شريط الاخبار
الأفلان والأرندي يتخبطان ويبحثان عن التموقع وسط الحراك الشعبي تزايد محاولات تهريب العملة الصعبة بالتزامن مع الحراك الشعبي انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية لشهر جانفي المنصرم التوأمة الجزائرية - البريطانية تسفر عن 70 تقريرا سعر النفط يرتفع بفضل تخفيض الإمدادات الجزائر غامبيا ( غدا ملعب تشاكر بالبليدة سا 20:45) قايد صالح يشيد بالدرجة العالية للجيش في التحضير القتالي شهاب صديق ينقلب على الرئيس و˜الأرندي˜ يتبرأ من تصريحاته صوت الطلبة الجزائريين يواكب الحراك الشعبي ويتبرأ من بدوي نتائج مسابقة الترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن بداية الفصل الثالث لعمامرة يؤكد أن الجزائر قادرة على تجاوز المرحلة الراهنة موظفو الإدارات ينضمون للحراك الشعبي يوم الإثنين المقبل عمارنة يجتمع ببدوي ويدعم سيدي السعيد والتمديد الأفـلان˜ يساند الحراك الشعبي المطالب بالتغيير توقيف سوري وإفريقي حاولا تهريب مبالغ بالعملة الصعبة أغنية ليبارتي لـ سولكينغ تتحول إلى نشيد للحراك نجاح الموسم الفلاحي مرهون بغزارة الأمطار خلال الأسبوعين المقبلين حوادث العمل تكبّد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي 8.5 مليار سنتيم إخراج 100 ألف طن من البطاطا المخزّنة لخفض أسعارها ارتفاع الأسعار لا علاقة له بالحراك الشعبي 10 تنظيمات طلابية لفظها الحراك الطلابي الأخير التقت ببدوي سريا! إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب الحجار التمويل غير التقليدي كارثة اقتصادية ومطالب برحيل مدير البنك المركزي توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 7 كلغ من الكيف المعالج إجراء أول جراحة دماغية عن بعد بتقنية جي 5˜ تعليق طيران طائرات بوينغ˜ في المجال الجوي الجزائري تسجيل 87 إصابة بـالجرب عبر المؤسسات التربوية الكونفدرالية النقابية للقوى المنتجة تهدد بإضراب عام ثان الدينار تراجع بـ 10 بالمائة في أقل من شهر متأثرا بالحراك الشعبي سلسة مسيرات في تيزي وزو للمطالبة بالتغيير الشامل عواصم عالمية تحاول حشر أنفها في الحراك الشعبي˜ بالجزائر لعمامرة يشرح للروس والإيطاليين خارطة طريق بوتفليقة للمرحلة المقبلة بجاية تؤكد حسها الوطني وتطالب بالتغيير في جو سلمي أربع سنوات حبسا نافذا لامرأةحاولت إدخال 15 ألف أورو مزوّرة زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل على اتهاماته عنتر يحيى يرفض استغلال اسمه سياسيا شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل إتهاماته قايد صالح يثني على سلمية الحراك الشعبي الواعي والبعيد عن الاستغلال الأجنبي برندت الجزائر تطلق هاتف بي وان المتميز

طالبوا بتسديد مستحقاتهم وإقالة مدير مديرية النظافة والتطهير

أزيد من 120 مالك شاحنة رفع القمامة بوهران يهددون بالإضراب


  11 مارس 2019 - 11:16   قرئ 97 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
أزيد من 120 مالك شاحنة رفع القمامة بوهران يهددون بالإضراب

علمت أمس، «المحور اليومي» من مصدر مسؤول أن الأمين العام لولاية وهران قد شكل خلية أزمة، من أجل إحتواء قضية الغليان والغضب التي تنتاب أزيد من 120 شاب من أصحاب شاحنات رفع القمامة، الذين قرروا الدخول في إضراب مفتوح عن العمل وإغراق عاصمة الغرب تحديدا بلدية وهران بمندوبياتها ال12 في الزبالة.

 

من المنتظر أن يجتمع الرجل الثاني في الجهاز التنفيذي لولاية وهران بممثلين عن الشباب الغاضب لدراسة الملف وإيجاد حلول عاجلة وسريعة لغرض تسديد مستحقاتهم المالية العالقة لسنوات «2014 و2015 مرورا بسنة 2018»، حيث تتماطل مصالح بلدية وهران في تسديد مستحقات هؤلاء، وحسب ما كشفه ممثل الشباب في تصريح خص به جريدة «المحور اليومي» فإنهم يحملون المسؤولية كاملة لكل من مدير مديرية النظافة والتطهير عياد صالح والأمين العام لبلدية وهران فخة بن عومر .

وشدد المحتجون على ضرورة تدخل مستعجل لوزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم نور الدين بدوي، وإصدار والي وهران مولود شريفي وأمينه العام قرارا يقضي بإقالة ورحيل مدير المديرية محملينه مسؤولية ما يجري من سوء تسيير وتصادم عنيف بينه وبين ملاك الشاحنات .

يعيش أزيد من 120 شابا من ملاك شاحنات رفع القمامة ببلدية وهران الكبرى، هذه الأيام على أعصابهم في ظل ما وصوفه بتقاذفهم كالكرة ما بين مدير المديرية صالح عياد الذي حسبهم يرفض تسوية وضعيتهم المالية، وتحججه بأن تسديد مستحقاتهم المالية العالقة ليست من صلاحياته وإنما من صلاحية الأمين العام للبلدية فخة بن عومر بشكل حصري، في حين يرفض هذا الأخير إستقبالهم وتبرير سبب عدم تلقيهم مستحقات سنوات كل من « 2014 و2015 وسنة و2018» حيث تمكنوا بعد صراع ومعاناة طويلة الأمد من الحصول على مستحقاتهم لسنتي 2016 و2017 بعد لجوئهم وإستغاتثهم بالنائب البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني مير محمد بن عمر، الذي تدخل بشكل فوري لدى مصالح والي الولاية مولود شريفي، لكن تسديد مستحقات الشباب حسبهم شهدت عديد التجاوزات من ضمنها قيام مديرية النظافة والتطهير بتسديد مستحقات أصحاب شاحنات النظافة من الذين أدرجتهم في خانة المقصيين والبالغ عددهم 64 صاحب شركة، في حين لم تسدد مستحقات الذين لم تشملهم هذه القائمة ما إعتبروه بمثابة سوء للتسيير وفوضى عارمة تغمر المديرية، ناهيك عن رفض المراقب المالي الجديدة التي عينت حديثا خلفا للسابقة التي أحيلت على التقاعد صرف المستحقات لغاية تسوية هذا الخلل الإداري والإجرائي.

وكشف ممثل الشباب بن عريبة يوسف للجريدة، أنهم تقدموا مؤخرا مرارا وتكرارا لدى الجهات الوصية في مقدمتهم مدير المديرية والأمين العام للبلدية دون جدوى، في حين تم تمكين أبناء بعض المسؤولين والنافذين وغيرهم من تسديد مستحقاتهم المالية وفق منظومة المعارف والبيروقراطية القاتلة، وسبق لهم أن أبلغوا المكلف بالشؤون البيئية بطاهر الذي بدوره رفع تقريرا مستعجلا للأمين العام للولاية، الذي سيعقد معهم إجتماعا طارئا رفقة البرلماني مير محمد بن عمر الذي قام بمرافقة المشكل منذ بدايته.

أحمد. ع