شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

مدير السكن أقرّ بالمصاعب التي تواجه عدة مشاريع

استلام 5566 مسكن اجتماعي تساهمي خلال 2018


  13 فيفري 2018 - 10:26   قرئ 500 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
استلام 5566 مسكن اجتماعي تساهمي خلال 2018

كشف مدير السكن لولاية الجزائر، إسماعيل لومي، عن اعتزام الولاية تسليم 5566 مسكن اجتماعي تساهمي خلال 2018، من بين 42.248 مسكن مسجل في العاصمة بهذه الصيغة، مضيفا أن مصاعب عديدة تواجه عدة مشاريع، بسبب نقص التمويل وارتفاع تكاليف مواد البناء ومشاريع تم إنشاؤها على أرضيات غير صالحة للبناء، أنجزت دون رخص.

 أفاد لومي بأن مصالح ولاية الجزائر تعتزم تسليم 5.566 مسكن اجتماعي تساهمي خلال 2018، من أصل 42248 مسكن مسجل في العاصمة بهذه الصيغة، وأردف قائلا: «يشرف على إنجاز هذه المساكن المتوقع استلامها العام الجاري كل من ديوان الترقية والتسيير العقاري لحسين داي بـ 1147 وحدة، وديوان الترقية والتسيير العقاري للدار البيضاء بـ 512 وحدة، بينما تتبع الوحدات المتبقية البالغ عددها 3907 وحدة لمرقين آخرين.
وحول مدى تقدم الأشغال في برنامج السكن الاجتماعي التساهمي بولاية الجزائر المقدر بـ 42248 وحدة، اوضح المسؤول أنه تم الانتهاء من إنجاز 22342 وحدة، في حين لا تزال 17605 وحدة قيد الإنجاز، إلى جانب 2301 وحدة لم يتم إطلاقها بعد.
في هذا الصدد، أكد لومي أنه تم تحويل المساكن غير المنطلقة مشاريعها بتاريخ 31 ديسمبر 2017، أي 2301 وحدة، إلى صيغة السكن العمومي المدعم التي سيتم إطلاقها العام الجاري من طرف وزارة السكن والعمران والمدينة.
وبخصوص برنامج الصندوق الوطني لمعادلة الخدمات الاجتماعية «أفنبوس»، تشرف ولاية الجزائر على مشاريع بإجمالي 3205 وحدة، من بينها 1921 وحدة تم الانتهاء من إنجازها، و778 وحدة أخرى طور الإنجاز، و506 وحدة تنتظر إشارة بدء الأشغال.
وأشار المسؤول إلى أن مساعدات الصندوق الوطني للسكن تغطي فقط 1921 مسكن «أفنبوس»، مع مصادقة وزارة السكن، في حين لا توجد أي تغطية مالية أو مساعدات لحصة 1.284 مسكن المتبقية.
عراقيل تؤخر إنجاز 718 مسكن مدعم
 من جهة أخرى، استفادت ولاية الجزائر من برنامج بـ 3241 مسكن مدعم، في إطار الحصة السنوية لعام 1997، من بينها 2523 وحدة تم الانتهاء من إنجازها، ومن بين 718 وحدة متبقية من هذا البرنامج الذي تعترضه عدة مصاعب نجد 80 مسكنا في طور الإنجاز، و597 وحدة متوقفة، و41 وحدة لم يتم إطلاقها بعد، حسب المسؤول.
ويقدر دعم الدولة الموجه لهذا البرنامج بـ 200 ألف دينار للمسكن الواحد، فيما تم تسقيف سعر بيع الشقة بـ 1.6 مليون دينار، وبخصوص طبيعة المصاعب التي تواجه حصة 718 مسكن مدعم المتبقية، فأوضح لومي أن نقص التمويل بسبب ارتفاع تكاليف مواد البناء خلال نهاية سنة 1990 تسبب في توقف أشغال هذا البرنامج، وتم ترك الورشات والهياكل، مما أسفر عن عقبات حالت دون بعثه وإتمامه، كما ذكر أيضا أن نقص تمويل المشاريع التي تتطلب أشغالا إضافية وكذا الورشات التي ما زالت مشاريعها على مستوى الأساسات ألارضية، جعلت الخبرة -حسبه- توصي باستعادة جميع الهياكل طالما أنها لم تعد مطابقة للمعايير التي أدرجت في 2003.
وتتمثل العوائق الأخرى في الأرضيات التي تم شغلها بصفة غير قانونية من طرف الأشخاص الذين أكملوا بدورهم هذه المساكن ويطالبون حاليا بتسوية أوضاعهم، إضافة إلى ذلك تم إحصاء 9 مشاريع وإنشاؤها على أرضيات غير صالحة للبناء، حيث أنجزت دون رخص بناء، منها 6 حالات تم فيها التحصل على عقود الملكية، وأكمل أصحابها البناء بصفة ذاتية.وفي رده على سؤال حول الإجراءات المتخذة من أجل معالجة هذه الوضعية، أوضح لومي أن ولاية الجزائر تعمل لتسوية وضعية العقار بالنسبة لهذه العمليات، وهدم الأرضيات والهياكل المنجزة، ثم إعادة بعث المشاريع وفقا للمعايير الهندسية والتنظيمية التقنية السارية، وبالاعتماد على توصيات المراقبة التقنية للبناء، كما ستتم أيضا مراجعة سعر الحصول على المساكن، بالإضافة إلى دعم الدولة طبقا للأسعار الحالية.
بوعلام حمدوش



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha