شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

سلطات القصبة مطالبة بالتدخل

انهيار الدويرات يهدد سكان حي البحر الأحمر


  08 جانفي 2018 - 13:51   قرئ 360 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
انهيار الدويرات يهدد سكان حي البحر الأحمر

يشتكي سكان بلدية القصبة من جملة النقائص التنموية التي أضحت تشكل هاجسا يوميا لهم، ومن بينها عدم تهيئة بناياتها التي تعتبر إرثا تاريخيا وحضاريا يتطلب الحفاظ عليه، وتشهد أغلبها وضعا كارثيا، بعدما طالها إهمال السلطات المعنية. 

جدد العديد من قاطني حي البحر الأحمر التابع لبلدية القصبة بالعاصمة تخوفهم من خطر انهيار إحدى الدويرات الواقعة بذات الحي في أي لحظة، وحسبما أكده هؤلاء السكان خلال حديثهم لـ «المحور اليومي» أن ساكني هذه الدويرة قد تم ترحيلهم إلى مساكن جديدة منذ ما يزيد عن عام ونصف بسبب الوضع الكارثي الذي كانت عليه هذه الأخيرة، مشيرين في ذات السياق إلى أن الدويرة تم تصنيفها من طرف لجان المراقبة التقنية للبنايات ضمن الخانة للحمراء بعدما أشرفت على الانهيار على رؤوس ساكنيها بعد التصدعات والتشققات التي صارت ظاهرة للعيان.  كما أكد محدثونا أن هذه الدويرة كانت تشكل خطرا يحدق بحياة العائلات التي كانت تسكن بها في وقت مضى، وما زال الأمر نفسه اليوم على حد تعبيرهم، وتساءل هؤلاء السكان عن الأسباب التي تقف وراء عدم إقدام السلطات المحلية على هدمها قبل انهيارها في أي وقت، أم أن هؤلاء المسؤولين ينتظرون وقوع ما لا تحمد عقباه على حد وصفهم، مبرزين أن الدويرة عرفت انهيار جزء منها وهو ما يتطلب تدخلا سريعا قبل فوات الأوان. من جهة أخرى، أكد السكان أن الوضع الذي تشهده الدويرة أضحى خطرا يهدد حياة قاطني الحي أو المارة على حد سواء، داعين في ذات الصدد مسؤولي بلدية القصبة إلى التدخل العاجل وهدم البناية قبل انهيارها بشكل مفاجئ، خصوصا في فصل الشتاء الذي يعرف تساقط الأمطار، مما سيؤدي لا محالة إلى انهيارها. وعلى غرار السكان، يشتكي أصحاب السيارات خاصة الذين يسكنون بمقربة من البناية الآيلة للانهيار من الخطر الذي يتربص بسياراتهم إذا ما انهارت البناية دون سابق إنذار. وأمام الوضع القائم، يطالب قاطنو حي البحر الأحمر بتدخل سلطات بلدية القصبة بشكل عاجل وهدم البناية قبل انهيارها في أي لحظة وحدوث كارثة على حد تعبيرهم.  تجدر الإشارة إلى أن بلدية القصبة شهدت حوادث انهيار بنايات، حيث تعرف القصبة بقدم بناياتها التي يزيد عمرها عن قرنين من الزمن التي تعود إلى العهد العثماني والاستعمار الفرنسي، كما أن أغلبها أصبحت هشة وآيلة للانهيار على رؤوس قاطنيها في أي لحظة.
 
بوعلام حمدوش
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha