شريط الاخبار
مجمّع «جيكا» يشرع في استغلال وتحويل الرخام الديوان الوطني يطمئن باستقرار أسعار الدواجن في غضون 15 يوما بولنوار يتهم المنتجين بالتلاعب في أسعار المواد الغذائية غلق ثالث ابتدائية بسبب كورونا في تيزي وزو انطلاق مرحلة تأكيد التسجيلات للناجحين الجدد بداية من اليوم «عدل» تسوّي وضعية المكتتبين الذين لم يدفعوا الشطر الأول الحكومة تحذّر من سيناريو الموجة الثانية لوباء «كورونا» قيادة الدرك تتخذ إجراءات ميدانية لمحاربة الاتجار بالمفرقعات والألعاب النارية تأجيل قضية كريم طابو إلى جلسة 16 نوفمبر المقبل بعجي يهاجم الحرس القديم لـ «الأفلان» ويتهمهم باستغلال الحزب لتحقيق مآرب شخصية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة «حراقة» تنشط على خط وهران – ألميريا الجزائر تضمن أمنها الطاقوي لغاية 2040 رغم استنفاد نصف احتياطها من الطاقة حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتزايد وماكرون يطالب بوقفها مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال إبراهيم مراد يشدّد على تطبيق برنامج الرئيس للنهوض بمناطق الظل 517 ناجح في البكالوريا تحصّلوا على معدل يساوي أو يفوق 18 من 20 بن حمادي استفاد من امتيازات لإنجاز مصنع الأدوية «فارما جيبي» بسيدي عبد الله بلعمري يثني على دور بلماضي في انضمامه إلى ليون الانتخاب بالكمامة.. تنظيم الطوابير خارج وداخل مكاتب التصويت وفرز الأصوات بالقفاز نسعى لبلوغ 70 بالمائة من المحطات الموزعة لـ»سيرغاز» آفاق 2025 نحو فتح خطين للنقل البحري يربطان مستغانم بمرسيليا وبرشلونة تواصل ارتفاع أسعار صرف العملة في السوق السوداء «كنابست» تستنكر الاكتظاظ الرهيب المسجّل في مدارس بومرداس الحكومة تحدّد النشاطات المعنية بقاعدة 49 / 51 خلال مجلس الوزراء المقبل فتح التسجيلات في موقع المدرسة العليا للضمان الاجتماعي 2020 / 2021 درار يستبعد العودة لتشديد الحجر ويقترح غلق الأسواق وفرض رقابة صارمة الإخوة بن حمادي وأويحيى وسلال أمام محكمة سيدي امحمد اليوم مصالح التجارة والأمن تشدّد الرقابة ضد أصحاب المحلات الحراك فرض التعديل الدستوري الذي سيكرس القطيعة مع الممارسات القديمة دعوة مكتتبي «أل بي بي» لاستكمال الإجراءات تحسبا لاستلام المفاتيح «عدل» تفتح الموقع لاستخراج أوامر دفع الشطر الثالث جراد يرى أن الدستور الجديد سيعيد الجزائر إلى المسار الصحيح المروّجون للدستور الجديد يمرون إلى السرعة القصوى لحشد الدعم للوثيقة شنڤريحة يدعو لتحكيم صوت العقل وتجاوز المصالح لإنجاح استفتاء الدستور المدارس العليا للأساتذة.. الطب والصيدلة واللغات تستقطب الناجحين الجدد محرز ينفي الإشاعات التي ربطته بـ «بي اس جي» أعضاء لجنة المالية بالبرلمان يدعون إلى تخفيف الضغط الضريبي اتفاقية بين وزارة التعليم العالي ومختبر «فايزر» للتكوين في مجالات الصناعة الصيدلانية المصنعون المحليون لا يغطون سوى %20 من سوق المستلزمات المدرسية أولياء التلاميذ يشتكون تجاهل الإجراءات الوقائية بمختلف المدارس

المنتخبون مطالبون بالتدخل

سكان حوش الغولة بالسويدانية يطالبون ببرامج تنموية


  28 سبتمبر 2020 - 11:46   قرئ 593 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
سكان حوش الغولة بالسويدانية يطالبون ببرامج تنموية

انتقد سكان حوش الغولة الكائن ببلدية السويدانية النقائص المسجلة على مستوى حيهم، لا سيما تلك المرتبطة مباشرة بالحياة اليومية للمواطنين، داعين السلطات المحلية الى تفعيل دورها قصد تحسين النمط المعيشي للسكان وكذا الاستجابة لانشغالاتهم. 

يشتكي سكان حوش الغولة من جملة من المشاكل نغصت حياتهم في غياب مشاريع جوارية لاستدراك النقائص المسجلة، ومنها انعدام الغاز الطبيعي وتذبذب التزود بالمياه الى جانب غياب الغاز الطبيعي والذي أضحى حسبهم الانشغال الأكبر نتيجة الاستعمال المفرط لهذه المادة الحيوية، يأتي هذا في الوقت الذي قامت الوالي المنتدب للمقاطعة الإدارية ناجية نسيب بجولة استطلاعية قادتها الى مناطق الظل قصد تفقد المشاريع التنموية على مستواها وهو دفع سكان الغولة الى مطالبة السلطات المحلية بنصيبها من البرامج التي من شأنها أن تحسن إطارهم المعيشي.

 أزمة المياه تثير غضب السكان

خلفت أزمة المياه موجة غضب سكان حوش الغولة وازدادت معاناتهم منذ بداية الصائفة إذ لم تصل المياه الى حنفياتهم، ما أجبر بعض السكان ممن تسمح لهم ظروفهم المادية على اقتناء الصهاريج، فيما يقطع آخرون يوميا مسافات طويلة لجلب هذه المادة بطرقهم الخاصة والمتعبة متحملين عبء حملها ما أثقل كاهلهم، وقالت مواطنة إن غياب الماء عن الحنفية أضحى متعب خاصة خلال عمليات التنظيف اليومية، وهم ما جعلهم يستعجلون تزويد حيهم بالماء الشروب وتسهيل حياتهم اليومية.  

السكان يشكون انقطاع التيار الكهربائي

 وفي سياق متصل، يشتكي السكان من انقطاع التيار الكهربائي ما أثار استياءهم، خاصة بعد تسجيل تضرر أجهزة كهرومنزيلية عديدة، مبرزين أن المشكل لا يزال قائما رغم عديد الشكاوى التي رفعوها، وأضاف محدثونا أن الكوابل الكهربائية تعاني القدم وأضحت بحاجة الى تجديد بعد تسجيل أعطاب مستمرة على مدار السنة ويناشد السكان السلطات التدخل لبرمجة أشغال شبكة نقل التيار الكهربائي وضمان وضع حد للمشكلة .

واستنادا الى تصريحات عدد من السكان، فإن أحياءهم تغرق في ظلام دامس بمجرد انقطاع أشعة الشمس، بسبب انعدام الإنارة العمومية الأمر الذي أثر بشكل كبير على تنقلاتهم خاصة في الفترة المسائية حين يلجأ هؤلاء الى استعمال مصابيح يدوية، ولم يخف السكان تخوفهم من حدوث حالات سرقة أو اعتداءات.

 غياب الغاز الطبيعي عمق من حجم معاناتهم

أكد السكان أنهم راسلوا مرارا السلطات المحلية قصد الالتفات إليهم وتزويد منطقتهم السكنية بالغاز الطبيعي، ويأتي هذا المشكل على رأس المشاكل، بسبب العزلة التي يعيشونها وصعوبة نقل المواطنين قارورات غاز البوتان من مسافات بعيدة نظرا لموقع الحوش، مؤكدين أسعارها أقلت كاهلهم في ظل محدودية مداخيلهم واضطرارهم لاقتنائها مهما كان سعرها.

ومن جهتها أضافت إحدى القاطنات بالحي «أن خيبتنا كبيرة، كل همنا الحصول على الغاز الطبيعي قبل حلول فصل الشتاء، ونستغرب سبب تهميشنا من المشاريع التي استفادت منها بلدية السويدانية التي تدخل في إطار تحسين الإطار المعيشي للسكان، نحن أيضا نريد حقنا من هذه المشاريع»  

 توفير النقل مطلب لا يزال عالقا

 تشتد الأوضاع المعيشية غير المريحة على نفوس هؤلاء السكان جراء نقص وسائل النقل وغيابها الكلي في أوقات أخرى، فلم يجد أولياء الأمور حلا مناسبا لمتاعب أبنائهم المتمدرسين وهم على أبواب الدخول الاجتماعي، حيث سيضطرون لإيقاظهم في ساعات من كل يوم وقطع مسافة تشق حتى الكبار وذلك للوصول الى مؤسساتهم التربوية، كما تحول مشكل النقل الى هاجس بالنسبة لسكان حوش الغولة بل وزاد المشكل حدة في هذه الفترة الاستثنائية التي تعيشها البلاد جراء تفشي فيروس كورونا، وأكد محدثونا أن مشكل النقل كان مسجلا منذ السنوات الماضية، غير أنه تضاعف بشكل كبير بسبب الأزمة الوبائية ورغم قرار استئناف نشاط النقل إلا أن معظم الناقلين لم يزاولوا نشاطهم، وهو الأمر الذي زاد من معاناة السكان وجعلهم يدفعون تبعات قلة وسائل النقل بالوقوف لساعات طويلة في مواقف الحافلات الفرعية المؤدية الى وسط المدينة أو المؤدية الى البلديات مجاورة.

وفي هذا الصدد، أشار المشتكون الى أن مشكل غياب النقل بالمنطقة، فتح المجال لسائقي سيارات «الكلونديستان» الذين يستغلون الفرصة ويجبرونهم على دفع مبالغ إضافية لقطع مسافات قصيرة، خاصة بالنسبة للعمال الذين لا يجدون بديلا عن ذلك، من أجل الوصول الى وجهتهم في الوقت المناسب.

مونية حنون