شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

أكد مواصلة الـ «يونيسكو» دعم مشروع ترميمها

بوشناقي يؤكد أن المنظمة الأممية لم تصنف القصبة تراثا عالميا هشا


  23 جانفي 2018 - 10:26   قرئ 547 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
بوشناقي يؤكد أن المنظمة الأممية لم تصنف القصبة تراثا عالميا هشا

أكد منير بوشناقي المدير السابق للمركز الإقليمي العربي للتراث العالمي والمستشار الخاص للمديرة العامة لمنظمة اليونسكو في تصريحه لـ»المحور اليومي» أن منظمة اليونسكو لم تصنف القصبة ضمن التراث العالمي المهدد بالاندثار، محملا الحكومة الجزائرية مسؤولية التكفل بحماية القصبة والحفاظ عليها، حيث تعتبر المنظمة الحي العتيق مدينة حية تحتاج إلى ترميم.

أشار المتحدث إلى أن من بين المواقع الأثرية المشهورة بالجزائر القصبة المسجلة على قائمة التراث العالمي، ولديها تاريخ قديم وعريق، ولها جذور من العهد الفينيقي، وفيها طبقات تاريخية مهمة جدا، فالحفريات التي اكتشفت في القصبة خلال أشغال إنجاز الميترو كشفت بدلائل كيف بنيت القصبة التي تعود للعهد الفينيقي ثم الروماني ثم العصور الإسلامية. وتكمن أهمية القصبة وشهرتها في عصور أساطيل وقراصنة البحر الأبيض المتوسط في تلك الحقبة، وكل هذه الدلائل منحت القصبة أهمية كبيرة، مما أسفر عن تسجيلها على قائمة التراث العالمي في ديسمبر 1992.
 وأبرز بوشناقي أن القصبة تعاني من عدة مشاكل في البنى التحتية، ناهيك عن وقوع القصبة على خط زلزالي خطير جدا، مما أدى إلى تضرر بعض المناطق فيها وحتى الدويرات، الوضع الذي يجبر الحكومة والمؤسسات الثقافية ومنظمة اليونيسكو على المسارعة إلى متابعة مشروع ترميم القصبة. وفي هذا الشأن، قال بوشناقي «قمنا بمشاورات مع وزارة الثقافة من أجل الحفاظ على هذا الحي والبنايات الموجودة في القصبة»، مشيرا إلى أنه يجب تسطير خطة للحفاظ على هذا التراث، لأن المنازل والدويرات كلها متلاصقة مع بعضها بعضا، فإذا تضرر بيت تتضرر معه البيوت المجاورة له، و كحلول اقترح على قاطنيها المحافظة على بيوتهم.
وعن الملتقى الدولي لخبراء الترميم وإعادة تهيئة القصبة، فأوضح أنه سيكون فرصة للاستماع وتبادل الخبرات والتجارب مع الخبراء المختصين في حماية التراث من مختلف بلدان العالم، حيث إن الترميم في المدن التاريخية يحتاج إلى تجارب واحترافية في العمل، خاصة البنى التحتية والمواد المستعملة، فالاهتمام بالمدن القديمة له إيجابيات من الناحية الاقتصادية والسياحية من أجل جلب السواح والزوار لهذه المدن التاريخية العريقة، لهذا تجب حماية هذا التراث المادي والمحافظة عليه، مبرزا أنه في حال انهيار دويرات القصبة فإن روح المدينة ستنهار لذا تجب المحافظة عليها .
وعن إشاعة سحب ملف القصبة من منظمة اليونسكو، فند منير بوشناقي هذا الخبر مشيرا إلى أن المنظمة تتابع عمليات الترميم غير الخطر للقصبة المصنفة ضمن التراث العالمي، حيث تتبع المنظمة سياسة خاصة لترميم القصبة وجعلها مدينة عتيقة حية، نافيا التفكير في إخلائها من سكانها.
خليدة تافليس