شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

عدم توفر التمويل ومادة الحديد وراء تأخر المشروع

فتح المقطع الأول من الطريق السريع الاجتنابي نهاية مارس


  28 جانفي 2018 - 09:57   قرئ 675 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
فتح المقطع الأول من الطريق السريع الاجتنابي نهاية مارس

أوضح زعلان في رده على سؤال كاتبي طرحه النائب ويشر عبد الغاني عن تجمع أمل الجزائر، حول مشروع إنجاز الطريق الاجتنابي لبلديات الكاليتوس، براقي، جسر قسنطينة وبعض البلديات المجاورة، وكذا تخصيص المساحات الجانبية المتبقية خاصة بين الطريق السيار الاجتنابي للكاليتوس والطريق البلدي «cv6» كمساحات لعب ومشاتل للشباب، أن فتح المقطع الأول من جهة الطريق السريع الاجتنابي لبلديات الكاليتوس وبراقي وجسر قسنطينة سيكون نهاية مارس 2018، مضيفا أن الفتح الكلي للمسار سيتم نهاية الفصل الثاني من 2018.وأشار والوزير إلى أنه تم تسجيل تأخر في أشغال بعض المنشآت الفنية ومداخلها التابعة لمشروع الطريق الاجتنابي بسبب العراقيل التي واجهها المشروع من طرف ملاك الأراضي الذين عارضوا تقدم الأشغال دون تعويضهم، مضيفا أن هذه المشاكل تم حلها بعد توفر قروض الدفع، وأشار الوزير إلى مشاكل أخرى تضاف إلى هذه العراقيل، حيث يتطلب المشروع أموالا كبيرة من أجل تحويل شبكات الكهرباء والمياه وكذا حماية وتحويل شبكات الغاز ذات الضغط العالي، إضافة إلى عدم توفر مادة الحديد للمنشآت الفنية ذات القطر الكبير التي تتطلب -حسب الوزير- رخصا خاصة للاستيراد، مؤكدا أن هذه المنشآت عرفت تقدما ملحوظا بعد حلها.وأوضح الوزير أن انطلاق المشروع كان على أشطر حسب توفر المبالغ المالية التي لم تكن كافية في البداية، مما عرقل تقدم الأشغال، وأردف زعلان قائلا إن الأشغال جارية بهذا المشروع الذي يتكون من شطرين، الأول يمتد من الطريق الاجتنابي الجنوبي من المطار إلى مدخل ثكنة الحرس الجمهوري، والشطر الثاني من مدخل الحرس الجمهوري إلى الطريق الاجتنابي الجنوبي الثاني مرورا بالطريق الوطني رقم 61 واجتناب الكاليتوس والشراربة بطول 8 كلم، دون احتساب المداخل مع 5 منشآت فنية و5 محولات كبيرة، مؤكدا في ذات الصدد أن نسبة تقدم الأشغال بلغت إلى غاية اليوم 70 بالمائة.أما بالنسبة لتخصيص المساحات الجانبية المتبقية خاصة بين الطريق الاجتنابي للكاليتوس والطريق البلدي « cv6 « كمساحات لعب للأطفال ومشاتل للشباب، فأكد زعلان أن هذه المساحات تعتبر مساحات فلاحية كبيرة بمعدل عرض 300م على طول المشروع بنحو 150 هكتار، فهي مساحات ذات قيمة كبيرة وتتطلب إجراءات نزع الملكية وتعويض المالكين، ولا يمكن تحملها من طرف قطاع الأشغال العمومية والنقل لأنها تتعلق بقطاعات أخرى.
بوعلام حمدوش