شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

مئات المواطنين تجمهروا أمام ديوان الترقية والتسيير العقاري

فوضى عارمة في قرعة توزيع المساكن الاجتماعية بتيزي وزو


  17 جانفي 2018 - 13:41   قرئ 1111 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
فوضى عارمة في قرعة توزيع المساكن الاجتماعية بتيزي وزو

عرفت عملية تنظيم قرعة توزيع حصة 1872 مسكن اجتماعي، أمس، فوضى عارمة أمام مقر الديوان الوطني والتسيير العقاري بتيزي وزو، بسبب تدافع مئات من المواطنين الذين تجمهروا أمام مقر الديوان قصد حضور عملية القرعة. 

تميزت عملية تنظيم قرعة توزيع المساكن الاجتماعية المنظمة من طرف ديوان الترقية والتسيير العقاري لولاية تيزي وزو، بسوء التنظيم نتيجة الفوضى العارمة التي شهدها مقر الديوان، حيث تجمهر مئات من المواطنين منذ الساعات الأولى من نهار أمس، أمام المدخل الرئيس للهيئة، رغبة منهم في حضور فعاليات القرعة التي برمجها الديوان في إطار تكملة تدابير توزيع 1872 وحدة من صيغة السكن الاجتماعي المنجزة على مستوى المدينة الجديدة وادي فالي لدى المخرج الجنوبي لمدينة تيزي وزو، والمتعلقة خصوصا بتحديد أرقام الشقق وطوابق العمارات، تمهيدا لتسليم قرارات الاستفادة. في سياق آخر، وأمام تأزم الوضع بسبب التدافع القوي من المواطنين الذين رفضوا الرضوخ لتعليمات مصالح الديوان التي أكدت لهم تعليق قائمة المستفيدين بكل تفاصيلها مباشرة بعد الانتهاء من عملية القرعة، تأخر الموعد المحدد للشروع في القرعة إلى حد التهديد بتأجيلها في حال عدم عودة الأمور إلى مجراها الطبيعي وتوفير الظروف التي تسمح بإطلاق القرعة، خصوصا بعد محاولة بعض المواطنين اقتحام باب مديرية الديوان لولا تدخل أعوان الأمن لمنعهم. وبسبب تفاقم واقع الحال أكثر، تطوع عدد من المواطنين من أجل تهدئة الأمور والاتفاق مع مسؤولي الديوان على تقديم قائمة اسمية تتضمن ثلاثة ممثلين عن كل حي من أحياء بلدية تيزي وزو لحضور القرعة، وهو الإجراء الذي لقي استحسان العائلات، ليتم الشروع في تنظيم القرعة في حدود الساعة العاشرة صباحا. من ناحية أخرى وأمام مخاوف أن يكونوا ضمن الأسماء التي تم إسقاطها من قائمة المستفيدين المعلن عنها خلال نوفمبر 2016 بعد إعادة التحقيق من طرف مصالح دائرة تيزي وزو، والمقدر عددها بـ308 اسم حسبما أكده مدير الديوان توفيق بوتريد سابقا، اعتصم عدد من المواطنين أمام مقر ديوان الترقية والتسيير العقاري، وأعلنوا عن رفضهم القاطع شطب أسمائهم من قائمة المستفيدين، مشيرين إلى وجود معلومات بلغت مسامعهم تتعلق بإدراجهم ضمن عمليات الشطب، وأبرزوا أنهم ينتظرون فقط تعليق القائمة النهائية للتأكد من صحة الأمر أو عدمه، ومن ثمة الاحتجاج عن القرار الذي قد يحرمهم من الحلم الذي كثيرا ما انتظروه رغم أحقيتهم في ذلك حسبهم. جدير بالذكر أن القائمة الاسمية المعلن عنها خلال نوفمبر 2016 تضمنت 2180 مستفيد، قبل أن تتم إعادة النظر فيها بسبب الطعون المقدمة حول أحقية عدد من المواطنين في الاستفادة من السكن الاجتماعي، الوضع الذي دفع بالسلطات إلى إعادة التحقيق وإسقاط 308 اسم بحجة امتلاكهم مساكن أو عقارات تجعلهم غير مستحقين للاستفادة من هذه الصيغة السكنية.
 
أغيلاس. ب