شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

المطالبة بالكشف عن الإجراءات التي ستتخذ لحل المشكل

ضجيج مصفاة سيدي رزين يجر وزير الطاقة للمساءلة


  23 أكتوبر 2019 - 11:01   قرئ 1517 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
ضجيج مصفاة سيدي رزين يجر وزير الطاقة للمساءلة

يشتكي قاطنو الأحياء ببلديتي الكاليتوس وبراقي المجاورة لمركب مصفاة الجزائر المعروفة باسم مصفاة سيدي الرزين من الصوت الصاخب والمزعج الذي تسببه المصفاة طيلة أيام الأسبوع وعلى مدار 24/24 ساعة، الأمر الذي جعلهم يعيشون في دوامة من القلق وأفقدهم طعم الراحة والنوم، ناهيك عن الضرر الذي لحق بالمتمدرسين نتيجة هذا الصوت الذي أثر على تحصيلهم الدراسي، ورغم الشكاوى المرفوعة من طرف السكان إلا أن المشكل لا يزال قائما.

 

طالب النائب البرلماني لحزب تجمع أمل الجزائر «تاج» عن ولاية الجزائر، عبد الغني ويشر، في سؤال كتابي رقم 875/2019 وجهه إلى وزير الطاقة محمد عرقاب الكشف عن الإجراءات التي ستتخذها دائرته الوزارية قصد حل مشكل الصوت الصاخب والمزعج الذي تسببه المصفاة طيلة أيام الأسبوع وعلى مدار 24/24 ساعة الذي لا طالما أرق ولا يزال يؤرق يوميات سكان مختلف احياء بلديتي الكاليتوس وبراقي.

وأوضح ويشر في نفس السؤال أنه وفي إطار تواصلنا الدائم مع المواطنين، يشتكي سكان الأحياء المجاورة لمصفاة الجزائر الواقعة بمطقة سيدي رزين من بلديتي براقي والكاليتوس على غرار كل من حي المناصرية، حوش مريم، المرجة، حي طلايحية، القصر الأحمر ومختلف الأحياء المجاورة من الصوت المزعج والصاخب الذي تسببه المصفاة طيلة أيام الأسبوع وعلى مدار 24/24 ساعة.

وأردف النائب البرلماني أن هذا الصوت الصاخب والمزعج الذي يصدر من المصفاة جعل قاطني هذه الاحياء وباقي المناطق المجاورة لها يعيشون في دوامة من القلق وأفقدهم طعم الراحة والنوم، ناهيك عن الضرر الذي لحق بالمتمدرسين نتيجة هذا الصوت الذي أثر على تحصيلهم الدراسي.

وأشار ويشر أنه قام بزيارة ميدانية إلى هذه الأحياء استجابة لشكاوى المواطنين الذين يقدموا إلى مقر مدامته لطرح انشغالهم وقصد الوقوف على معاناة هؤلاء السكان، مؤكدا أن الوضع خلق أزمة نفسية وسط قاطني هذه الأحياء.

وفي ذات السياق، دعا النائب البرلماني وزير الطاقة التدخل لحل هذه المشكلة، متسائلا عن الإجراءات التي ستتخذها دائرته الوزارية قصد حل هذه الوضعية التي أرقت ولا تزال تؤرق السكان والتي قد يكون لها عواقب مستقبلية على الصحية العمومية.

ويشار إلى أن بلدية الكاليتوس قد كشفت عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» أن بخصوص الصوت المزعج الصادر من مصفاة سيدي رزين ليلا والذي اشتكى منه جل سكان البلدية خاصة الأحياء المحاذية للمصفاة كحي القصر الاحمر وطلايحية و400 مسكن أنه وبعد تواصل رئيس المجلس الشعبي البلدي بإدارة المؤسسة تعهد المدير العام للمؤسسة بالتكفل بالمشكل وحله في أقرب الآجال.

وكان هؤلاء السكان المتضررون قد عبروا عن تذمرهم من هذه الوضعية، مبدين في ذات السياق مخاوفهم من الغازات المنبعثة من ذات المصفاة والتي قد تلحق بهم أضرار صحية وتتسبب لهم في مشاكل صحية.

بوعلام حمدوش