شريط الاخبار
إجراءات مستعجلة للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي أساتذة الجنوب يطالبون بسكنات وظيفية ومخلّفات مالية للترقية استعادة احتياطات الذهب المصادرة وإدراجها ضمن الاحتياطي الوطني تعليمات بتسريع اعتماد 40 وحدة للإنتاج الصيدلاني ولاية سطيف تطلق أكبر صرح طبي للكشف عن كورونا خفض مناصب المسؤولية التي لا ترتبط بمردودية سوناطراك شنقريحة يشدد على اعتماد معايير موضوعية لتولي المناصب العليا بالجيش إعداد دفاتر شروط تركيب واستيراد السيارات قبل 22 جويلية جراد يتهم أطرافا باستغلال الظرف الصحي الراهن لأغراض سياسية تبون يحمّل محيط بوتفليقة مسؤولية معاناة الجزائريين أنصار تشيلسي يصفون بن رحمة بـ»هازارد» الجديد التنظيمات الطلابية «تزكي» بروتوكول وزارة التعليم العالي الرئيس يأمر باقتناء وحدات إنتاج مستعملة من شركاء أوروبيين توقعات بارتفاع أسعار الأضاحي قبل العيد ارتفاع أسعار النفط بفعل رفع توقعات الطلب العالمي انخفاض أسعار الصادرات بـ14.3 بالمائة في الثلاثي الأول «استثمرنا وخلقنا ثروة في تركيب السيارات بعد انهيار أسعار النفط» سوناطراك تخفّض نفقاتها بسبب أزمة السوق النفطية اللجنة الوطنية لرصد كورونا تؤكد أن الوضع تحت السيطرة «تالا غيلاف» تنجو من الحرائق ودعوة لتبني سياسة تحسيسية جادة بن بوزيد يستبعد العودة للحجر الشامل ويدعو لضبط النفس 30 مليار سنتيم لاقتناء تجهيزات طبية لمحاربة كورونا بوهران حرس السواحل تحبط محاولات «حرقة» 84 شخصا منذ بداية جويلية أونيسي يضخ دماءً جديدة بأمن الولايات الكبرى لكسب رهان الحجر الصحي المجلس الوطني للأئمة يدعو الحكومة لفتح المساجد تدريجيا تسليم استدعاءات التربية البدنية لمرشحي «الباك» و»البيام» بعد غد محرز ثالث أفضل صانع أهداف في « البريميرليغ» وزير التجارة يأمر بضمان التموين في الولايات الخاضعة للحجر ميلاط متهم بإبعاد «كناس» عن حوارات الوزارة للمرة الثالثة سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر

فيديو يكشف كارثة بيئية

مخلفات المنطقة الصناعية لعين البنيان تُصب في عرض البحر


  26 ماي 2020 - 11:13   قرئ 338 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
مخلفات المنطقة الصناعية لعين البنيان تُصب في عرض البحر

يبدو أن ظاهرة صب المياه القذرة أو السوائل السامة بالبحر لم تتمكن مصالح ولاية الجزائر القضاء عليا، حيث تتخلص مصانع المنطقة الصناعية لعين البنيان بغرب العاصمة من فضلاتها السامة في عرض البحر ضاربة كل التعليمات وتوصيات الحكومة التي تجرم هذا التصرف عرض الحائط.

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالمقاطعة الإدارية للشراڨة فيديو يكشف مصب المياه الملوثة والسامة في عرض البحر ببلدية عين البنيان، هذه الكارثة البيئية التي تسببها مصانع المنطقة الصناعية التابعة لبلدية لعين البنيان، أجبرت أحد سكان الحي على توثيق هذه الكارثة عبر الفيديو الذي انتشر بسرعة عبر صفحات «فايس بوك».

ويوضح الفيديو تخلص مصانع المنطقة الصناعية من سوائلها السائلة في البحر الذي لا يبعد سوى أمتار عن شاطئ مسموح لسباحة المدعو شاطئ «سيمتار»، ويظهر في نفس الفيديو الكمية الكبيرة من المياه الملوثة التي تصب في البحر والتي امتدت في عرضه لعشرات الكيلومترات.  وأشار صاحب الفيديو أن هذه الكارثة ليست حديثة فالمصب موجود منذ أشهر، مستغربا صمت السلطات المحلية عن هذا الوضع فرغم أننا على بعد أيام من استئناف موسم الاصطياف وكل توصيات السلطات الولائية المتعلقة بضرورة الحد من ظاهرة تلويث مياه البحر، كما أن الولاية عاقبت كل المصانع التي تتسبب في تلوث البيئة والتي تتخلص من غازات أو سوائل سامة تصب في البحر، وناشد صاحب الفيديو التدخل العاجل للسلطات الولائية من أجل وقف هذا الاغتصاب الصارخ في حق البيئة ببلدية عين البنيان ولتفادي كارثة حقيقية. للإشارة فإن ظاهرة صب المياه القذرة بمياه البحر شهدتها مختلف البلديات الساحلية بالعاصمة حيث سجلت بشاطئ باينام بالحمامات وشاطئ «ميرمار» برايس حميدو وشاطئ الرميلة بباب الوادي بالعاصمة، حيث فندت الولاية آنذاك تلوث مياه هذا الأخيرة مبرر أن كل مصبات المياه القذرة التي تصب في الكثير من النقاط عبر الشريط الساحلي قامت بتحويلها إلى محطات معالجة المياه من اجل القضاء على المشكل بشكل نهائي ولكن الواقع يثبت العكس فيما تزال الكثير من الشواطئ تعاني من المشكل على غرار شاطئ الصبلات الذي يصب فيه مياه وادي الحراش القذرة. وفي فيدوا آخر نشر في وقت سابق لتسرب مياه ملونة صادرة من ورشة صباغة خاصة تصب في مياه شاطئ باينام بالحمامات وكذا المادة القذرة التي لاحظها مرتادي شاطئ الرميلة بباب الوادي والذي تسبب في حساسية جلدية للكثير من الأطفال الذي سبحوا بهذا الشاطئ، كل هذه الحالات عجزت مصالح ولاية عن فتح تحقيق للبت في الموضوع ومعاقبة المتسبب في هذه الكارثة البيئة التي تشكل خطرا حقيقيا في حق المصطافين.

خليدة تافليس