائي لأزمة المياه التي تعاني منها العديد من مناطق البلدية -وتحديدا قرية الثلاثاء- التي طالب مواطنوها بالكشف عن مصير الـ17مليار  التي كانت قد خصصت لإيصال الماء إلى هذه المنطقة وإنهاء مشكل جفاف الحنفيات بهذه الجهة، وهو الحلم الذي لم يتحقق بعد في الوقت الذي لازال فيه الغموض يكتنف مصير الغلاف المالي الذي خصص لهذه العملية، وطالب المعنيون بالتدخل الشخصي للوالي للتحقيق في هذه القضية التي أسالت الكثير من الحبر في الوقت الذي تتواصل فيه أزمة المياه بمناطق واسعة من أولاد عسكر في عز فصل الشتاء موازاة مع انسحاب المقاولات التي كانت مكلفة بإيصال هذه الشبكة إلى المناطق المتضررة من هذه الأزمة، وهو الأمر الذي ربطته السلطات المحلية بعدم تسديد مستحقات هذه المقاولات، كما طرح سكان أولاد عسكر مشكل غياب التغطية الصحية بعدد من مناطق البلدية رغم توفر هذه الأخيرة على عيادة جوارية، كان من المفروض أن تضمن الخدمات الطبية ليس لسكان أولاد عسكر فحسب وإنما لسكان البلديات المجاورة، غير أن التماطل في فتح بعض الأقسام الحيوية بهذه الأخيرة على غرار قسم التوليد حال دون تحقيقها لتطلعات السكان، مما تسبب في تفاقم معاناة مرضى البلدية التي تقع في محيط جغرافي صعب في ظل بعدها عن مستشفيات الولاية الثلاثة ما يصعب  عملية نقل المرضى إليها خصوصا خلال الفترة الليلية، وكانت بلدية أولاد عسكر قد عاشت أجواء من الغضب قبل عامين بسبب أزمة الخدمات الصحية المتردية وكذا المياه، حيث بلغ الأمر بالآلاف من السكان إلى حد التوجه على متن مركباتهم إلى مقر الولاية وإقامة تجمع احتجاجي حاشد هناك انتهى بتدخل الوالي الذي وعد بإيجاد حل للمشاكل المذكورة بيد أن معظم هذه الوعود لازالت مجرد حبر على ورق .
 
عماد -م
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha