شريط الاخبار
التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم

984 مخالفة متعلقة بتشييد بنايات فوضوية سنة 2017

منتخبو تيبازة في مواجهة «مافيا» العقار الغابي والفلاحي


  07 جانفي 2018 - 13:47   قرئ 579 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
منتخبو تيبازة في مواجهة «مافيا» العقار الغابي والفلاحي

يعد ملف نهب العقار الغابي والفلاحي والبحري والبنايات الفوضوية من أهم الأحداث التي ميزت بقوة سنة 2017بولاية تيبازة، حيث شكل هاجسا حقيقيا للسلطات العمومية ما جعلها تتدخل ميدانيا من خلال تنفيذ 85 قرار هدم.

 
شهدت ولاية تيبازة خلال السنوات الماضية، تفشي ظاهرة البناء الفوضوي والتعدي على العقار الفلاحي والغابي والبحري في صورة وصفها والي تيبازة، موسى غلاي، بـ»الكارثة» بكل ما تحملها الكلمة من معنى، وأبرز أنه «لولا تواطؤ مسؤولين ومنتخبين محليين لما استطاعت عصابات العقار أن تعبث في الأرض فسادا» قبل أن يوضح أن «السلطات العمومية في مواجهة مافيا العقار» ويشدد على أن  «الآليات على أهبة الاستعداد للشروع في عمليات هدم واسعة». وقد عرفت بداية السنة 2017 «استنفارا» لمختلف المصالح التقنية والإدارية منها و الأمنية لمكافحة ظاهرة البنايات الفوضوية التي باتت تنمو كالفطريات على طول الشريط الساحلي وعلى ضفاف الأودية و داخل الغابات ومن أعلى الجبال المطلة على البحر في شكل بنايات فردية و»قصور» وقرى قيل أنها «سياحية» قبل أن تنفجر الفضيحة ويتضح أنها «نصب واحتيال».  كل هذا يتجلى من خلال الأرقام التي حازت عليها مختلف المصالح المعنية بالملف حسب المصدر. وجندت مديرية التعمير للولاية كل طاقاتها لمكافحة الظاهرة بناء على جملة من التدابير اتخذها والي تيبازة ما أسفر عن تسجيل 984 مخالفة متعلقة بتشييد بنايات فوضوية وهو رقم «مرتفع» مقارنة مع السنوات الماضية ما يفسر «الحرص» على التعامل بكل «صرامة» مع الملف على حد تعبير مديرة القطاع  حكيمة حمزة.  وقد أسفرت تلك المخالفات عن تنفيذ 85 قرار هدم من أصل 309 قرار استصدرته مختلف البلديات رقم يبقى ضعيفا وبعيدا عن «طموحات» السلطات العمومية.    من جهتها علقت مديرة التعمير عن الوضع بقولها أن «السلطات الولائية مصممة على استرجاع هيبة وسمعة الولاية و استرجاع أملاك الدولة خاصة أننا نشهد تشييد فيلات فاخرة بطرق غير شرعية أي أن الأمر لا يتعلق بفئات اجتماعية هشة» و يتضح ذلك من خلال جملة التدابير التي تم اتخاذها لمتابعة ملف البنايات الفوضوية على غرار  اللقاءات الدورية والإلحاح على رؤساء البلديات لتحمل مسؤولياتهم وفقا للقانون.
 
.. القليعة  الأكثر عرضة لنهب العقار

 تأتي دائرة القليعة في مقدمة الدوائر الأكثر عرضة لنهب العقار، حسب أرقام  مديرية التعمير بـ138 مخالفة تليها دائرة فوكة بـ133، في حين سجلت عاصمة الولاية تيبازة لوحدها 83 مخالفة فيما تتراوح باقي المخالفات بباقي الدوائر  بين 50 و117 محالفة.   وتبقى تيبازة بشواطئها الجميلة الساحرة وجبالها المكسوة بغابات الصنوبر الحلبي الأنيقة و بسهولها الخصبة التي شكلت منذ قديم الزمان أطماع «الغزاة» تسيل لعاب سماسرة الأرض ما جعلها تتعرض لحملة تبدو أنها «ممنهجة» تقف ورائها «عصابات منظمة» تنخر سنويا ثروات هذه الولاية التي استطاعت  إلى وقت محدد أن تحافظ على عذريتها و نقائها على حد وصف والي تيبازة للوضعية، وضع «كارثي» آل إليه العمران و البيئة بولاية يفترض أنها الواجهة السياحية للجزائر بامتياز، تستقطب سنويا مئات آلاف الزوار من الأجانب والسلك  الدبلوماسي لما تزخر بها من مناظر طبيعية خلابة و مواقع أثرية ذات قيمة عالمية تروي أمجاد حضارات مرت من هنا.    أوردت مصالح الدرك الوطني بولاية تيبازة شهر سبتمبر بيانا أعلنت فيه عن تمكنها من وضع حد لنشاط مجموعة أشرار متكونة من 6 أفراد بتهمة «النصب والاحتيال والتعدي على الأملاك العقارية وتعرية أراضي غابية والبناء بدون رخصة والتزوير في محررات رسمية» فيما وضع رئيس المصالح التقنية لبلدية تيبازة تحت الرقابة  القضائية وصدر في حق المسؤول الأول عن القضية مذكرة إحضار على اعتبار انه خارج  التراب الوطني.   وكانت أعالي جبل شنوه مسرحا لهذا المشروع «الوهمي» حسب التهم الموجهة للمتورطين حيث تم التسويق له على أنه قرية سياحية تسمى «تالين» فيما قال مصدر امني أن حجم الاحتيال يقدر بمليار و500 مليون دينار جزائري، وأضاف البيان بخصوص القضية التي تبقى قيد التحقيق لدى قاضي التحقيق بمحكمة تيبازة أن الشبكة «تقوم ببيع قطع أراضي على أنها تحوز على الوثائق اللازمة ورخصة البناء وتشترط بناء نسبة معينة من المساحة الإجمالية حيث قامت بإجراء 200 عقد نقل ملكية لا أساس له من الصحة».
 
ق. م
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha