شريط الاخبار
سنكون شريك الحكومة في التحول الطاقوي بتزويدها بالألواح الشمسية˜ تقرير الجزائر حول التنمية المستدامة في الأمم المتحدة جويلية المقبل الجزائر ستوقف استيراد المنتجات النفطية المكررة بداية من 2019 سعر سلة خامات أوبك˜ يتراجع إلى ما دون 59 دولارا أويحيى ينفي خلافه مع الرئاسة ورفضها عرض بيان السياسة العامة للحكومة مدوار وزطشي يحتقران بعض الأندية ويتعاملان بمكيالين˜ تأجيل قضية ورثة معطوب إلى 2 جانفي المقبل مؤسسة الجيش تؤكد تحمّلها مسؤولياتها الكاملة منذ الاستقلال القضاء على إرهابيين وتوقيف آخرين خلال نوفمبر ولد قدور يلمح لرفع أجور عمال سوناطراك العام المقبل عمال مركب الحجار يواصلون احتجاجهم سيدي السعيد يؤكد بقاءه على رأس المركزية النقابية تقييم عروض الإسكان والإعاشة للحجاج الجزائريين بالسعودية رجال الجمارك بالحواجز الأمنية لمحاربة التهريب والجيش يشدد الخناق على الحدود زرواطي تؤكد أن اتفاق باريس سيمثل الإطار الذي سيحكم سياسات الدول تطبيق الإجراءات الأمنية للبكالوريا في مسابقة ترقية الأساتذة محمد عرقاب: ستتم مراجعة تسعيرة الكهرباء عاجلا أم آجلا˜ الحكومة لن تتخلى عن قاعدة 49/51 في مشروع قانون المحروقات الجديد محاكمة مدون اتهم زوخ بنسج علاقة مشبوهة مع البوشي وتلقيه رشوة بـ 37 مليار سنتيم مقابل منحه عقارات مسيرة حاشدة في بجاية للمطالبة بالإفراج عن مشاريع سيفيتال 100 ألف سرير قيد الإنجاز واستحداث 933 ألف منصب شغل تعميم الدفع الإلكتروني على 5 شركات عمومية الأسبوع المقبل 35 شركة جزائرية لترويج المنتوج المحلي في مصر مجمع بيوفارم يقتحم مجال طب الأعشاب شركاء بن غبريت يقاطعون اجتماعاتها وينسحبون من ميثاقها غول في مهمة إقناع التحالف بأطروحة التمديد لوح يتهم أطرافا خارجية باستغلال حقوق الإنسان للتدخل في شؤون البلاد نقابة شبه -الطبي في وقفة احتجاجية أمام أوجيتيا اليوم إحصاء المناصب الشاغرة في قطاع التربية قبل 20 ديسمبر مجمع سوناطراك يمنح وسائل طبية لفائدة بلديتي تمنراست وعين صالح سوسطارة تخيب عربيا وتحول اهتمامها إلى المنافسة المحلية جامعة الجزائر 2 تفتح مسابقة وطنية لتوظيف أساتذة في رتبة أستاذ مساعد عام سجنا نافذا لشرطيين عن تهمة الإشادة بالأعمال الإرهابية لـ داعش الدرك يطارد عصابات تنظيم رحلات الموت بالغرب توقيف 3 عناصر دعم بتبسة و36 منقبا عن الذهب بتمنراست وجانت حسبلاوي يُقيل المدير العام والأمين العام لمستشفى بجاية محاولات لتصحيح سوء تسيير ملف التعيينات في الشؤون الدينية الإنتاج الفلاحي يستهلك 70 % من منسوب المياه المخزنة تخفيضات تصل إلى 20 مليونا على المركبات الفارهة فرعون تقف على أشغال عصرنة محطة اتصالات الجزائر الفضائية بالأخضرية

المشروع برمج في 2005 بولاية تيزي وزو

توقف أشغال إنجاز 100 مسكن اجتماعي ببلدية فريقات


  26 فيفري 2018 - 10:40   قرئ 448 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
توقف أشغال إنجاز 100 مسكن اجتماعي ببلدية فريقات

يواجه مشروع 100 مسكن اجتماعي ببلدية فريقات الواقعة جنوب ولاية تيزي وزو مصيرا مجهولا، بعد توقف أشغاله منذ عدة سنوات رغم أن تسليمها كان مرتقبا في 2010 على أقصى تقدير، حيث لم تتقدم أشغال المشروع المسجل في 2005 منذ أن غادرت المؤسسة المكلفة بالإنجاز من طرف ديوان الترقية والتسيير العقاري ورشات الإنجاز قبل نهاية 2016.

رغم التدابير المتخذة من طرف الوالي محمد بودربالي خلال زيارته الميدانية إلى بلدية فريقات منذ أكثر من سنة من أجل إعادة بعث المشروع وتحميل المسؤولية للمجلس الشعبي البلدي المنتهية عهدته مع جميع الأطراف المعنية، إلا أن الجمود ما زال يطال المشروع إلى يومنا هذا حسبما أكده السكان، الذين أضافوا أن المساكن التي تعلق عليها عشرات العائلات آمال التخلص من أزمة السكن التي تعيشها، بقيت حبيسة لامبالاة المسؤولين المحليين الذين أصبحوا مجبرين أكثر من أي وقت مضى على التحرك لاستدراك التأخر المسجل، خصوصا منهم أعضاء المجلس الشعبي البلدي الحالي. من جهة أخرى، قال السكان إن نسبة تقدم المشروع لا تتجاوز في الوقت الراهن 70 بالمائة رغم مرور أكثر من 12 سنة عن برمجته، الوضع الذي يضع جميع المسؤولين أمام حتمية التحرك بهدف تجاوز كافة العراقيل المطروحة نزولا عند رغبة المستفيدين الذين كثيرا ما انتظروا هذه المساكن بفارغ الصبر، خصوصا أن البلدية تعرف طلبا متزايدا على هذه الصيغة السكنية التي تأتي في المرتبة الثانية بعد السكن الريفي الذي ساهم في الاستجابة لمئات من طلبات السكن بفضل إعانات الدولة التي تتراوح بين 50 و70 مليون سنتيم، مشيرين إلى أن السلطات المحلية قامت بتسجيل مشروع ثان في هذه الصيغة يقدر بـ 100 وحدة سكنية قصد تلبية طلبات المواطنين، حيث تم اختيار أرضية الإنجاز إضافة إلى إنهاء الدراسة التقنية، لكن دون أن يتم إطلاق أشغاله لأسباب تبقى مجهولة. على صعيد آخر، طرح قاطنو فريقات معضلة المساكن التي تم السطو عليها من طرف بعض العائلات عقب أحداث الربيع الأمازيغي سنة 2001، حيث ناشدوا جميع السلطات المحلية إيفاد لجنة تحقيق خاصة من أجل الكشف عن مدى أحقية هؤلاء من الاستفادة من هذه المساكن الموجهة من قبل لصالح عمال البلدية، من أجل الصالح العام وإنصافا للعائلات التي تبقى بحاجة ماسة لمثل هذه الصيغة السكنية، فضلا عن العمل على استرجاع المحلات التجارية الموجودة بالمنطقة التي تمر بوضع كارثي نتيجة عدم استغلالها.
أغيلاس.ب



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha