شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

حي الأوراس بالأبيار

268 عائلة تطالب بإدراجها في عملية الترحيل المقبلة


  17 ديسمبر 2017 - 13:08   قرئ 476 مرة   0 تعليق   أخبار الوسط
268 عائلة تطالب بإدراجها في عملية الترحيل المقبلة

ما تزال 268 عائلة تقطن بحي الأوراس ببلدية الأبيار تعاني الأمرين منذ ما يزيد عن 25 سنة في بيوت لا تتوفر على أدنى شروط العيش الكريم، رغم أن هذه البيوت المتواضعة تقع على بعد أمتار فقط من السفارة الأمريكية.  

جددت العائلات القاطنة بحي الأوراس الواقع ببلدية الأبيار بالعاصمة السلطات المعنية بضرورة تحديد تاريخ ترحيلها إلى سكنات لائقة وكذا انتشالها من حياة البؤس والشقاء التي تقبع فيها منذ ما يزيد عن خمسة وعشرين سنة، مشيرة في ذات السياق إلى أن العائلات القاطنة بهذا الحي تتخذ من بيوت « الزنك» مأوى لها، حيث تنعدم فيها أدنى شروط العيش الكريم من ماء وغاز وكهرباء -على حد تعبيرها- وأكد هؤلاء السكان أن وضعهم المعيشي لم يعد يحتمل بالنظر إلى حجم المعاناة التي يتجرعونها في أكواخ الصفيح طيلة هذه السنوات، مشددين على ان الوضعية التي يعيشونها لم تعد تنبئ بالخير خاصة أن نسبة المرضى بالحي في ارتفاع متزايد في كل مرة جراء نسبة الرطوبة المرتفعة وكذا التأثيرات السلبية لمادة الزنك المغطاة بها كل البيوت التي يقطنونها والتي تسببت لهم في أمراض مزمنة على غرار الربو والحساسية، ناهيك عن المشاكل الأخرى التي يتخبطون فيها كانعدام الماء ما دفعهم إلى ربط بيوتهم بهذه الشبكة عشوائيا من بعض المساكن المجاورة بالإضافة إلى انعدام الغاز الطبيعي ما يحتم عليهم استعمال قارورات غاز البوتان التي يصعب عليهم في أغلب الأحيان الحصول عليها. وأشارت هذه العائلات إلى أنه -ورغم كل المشاكل والصعوبات التي ما زالت تتخبط فيها إلا أن همها الوحيد يتمثل في «الرحلة» التي ما تزال بعيدة على حد تعبيرها، مضيفة في ذات السياق انه في كل مرة «يتقدم أعضاء من البلدية ويطلبون منا استخراج وثائق لتحيين ملفاتنا والتقرب إلى مقر البلدية لتقديم هذه الوثائق بهدف قرب موعد ترحيلها غير أن هذا الموعد لم يحن بعد وهو ما يزيد من استيائها وعضبها» لتضيف قائلة «في كل مرة يطلب من استخراج هذه الوثائق إلا أن عملية ترحيلنا لم تتم بعد»، متسائلة عن جدوى هذه العملية في كل مرة.  من بين الحالات التي صادفنها أيضا عائلات تم استقدامها إلى ذات الحي من طرف «الأميار» السابقين مؤقت في شاليهات بسبب أن البنايات التي كانت تقيم فيها مهددة بالانهيار ليتم ترحيلها إلى سكنات جديدة، غير أن هذه العائلات طال بها الأمد في هذا الموقع ولم تجد من ينتشلها من الوضع المزري. 
 
بوعلام حمدوش