شريط الاخبار
8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله

اتخذت من محلات سوق مهجورة في الشراقة مأوى لها

75 عائلة بحي بوزاد علي تناشد زوخ ترحيلها


  09 جانفي 2018 - 13:46   قرئ 445 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
75 عائلة بحي بوزاد علي تناشد زوخ ترحيلها

تعيش قرابة 75 عائلة بحي بوزاد علي التابع إداريا لبلدية الشراقة غرب العاصمة في ظروف أقل ما يقال عنها إنها كارثية، حيث اتخذت هذه العائلات من محلات سوق مهجورة بذات الحي مأوى لها رغم افتقادها أدنى شروط العيش الكريم، مناشدين والي الجزائر عبد القادر زوخ التدخل العاجل لانتشالها من الوضع المأساوي الذي تتخبط فيه وترحيلها إلى مساكن لائقة تحفظ كرامتها. 

جددت 75 عائلة اتخاذ السوق المهجورة بحي بوزاد علي المعروف كذلك باسم «كالما» مناشدة السلطات المعنية وعلى رأسها والي الجزائر عبد القادر زوخ التدخل العاجل وانتشالها من الوضع المزري الذي تتخبط فيه منذ سنوات وترحيلها إلى مساكن لائقة. وحسب شهادة السكان فإنهم يعيشون في بيوت كانت في الأصل محلات تجارية تم اقتحامها من طرف هذه العائلات التي اتخذت من هذه المحلات المهجورة مأوى لها. وأفاد سكان في حديثهم لـ «المحور اليومي» التي اطلعت على حجم المعاناة التي يعانونها وأرقتهم، بأنهم يعيشون في ظروف أقل ما يقال عنها إنها مأساوية، لأنهم يعيشون حياة بدائية تنعدم فيها أدنى شروط الحياة الكريمة في محلات تنعدم فيها أدنى أساسيات الحياة كالكهرباء، مما اضطرهم إلى ربط كوابل الكهرباء من الأحياء المجاورة بطريقة عشوائية، مما يشكل خطرا كبيرا على حياتهم، إضافة إلى الانقطاعات المتكررة للكهرباء التي تستمر أحيانا أكثر من أربعة أيام. وحسب سكان الحي، فإن ذلك يعود إلى زيادة الضغط على المحول الكهربائي الوحيد الموجود بالحي، الذي لم يعد بإمكانه مقاومة الضغط الكبير المفروض عليه، خصوصا مع قيام سكان الصفيح الذين يقطنون بالسوق بربط بيوتهم من الكهرباء بطريقة فوضوية، إضافة إلى انعدام الغاز الطبيعي الذي يعد من ضروريات الحياة، مما يضطرهم إلى رحلة البحث عن قارورات الغاز خاصة في فصل الشتاء، أين يزداد الطلب على هذه المادة الحيوية. وخلال جولة «المحور اليومي» بالحي، لفت انتباهنا الانعدام الكلي لقنوات الصرف الصحي التي باتت هاجسا يوميا لسكان الحي، الأمر الذي جعلهم يتخوفون من انتشار الأمراض البيئية المتنقلة عبر المياه، إضافة إلى الانتشار الواسع للنفايات وما يترتب عنه من روائح كريهة تسببت في عدة أمراض مزمنة للسكان كالربو والحساسية.
 
بوعلام حمدوش