شريط الاخبار
براقي يدعو إلى التشخيص الدقيق لمشاكل التزويد بالمياه «أوبك» تستبعد انهيار سوق النفط من جديد «كوندور» يصدّر قرابة 5 آلاف وحدة كهرومنزلية نحو تونس وموريتانيا إجراءات جديدة للتكفل بعوائق العقار في العاصمة وزير السياحة يأمر بتذليل العراقيل وتسهيل الإجراءات للمستثمرين تأجيل ملف قضيتين متابع فيها زوخ ووزراء ورجال أعمال الداخلية تدعو المتضررين من كورونا لإيداع ملف الاستفادة من المنحة بطاقية وطنية لزرع الأعضاء الحيّة بالجزائر قريبا تأخر المشاريع بسبب كورونا يؤجل عمليات الترحيل خلال الفاتح نوفمبر بالعاصمة جراد يدعو للتصويت على الدستور وتفويت الفرصة على الرافضين للديمقراطية المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ تدعو لفتح تحقيق حول الدخول المدرسي بقاط يحذّر من التجمعات العائلية ويعوّل على وعي المواطن لتفادي الموجة الثانية موظفان بالبنك الوطني الجزائري بالمرادية يختلسان أزيد من مليار من أرصدة الزبائن الجزائر تستهدف تصدير منتجاتها إلى 53 دولة إفريقية الجزائر ستعرف كيف تواجه التحديات المعترضة وتخرج منها أكثر قوة ومناعة غوتيريش يشيد بجهود الجزائر لحل الأزمة في ليبيا وحفظ السلم بمالي الدستور الجديد رسّخ مقومات الهوية وبيان أول نوفمبر وثيقة مرجعية للشعب أولمبياكوس يعلن إصابة سوداني بفيروس كورونا مجمّع «جيكا» يشرع في استغلال وتحويل الرخام الديوان الوطني يطمئن باستقرار أسعار الدواجن في غضون 15 يوما بولنوار يتهم المنتجين بالتلاعب في أسعار المواد الغذائية غلق ثالث ابتدائية بسبب كورونا في تيزي وزو انطلاق مرحلة تأكيد التسجيلات للناجحين الجدد بداية من اليوم «عدل» تسوّي وضعية المكتتبين الذين لم يدفعوا الشطر الأول الحكومة تحذّر من سيناريو الموجة الثانية لوباء «كورونا» قيادة الدرك تتخذ إجراءات ميدانية لمحاربة الاتجار بالمفرقعات والألعاب النارية تأجيل قضية كريم طابو إلى جلسة 16 نوفمبر المقبل بعجي يهاجم الحرس القديم لـ «الأفلان» ويتهمهم باستغلال الحزب لتحقيق مآرب شخصية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة «حراقة» تنشط على خط وهران – ألميريا الجزائر تضمن أمنها الطاقوي لغاية 2040 رغم استنفاد نصف احتياطها من الطاقة حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتزايد وماكرون يطالب بوقفها مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال إبراهيم مراد يشدّد على تطبيق برنامج الرئيس للنهوض بمناطق الظل 517 ناجح في البكالوريا تحصّلوا على معدل يساوي أو يفوق 18 من 20 بن حمادي استفاد من امتيازات لإنجاز مصنع الأدوية «فارما جيبي» بسيدي عبد الله بلعمري يثني على دور بلماضي في انضمامه إلى ليون الانتخاب بالكمامة.. تنظيم الطوابير خارج وداخل مكاتب التصويت وفرز الأصوات بالقفاز نسعى لبلوغ 70 بالمائة من المحطات الموزعة لـ»سيرغاز» آفاق 2025 نحو فتح خطين للنقل البحري يربطان مستغانم بمرسيليا وبرشلونة تواصل ارتفاع أسعار صرف العملة في السوق السوداء

رئيس اللجنة الوطنية لموزعي اللحوم يدعو شرفة لإيجاد حل نهائي للموضوع

«ولاية الجزائر لم تفصل بعد في موقع إنجاز مذبح وسوق الجملة للمواشي»


  23 سبتمبر 2020 - 10:33   قرئ 460 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
«ولاية الجزائر لم تفصل بعد في موقع إنجاز مذبح وسوق الجملة للمواشي»

لا يزال الغموض يطال مشروع إنجاز مذبح عمومي وسوق جملة للمواشي بالعاصمة، رغم التطمينات والوعود التي أطلقتها السلطات التنفيذية لولاية الجزائر، سيما وأن الولاية لم تفصل بعد في موقع الوعاء العقاري الخاص بإنجاز المذبح.

أفاد رئيس اللجنة الوطنية لموزعي اللحوم خير مروان، في تصريح لـ»المحور اليومي»، أن مشروع مذبح وسوق للجملة لا يزال حبيس أدراجه إلى حد الساعة، وذلك ما اتضح خلال لقاء جمعه بالأمين العام لولاية الجزائر، والذي تأكد خلاله أن ولاية الجزائر لم تفصل بعد في موقع الوعاء العقاري الذي سيتم اختياره كمكان لإنجاز المشروع الهام والذي ينتظره تجار اللحوم بالجملة على أحر من الجمر منذ سنة 2006، أين قطعت السلطات المعنية وعودا تقضي بإنشاء مذبح بمواصفات عالمية، مؤكدا أنه ومنذ ذلك الحين والمسؤولون التنفيذيون الذين توالوا على رأس الولاية يمنحون تطمينات ويقطعون الوعود، والتي لم يكن لها أي أثر على أرض الواقع.

وواصل خير، في تصريحاته، التي فتح خلالها النار على الأمين العام لولاية الجزائر، والذي لم يقدم حسبه أي أشياء ملموسة تذكر ما عدا المواصلة في سلسلة تقديم الوعود، والاكتفاء بالحديث عن عدم استيفاء الشروط بالوعاء العقاري الذي وقع الاختيار عليه من طرف السلطات التنفيذية في وقت سابق، والقول بأن مصالح الولاية بصدد البحث عن وعاء عقاري أكبر لاحتضان هذا المشروع الاستراتيجي والهام، على حد قوله.

وفي ذات الشأن، أفاد رئيس اللجنة الوطنية لموزعي اللحوم أن الشكوك لاتزال تحوم حول إمكانية تجسيد مشروع مذبح وسوق الجملة للمواشي بعاصمة البلاد، رغم تأكيد والي العاصمة الحالي يوسف شرفة عزمه عن تسجيل مشروع مذبح ولائي بطاقة استيعاب هامة، وذلك خلال الميزانية الأولية لسنة القادمة، سيما أنه يعد بمثابة إضافة نوعية لفائدة سكان العاصمة، وكذا تجار اللحوم بالجملة الذين لم يتبقى لهم سوى مذبح الحراش، والذي كان من المفترض أن يستغل بصفة مؤقتة بعد غلق مذبح الرويسو، يضيف المتحدث. ودعا رئيس اللجنة الوطنية لموزعي اللحوم خير مروان، من منبر «المحور اليومي»، السلطات الولائية وعلى رأسها والي العاصمة يوسف شرفة، ضرورة تجسيد مشروع المذبح وسوق الجملة بولاية الجزائر بمعايير عالمية، سيما وأن الجزائر لا تمتلك في الوقت الراهن أي سوق لبيع اللحوم بالجملة، بعد هدم مذبح الرويسو، الذي كان يوفر مناصب شغل لأزيد من 1000 عائلة، مع دخل منتظم للخزينة العمومية يفوق مليار سنتيم، مشيرا إلى أن مشروع مذبح براقي، والذي كان مرتقبا إطلاق أشغاله خلال سنة 2018، إلا أن ولاية الجزائر قررت التراجع عن القرار بعد ذلك.

ويذكر أن مشروع المذبح وسوق الجملة للمواشي قد أسال الكثير من الحبر وظل يطرح العديد من التساؤلات وعلامات الاستفهام، حول تماطل السلطات التنفيذية في إنجاز المشروع، وقد ألح عدد من أعضاء المجلس الشعبي الولائي، الذين دعوا الوالي السابق خلال إجتماع مناقشة الميزانية الأولية لسنة 2020 إلى ضرورة إدراجه، ما دفع  والي العاصمة لإعطاء الموافقة المبدئية على إدراج المشروع خلال مسودة الميزانية الإضافية، بعد أن تم تجميده خلال السنة الماضية، بحجة غياب الوعاء العقاري، حيث وعد أنذاك بالتحضير وإطلاق عملية الدراسات المتعلقة بالمشروع، خلال الأيام المقبلة على مستوى الوعاء العقاري الذي تم تخصيصه ببراقي، ليتم بعد ذلك التراجع عنه في ميزانية السنة الحالية.

عبد الله بن مهل