شريط الاخبار
انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل

المنطقة الصناعية بوادي السمار

الوضع الكارثي للطرق يثير استياء وسخط المواطنين


  21 فيفري 2018 - 10:37   قرئ 499 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
الوضع الكارثي للطرق يثير استياء وسخط المواطنين

يشتكي سكان المنطقة الصناعية ببلدية وادي السمار شرق العاصمة، من الوضعية الكارثية التي تتواجد عليها الطرق، ما ساهم بشكل كبير في عرقلة الحركة اليومية للمواطنين، وهو الوضع الذي أثار استياء وسخط السكان، من جهة أخرى تؤكد مصالح البلدية بأن تهيئة الطرق مبرمجة بالنسبة للمشروع المتعلق بمديرية الصناعة لكن المؤسسة القائمة بذلك تعدت تاريخ التسليم.

تعرف طرقات المنطقة الصناعية بوادي السمار وضعية كارثية نتيجة انتشار الحفر والمطبات التي باتت سمتها، خاصة أن هذه الأخيرة باتت تعرقل حركة سير المارة وأصحاب المركبات. وحسب شهادة القاطنين فإن الطرق تتميز بالتدهور والوضع الكارثي والتي تزداد تأزما في فصل الشتاء أين تمتلئ الحفر بالمياه الراكدة، كما قال محدثونا بأن الوضع في فصل الصيف يتفاقم مع الغبار والذي تسبب لهم في عديد المرات في إصابتهم بأمراض الحساسية.
من جهة أخرى، أفاد ساعد بوغرارة رئيس المجلس المحلي لبلدية وادي السمار لمصادر مقربة بأن الطرقات في الآونة الأخيرة شهدت تدهورا كبيرا خاصة الطريق الولائي 118 الذي عرف تدهورا كبيرا خاصة منذ استلام المشروع لمؤسسة المنجزة التي تشرف على أشغال التهيئة، مضيفا في ذات السياق بأنه ورغم الإمكانيات المادية والمهنية التي تتوفر عليها المؤسسة غير أنها أخفقت في هذا المشروع، لأن المشروع الذي كان سوف ينجز في غضون اثنا عشر شهرا حاليا تعدى تقريبا 30 شهرا . مشيرا إلى اللقاء الذي جمعه مع الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية للحراش ومدير الأشغال العمومية تم طرح هذا الانشغال قدمت المؤسسة المنجزة ضمانات لإنهاء الأشغال في شهرين أو ثلاثة أشهر القادمة.وذكر ذات المسؤول، بأنه سبق وأن قامت مصالح البلدية بتسجيل البرنامج على مستوى الميزانية الأولية لميزانية البلدية لأجل أخذ إعادة تهيئة المنطقة الصناعية على عاتق البلدية غير أن المشروع لم يلق القبول من طرف الوصاية كون أن المنطقة صناعية تعتبر من صلاحيات وزارة الصناعة والمناجم.
زهرة قلاتي