شريط الاخبار
متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة مدوار يقر بوجود خيانة ويورط زطشي في قضية زرواطي الحكومة مطالبة بالتحقيق في مشاريع استثمار «وهمية» ركود المبيعات يرغم وكلاء السيارات على تدشين «صولد» نهاية العام مبكرا الديوان الوطني للحج والعمرة يحذر من الوكالات الوهمية الإفراج عن تفاصيل تسيير الميزانية المخصصة للمدارس الابتدائية توقيف مهرب دولي للبشر في عرض البحر بين وهران وعين تموشنت أويحيى يلتقي ماكرون وملفات الذاكرة والعلاقة مع دول الجوار في مقدمة المشاورات جزائريون بالمهجر يتشبعون بالفكر المتطرف ويلتحقون بصفوف "داعش" "سفيتال" تُفاوض اليابانيين لإنشاء مصنع سيارات "تويوتا" بالجزائر "أحزاب التحالف الرئاسي ستدافع عن حصيلة الرئيس بوتفليقة" عرض حصيلة العهدات الأربع على البرلمان نهاية السنة مهربون وبارونات يغرقون السوق بملايين وحدات المفرقعات «آن الأوان للتخلي عن تقديس البشر وترك التراث الإسلامي للدجالين أسهم في تزييف الحقائق»  عيسى يحذر من الغزو العالمي الذي يستهدف الأمة "البوشي" سيواجه باقي المتهمين في قضية الكوكايين هذا الأسبوع الحكومة تدعو البلديات إلى مواكبة الإصلاحات الاقتصادية ارتقاع رقم أعمال "جازي" بـ%05,6 خلال الربع الثالث من 2018 زمالي يكشف عن إدماج 270 ألف منصب خلال 2018 84 % من علامة القهوة غير المطابقة للمعايير تسوّق للجزائريين عودة "التحالف الرئاسي" في غياب الإسلاميين تغيير المصابيح الزئبقية بأخرى تشتغل بالطاقة الشمسية عبر 29 بلدية الداليا تؤكد مواصلة الحكومة سياسة دعم الفئات الهشة حجز 155 ألف "دولار" و3 آلاف "أورو" بمطار وهران قيتوني يتوقع ارتفاع الجباية البترولية خلال 2019 ارتفاع الصادرات بـ 16% خلال الـ09 أشهر الأولى من 2018 إعلاميون يتكتلون لتشكيل نقابة وطنية مستقلة للصحافيين الجزائريين زطشــــــي يخـــــرق القوانيــــن وينقلــــب علــــى مــــــدوار الإفراج عن "عبدو سمار" و"مروان بودياب" والأمر بإجراء تحقيق تكميلي للفصل في الملف زيتوني يشدد على اعتراف فرنسا بجرائمها "قبل التطرق لملفات أخرى"

بعدما أضحت أسقف سكناتهم مهددة بالانهيار

سكان حي «عدل2» بذراع بن خدة في تيزي وزو يدقون ناقوس الخطر


  11 مارس 2018 - 10:39   قرئ 584 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
سكان حي «عدل2» بذراع بن خدة في تيزي وزو يدقون ناقوس الخطر

دق سكان حي «عدل 2» وسط مدينة ذراع بن خدة الواقعة على بعد 12 كم غرب تيزي وزو، ناقوس الخطر بفعل خطر انهيار أسقف بناياتهم من وقت إلى آخر بسبب تسرب المياه إلى داخل منازلهم لاسيما بالنسبة لتلك المتواجدة في الطابق الأخير.

حسبما أكده مواطنو الحي لـ«المحور اليومي» فإن حياة العائلات القاطنة بالحي أضحت مع مرور الوقت مهددة خصوصا أن تسرب مياه الأمطار المتجمعة فوق أسطح البنايات تسببت في تصدعات كثيرة في الأسقف وحتى جدران بعض البيوت، وكانت وراء تسرب المياه وبكميات كبيرة لاسيما أوقات تهاطل الأمطار إلى داخل الشقق المتواجدة في الطابق الأخير، وهو العامل الذي لا يستبعد حدوث كارثة إن لم تتحرك السلطات المحلية لإنجاز الأشغال اللازمة وبشكل استعجالي وإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبل فوات الأوان. وفي سياق آخر قال محدثونا إن مشكل تسرب المياه من أسقف المنازل ليس الهاجس الوحيد الذي يؤرقهم على مستوى الحي، بل هناك مشكل ثان المتمثل في تجمع المياه في الطابق السفلي من العمارات مخلفة بذلك خطر تصدع أساس وقاعدة البنايات، ناهيك أنها أضحت مع مرور الوقت مصدرا لانبعاث روائح كريهة وكذا الحشرات الضارة لاسيما في فترات الصيف، مشيرين إلى أن تعامل السلطات المحلية مع المشكل المطروح كان بطريقة لينة، إذ تماطلت في إطلاق أشغال الصيانة، ما دفع بالسكان الى تنظيم وقفات احتجاجية كثيرة كانت آخرها المبرمجة نهاية السنة الماضية والتي تخللت بالتزام المسؤولين المحليين بالتكفل بجميع النقائص التي يعرفها حيهم إلا أن السلطات تأخرت في تجسيد وعودها مبررة باستحالة ذلك في الظرف الحالي وضرورة تأجيل ذلك إلى غاية ما بعد فصل الشتاء لتسهيل عملية الإنجاز وبالشكل اللازم، مشيرين إلى أن المشاكل العديدة التي يغرق فيها الحي لا تقتصر عند هذا الحد بل امتدت لتشمل أمور أخرى على غرار التهيئة الخارجية للحي من إنارة عمومية، أرصفة المساحات الخضراء التي بحاجة ماسة إلى أشغال إعادة تهيئة فضلا عن التوقف المتكرر للمصاعد التي بقيت عالقة لعدة أشهر، إلا غاية تحرك سكان الحي وشكاويهم الكثيرة التي رفعت إلى السلطات المحلية التي أجبرت خلال الأيام القليلة الماضية وتحت ضغط السكان على صيانة المصاعد التي كانت في الماضي مصدر معاناتهم خاصة بالنسبة لكبار السن أو المرضى.
وعلى صعيد آخر وبالشأن المتعلق بتراكم النفايات على مستوى الحي، قال محدثونا إن الأمر يتطلب تكاتل جهود الجميع وإقحام مواطني الحي في العملية الذين عليهم احترام أماكن التفريغ وحماية محيط الحي.
أغيلاس. ب



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha