شريط الاخبار
مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء: تكوين خاص بـ»الحروب الحديثة» لسلاح المشاة بالجيش لمواجهة التهديدات بلمهدي يكشف عن إحصاء أزيد من 4 آلاف مسجد معني بالفتح التدريجي العودة إلي مراكز التكوين منتصف نوفمبر ومناقشة المذكرات في ديسمبر مديرو الثانويات يقترحون إلغاء المرسوم التنفيذي الخاص بالعطل الاستثنائية تفكيك عصابة إجرامية تضم رجال أمن وإداريين تحت قيادة لاعب دولي سابق البروفيسور بلحسين يوصي بتشديد بروتوكولات الصحة بالأماكن العمومية النطق بالأحكام في قضية درارني.. سمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم جمعية التجار والحرفيين تطالب المهنيّين بالتقيّد بإجراءات الوقاية فتح المساجد قبل الأذان بـ15 دقيقة وإقامة الصلاة مباشرة قطاع الأشغال العمومية والسياحة الأكثر تضررا بسبب جائحة كورونا «المحور اليومي» تواصل مسيرتها وتتمسك بمبادئ نذير بن سبع «جازي» يخصص مساعدة بـ100 مليون دج اتحاد الفلاحين يدعو لضمان التعويضات للمتضررين سعر البرميل يتراجع إلى 41.78 دولارا إنتاج 12.7 مليون قنطار من الطماطم في السداسي الأول 90 بالمائة من الوكالات السياحية تتجه نحو الإفلاس احتجاجات على غلق سوق الخضر بمستغانم الجراحة العامة متوقفة بمستشفى 240 سرير ببشار مستشفيان جديدان يدخلان حيز الخدمة نهاية السنة بتقرت المركز الجامعي «السي حواس» بباتنة يقترح 3 دفعات لاستكمال السنة الجامعية جمعية الأولياء ترفض تحديد عتبة الدروس لتلاميذ «الباك» و»البيام» وزير النقل يؤكد خلوّ موانئ الوطن من سلع خطيرة ومواد متفجرة الجزائريون يعودون «تدريجيا» لحياتهم العادية ابتداء من اليوم تعديل مواقيت الحجر الجزئي ورفع حظر حركة المرور ما بين 29 ولاية 3400 مسجد من أصل 17 ألفا معني بالفتح بداية من السبت المقبل سد بني هارون لا يشكل أيّ خطر وليس سبب زلزال ميلة قوافل «الحراقة» تواصل التدفق على إسبانيا والشرطة تتوقع تزايدها انخفاض نسبة شغل الأسرّة بالمستشفيات بـ45 بالمائة منذ نهاية جوان إعانات مالية للمتضررين من زلزال ميلة المركز الجامعي بغليزان يكشف تاريخ الاستئناف ودورات الاستدراك والمناقشات «مدراء جامعات الوسط وضعوا برتوكولاتهم تحت تصرف مدراء الخدمات تماشيا وقدرات الاستيعاب» السماح لتلاميذ «الباك» «البيام» بالالتحاق بالمؤسسات يوم 23 أوت للمراجعة محاكمة بهاء الدين طليبة يوم 12 أوت الجاري محكمة الجنايات تفتح ملف قضية أحد رفقاء «عبد الرزاق البارا» وزارة الصحة تعاين مخابر الانتاج لتحديد اللقاح «المثالي»

فيما تقرر تأهيل المدينة العتيقة وإبقاؤها مدينة حية

زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة


  22 جانفي 2018 - 10:09   قرئ 770 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة

قررت الحكومة الإبقاء على الطابع المدني والعمراني لمدينة القصبة العتيقة وعدم اخلائها من سكانها لإبقاء الروح فيها عن طريق مساعدة السكان على ترميم بنياتهم و»دويراتهم « مع الاحتفاظ أيضا بورشات الصناعة التقليدية للمساهمة في جلب السياح.
 
 يأتي هذا القرار في اطار مساعي الحكومة لتأهيل المدينة العتيقة وتحويلها الى قطب سياحي واقتصادي هام كونها غير مصنفة ضمن المناطق غير الخطيرة التي يمكن تهيئتها وتمكين السكان من العيش فيها، هذا ما كشف عنه وزير السكن والعمران، عبد الوحيد تمار، خلال مشاركته في الملتقى الدولي لخبراء الترميم وإعادة تأهيل القصبة وهي العملية التي رصد لها مبلغ 2400 مليار سنتيم -حسب ما كشف عنه والي العاصمة عبد القادر زوخ- الذي شارك بدوره في الملتقى، مؤكدا في ذات السياق أنه لن تكون هناك عملية إعادة إسكان أخرى بالقصبة وهو عكس ما صرح به
قبل شهر عندما وعد سكان المدينة العتيقة بالترحيل.
طمار يعد بترميم القصبة بالتنسيق مع والي العاصمة
كشف وزير السكن والعمران والمدينة، عبد الوحيد طمار، أن مصالحه سطرت مخططا من أجل  الحفاظ على المدن القديمة من حيث الطابع العمراني وهذا تطبيقا لتعليمات برنامج رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة،  حيث أكد أن التوسع العمراني الجديد -أو ما يعرف بالأحياء السكنية الجديدة- أعطت فرصة لإخلاء المدن القديمة من أجل ترميمها لما تتوفر عليه من روح التعايش الذي لا يوجد في أماكن أخرى من الأحياء الجديدة حيث تعتبر مدينة القصبة  مثالا في متانة العلاقات بين السكان، كما ان الحفاظ على هذه الأحياء من الجانب العمراني الخاص بها يعتبر مفخرة للهندسة المعمارية حيث تتميز بالسكن الفردي المعروف بـ «وسط الدار» مؤكدا مساهمة مصالحه في عمليات إعادة الترميم، مؤكدا أن المشروع سينطلق في مرحلته الأولى من حي القصبة ويمتد إلى غاية حي بلكور العتيق وهذا بالتنسيق مع ولاية الجزائر والدوائر الإدارية لوزارة السكن، ليتم توسيع العملية لتشمل أحياء أخرى بالجزائر مضيفا أن ترميم القصبة والحفاظ عليها بداية للاهتمام بالمدن الكبرى في الشمال مثل وهران، عنابة، سكيكدة  وقسنطينة كما تطرق بالذكر إلى الطابع العمراني والتراثي الجميل الذي تزخر به مدن الجنوب كغرداية.
 
خليدة تافليس