شريط الاخبار
الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية الدالية تؤكد على إلغاء توزيع المواد الغذائية واستبدالها بحوالات مالية تعيين تسعة سيناتورات منسقين في حملة بوتفليقة بن غبريت تستدعي النقابات لتفادي الإضراب تثبيت لوحات الطاقة الشمسية بالمدارس تكريس لثقافة استغلال الطاقات البديلة تقاذف المسؤوليات بين الحكومة وسلطة ضبط السمعي البصري 3 سنوات سجنا لمهندس تجسس على «نفطال» لصالح «بزنس أعمال» الفرنسية قطاع العدالة حقق قفزة نوعية في مكافحة الفساد والعصرنة ضمن الأولويات مليارا دينار إنفاق الحكومة على نقل السلع نحو الجنوب خلال سنتين لاعبو شبيبة القبائل يتدربون على شاطئ تيقزيرت مدير بريد الجزائر يعترف بتعرض شاحنة الشركة لسطو ببومرداس حميدة عياشي ينسحب من مديرية الاتصال لحملة غديري أزمة السكن تخرج مواطني عدة أحياء إلى الشارع تسليم ملاعب براقي تيزي وزو ووهران في 2019 "اجي اس كا" تمنح الأولوية لممتلكات الولاية رفع التجميد على 2000 منشأة بيداغوجية وإعادة تأهيل8 آلاف مؤسسة تربوية الشباب يبحث عن طرد النحس والاقتراب من المربع الذهبي الخضورة ينهون تحضيراتهم لسفرية مصر وزعلاني جاهز الاستيلاء على مبلغ 05 ملايير و 700 مليون سنتيم بتيزي وزو عشرة جرائم قتل في جانفي 2019 النقلون يدعون إلى إضراب يومي 24 و 25 فيفري استنفار للسلطات المحلية والأمنية لتأمين الانتخابات ومواجهة احتجاجات محتملة الجزائر يقظة على الحدود لمنع تسفير الدواعش لأراضيها تكتّل بين الجوية الجزائرية وطاسيلي في وجه المنافسة الأجنبية

كشف عنها الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لبئر توتة

الإفراج عن قائمة السكن الاجتماعي ببلديتي أولاد الشبل وتسالة المرجة


  26 فيفري 2018 - 09:57   قرئ 2168 مرة   1 تعليق   أخبار الوسط
الإفراج عن قائمة السكن الاجتماعي ببلديتي أولاد الشبل وتسالة المرجة

أنهت لجنة السكن للدائرة الإدارية لبئر توتة إعداد قائمة السكن الاجتماعي بالنسبة لحصة بلديتي تسالة المرجة وأولاد الشبل، حيث ستقوم قريبا بنشر القائمتين، أما بالنسبة لبلدية بئر توتة فقد وصلت عملية دراسة الملفات بالنسبة لحصة بلدية بئر توتة إلى نسبة 80 بالمائة في انتظار استكمال عملية دراسة الملفات.
 
كشف مختار بن مالك الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية لبئر توتة لمصدر إذاعي عن جاهزية قائمة السكن الاجتماعي التي تخص بلديتي تسالة المرجة وأولاد الشبل، وستنشر في القريب العاجل. وبالنسبة لبلدية بئر توتة، قال المتحدث إن دراسة الملفات وصلت إلى نسبة 80 بالمائة، والعملية متواصلة إلى غاية إنهائها تم الإفراج عن قائمة المستفيدين.
في سياق آخر، أفاد عشرات السكان ببلدية تسالة المرجة بالعاصمة، خاصة الذين أودعوا ملفات طلب مساكن اجتماعية، بأنهم ينتظرون على أحر من الجمر الإفراج عن قائمة المستفيدين من حصة المساكن المخصصة للعائلات التي تعيش أزمة سكن خانقة، كما تساءل آخرون عن مصير ملفاتهم المودعة منذ سنوات لدى مصلحة الشؤون الاجتماعية بالدائرة الإدارية للبلدية، مضيفين في معرض حديثهم أنهم ما زالوا يعانون لحد الساعة من أزمة سكن منذ عدة سنوات، وسط ظروف صعبة في مساكن ضيقة، وهوما دفعهم إلى مناشدة الجهات المحلية التعجيل في الإفراج عن قائمة المستفيدين في أقرب الآجال.
وأبدى المعنيون تخوفهم من الإقصاء عقب الإفراج عن قائمة السكن وعدم استفادتهم من شقق لائقة تنهي المتاعب التي يعيشونها منذ سنوات، لاسيما أن ملفاتهم مودعة عند المصلحة الاجتماعية منذ زمن طويل، حيث تضاعف عدد أفراد العائلات وتحوّل الحصول على مساكن لائقة إلى حلم يراود أغلبها، خاصة أن العديد منها تؤجر مساكن بأسعار جد مرتفعة، فيما أجبرت عائلات أخرى على العيش في ضيق ارتفاع عدد أفرادها، فيما لجأت بعض العائلات إلى العيش عند الأقارب.
من جهة أخرى، عبر سكان أحياء بلدية بئر توتة عن قلقهم من تأخر توزيع المساكن على أصحابها، لأنهم يعيشون داخل مساكن قديمة شيدت أغلبها في سنوات ماضية، موضحين أن مساكنهم لم تعد تستوعب العدد الكبير من أفراد العائلات، والذي يتزايد مع مرور الوقت، إذ هناك مساكن ذات ثلاث غرف تقطن فيها أكثر من عائلتين في أوضاع صعبة جراء الضيق والخلافات العائلية، كما قال المعنيون خلال حديثهم لـ «المحور اليومي» إنهم يعلقون آمالا كبيرة على الجهات المحلية والمعنية لأخذ انشغالهم ومطلبهم بعين الاعتبار وبصفة جدية، حيث ينتظرون ساعة الفرج كغيرهم من سكان بعض البلديات الذين استفادوا من مساكن اجتماعية جديدة، مطالبين في ذات السياق المصالح المحلية والمعنية بالتحقيق وإنصافهم وإدراجهم ضمن قائمة المستفيدين من حصة السكن التي يتم تسليمها في إطار برنامج الولاية للقضاء على السكن الهش، بالإضافة إلى التعجيل في الإفراج عنها.
زهرة قلاتي



تعليقات (1 منشور)


علي الدحماني 15/05/2018 16:32:08
كل ما يقال كذب. مثلا انا منذ 2007 وانا انتظر. لا حياة لمن تنادي. اربعة اطفال وغرفة واحدة الكبرى عمرها 15 سنه. ما عندي واش نحكيلكم. السكنه بالمعريفة. ربي وكيلهم
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha