شريط الاخبار
الزاوي يدافع عن كتابة الأمازيغية بالحرف اللاتيني ويندد بالنفاق الثقافي صلاح يواجه خطر الإيقاف عوار سيكون مفاجأة بلماضي في تربص مارس المقبل الـ˜بي أس جي˜ وتوتنهام يريدان عطال النسر الأسود وسوسطارة في نهائي قبل الأوان النصرية تتفادى الكبار في الكاف˜ وتستهدف ربع النهائي سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية النفط يتنعش ويقارب 63 دولارا للبرميل شركة صينية لتوسيع ميناء سكيكدة النفطي البوليساريو تطعن في اتفاقية الصيد البحري بين المغرب وأوروبا شوستر يرشح مدربا ألمانيا لقيادة ريال مدريد في صناعة التاريخ بباريس حجز 11 طنا من المواد الغذائية منتهية الصلاحية ومقاضاة 3920 تاجر انطلاق مشاريع قطاع الأشغال العمومية خلال الثلاثي الأول من سنة 2019 ضرورة الإسراع في إنجاز البرامج السكنية مع تحسين الجودة خطر الانهيارات يهدد قاطني أكواخ حيدرة أرقى بلديات العاصمة! انتشار كارثي للحمى القلاعية والطاعون ونفوق 4000 رأس في انتظار اللقاح تضارب في الأرقام حول خفض إنتاج النفط الجزائري سيلاس˜ لصناعة الإسمنت تصدر 30 ألف طن من الإسمنت التكتل النقابي يشلّ كل المؤسسات التربوية اليوم ويهدد بإضراب مفتوح بدوي يرد على رواد الفيسبوك ويؤكد أن كلمته أُخرِجت عن سياقها مخططات عملياتية من قبل مصالح الأمـن لمحاربة ظاهـرة الحرقة التنسيقية الوطنية للجان مساندة سيفيتال تدعو لمسيرة يوم 5 مارس

مدير الإدارة المحلية لولاية الجزائر احمد بوأحمد لـ« المحور اليومي :

قانون الجباية المحلية سيساهم في تحسين مداخيل البلديات


  12 ديسمبر 2017 - 13:32   قرئ 500 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
قانون الجباية المحلية سيساهم في تحسين مداخيل البلديات

جاء مشروع رقمنة البلدية بولاية الجزائر في وقت متأخر جدا فبعد  طرح المشروع منذ أربع سنوات من طرف وزارة الداخلية والجماعات المحلية، ينتظر المعنيون إصدار قانون نهائي للجباية المحلية ،الذي لم ير النور بعد بسبب عدم انتهاء  رؤساء المجالس الشعبية من جرد الممتلكات وإعادة  النظر في معايير سلم الإيجار الذي لا يزال يقدر بالدينار الرمزي.

 كشف  مدير الإدارة المحلية والانتخابات والمنتخبين لولاية الجزائر، في هذا الشأن، عن سير مشروع رقمنة الإدارة المحلية مشيرا إلى المراحل التي وصل إليها المشروع، مضيفا بأن مصالحه شرعت في  تطبيق التعليمة وهذا بتحديد الميزانيات الإضافية التي شملت 57 بلدية بولاية الجزائر، حيث تم تكليف المسيّر على مستوى المجلس الشعبي البلدي لكل بلدية بالعاصمة بهذه المهمة من أجل تمكين رئيس البلدية أو الوالي المنتدب وحتى والي العاصمة وكذا مصلحة الإدارة المحلية من التعرف على الحساب الإداري لسنة 2016 الذي تم الانتهاء من إعداده والتعرف كذلك على موارد البلدية و كل ما تم تحقيقه وإنجازه من إرادات ونفقات، وهل هناك فائض مالي أو نقائص لمعرفة وجهات أموال الميزانية المخصصة للبلديات، وسنتمكن من خلال هذا المشروع بتحصيل إيرادات البلدية والتحكم في الميزانية المالية وكذا التكفل بالمرفق العام بالنسبة لمصالح الحالة المدنية وتسهيل عملية استخراج الوثائق الإدارية .» عن الوضعية الجبائية لبلديات العاصمة قال بوأحمد مدير الإدارة المحلية لولاية الجزائر إن مصالحه لم تنته بعد من عدّ الحساب الإداري لسنة 2017 ، حيث سيتم المصادقة عليها من طرف «الأميار» الجدد  شهر مارس  2018 و بالتالي يمكن لنا الموازاة بين الحساب الإداري لسنة 2016  و من اجل الوقوف على الخلل في تسيير الميزانية، مشيرا إلى أن وزارة الداخلية ستنتهي من إصدار القانون النهائي للجباية المحلية الذي يتضمن كل النصوص المتعلقة بهذا الموضوع من أجل تعميمه على كل بلديات الوطن قصد التحكم الجيد في موارد البلدية المتمثلة في الرسم على النشاط المهني والرسم على القيمة المضافة الذي يحدث الفرق بين موارد البلديات من أجل تدعيم الدور الاقتصادي لهذه المجالس. بالنسبة للموارد الخاصة للبلدية مثل كراء محلات تجارية ومحلات سكنية  أو فضاءات ومساحات مؤجرة مثل مواقف ركن السيارات وغيرها، قامت مصالحنا بمنح تعليمة للأميار بإحصاء وجرد جميع الممتلكات الخاصة بها  وكذا إعادة تحيين مبالغ الكراء من أجل رفع الإيجار بشكل تدريجي وهنا يمكن للبلدية أن تقوم بدورها الاقتصادي وتسيير  الميزانية المالية الخاصة بها و امتلاك حرية اختيار وجهاتها.
 
 خليدة تافليس
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha