شريط الاخبار
زطشي ينهي 7 سنوات من تربع قرباج على عرش الرابطة أمن قسنطينة يستنفر عناصره لمنع تسلّل انتحاري إلى الوسط الحضري أسعار برنت تتراجع إلى 68 دولارا للبرميل تسجيل عجز بـ11 مليار دولار خلال 2017 الأطباء المقيمون على موعد مع مسيرة ثانية بالعاصمة اليوم أردوغان يواصل عمليته العسكرية ضد الأكراد في سوريا إمامان عن كل ولاية لمرافقة الحجاج الجزائريين هذا الموسم مديرية التربية بقسنطينة تشكل لجنة تحقيق الجزائر يقظة على الحدود وأخذت احتياطاتها من عودة مقاتلي داعش تقرير روسي يؤكد أن الجيش الجزائري بإمكانه مواجهة أي قوة استعمارية بنك الجزائر يرفع سعر صرف العملات الأجنبية لزيادة مداخيل صادرات النفط توقيف عشرات الموظفين زوّروا 350 ملف قاعدي للمركبات كاتبة ضبط بالمحكمة العليا تتلقى رشوة بـ100 مليون سنتيم مضيفو شركة الخطوط الجوية يشلّون مطار هواري بومدين مصالح الأمن تجهض الوقفة الاحتجاجية لطلبة المدارس العليا الأطباء المقيمون في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيطاليا ترحل جزائريا وتونسيا بتهمة التخطيط لهجمات إرهابية الشروع في إقامة سياج في بين لجراف على الحدود مع المغرب هامل يؤكد حرص الشرطة الجزائرية على مواكبة أحدث التطورات المرقون العقاريون يعطلون 16 ألف سكن ويحوّلون أموالها لمشاريع أخرى! مديرية الفلاحة بعنابة تتوقع إنتاج مليون قنطار من الطماطم الصناعية الجزائر تنظم الصالون الدولي لزيت الزيتون مارس القادم برنامج مراقبة جوي مغربي بتمويل خليجي وتكنولوجيا إسرائيلية المجاهد زهير إحدادن يوارى الثرى بجوار شهداء الجزائر وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة «أوندا» يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب زواج جزائريين بأجنبيات قاصرات.. أو عندما يتحدى الحب كل القوانين زطشي يسحب تسيير البطولة المحترفة من قرباج مولودية كازوني تبهر في سطيف وهلال الـ «شومبيوني» يظهر الاستنجاد بسدي تابلوط والعقرم لمواجهة أزمة المياه بجيجل وميلة زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة سكان العمارات المرممة مجبرون على دفع اشتراكات الصيانة الدورية مجموعة الـ 5+5 تعوّل على دور الجزائر في مكافحة الإرهاب نحو إنهاء احتكار اتصالات الجزائر للشبكة العنكبوتية شلل في المدارس ابتداء من 30 جانفي الجيش التونسي يقضي على بلال القبي الذراع الأيمن لدرودكال بالقصرين وكلاء السيارات يلتقون حداد لطرح انشغالاتهم الازدحام المروري يخنق الجزائريين لليوم الثاني على التوالي نقابيون وممثلو الاتحادات المحلية بقسنطينة يحتجون ضد قرار سيدي السعيد دعوة أرباب العمل إلى تقديم التصريح السنوي بالأجور والأجراء لسنة 2017

سيستلم الشطر الخاص بتهيئة وادي الحراش

وزير الداخلية يزور بن طلحة


  12 جانفي 2018 - 19:51   قرئ 234 مرة   0 تعليق   الوطني
وزير الداخلية يزور بن طلحة

 يحلّ وزير الداخلية والجماعات المحلية وتهيئة الإقليم، نور الدين بدوي، يوم الأربعاء المقبل، ببلدية براقي، أين سيقوم بالتعريج أيضا على حي بن طلحة، لاستلام الشطر الخاص بمشروع تهيئة وادي الحراش على مستوى المنطقة، لتكون هذه الزيارة الأولى لعضو من الحكومة لهذه المنطقة، منذ سنوات طويلة.

تعتبر رخصة السياقة الإلكترونية، واحدا من المشاريع التي تعوّل عليها الحكومة، في إطار تجسيد مشروع البلدية الإلكترونية، التي انطلقت كمرحلة تجريبية على مستوى بلديات العاصمة وسيتمّ تعميمها خلال سنة 2018 الجارية. وسيحضر وزير الداخلية، نور الدين بدوي، أيضا، طبع أوّل رخصة سياقة بيومترية، من بلدية براقي، التي تعتبر نموذجا في استخراج الوثائق البيومترية، وذلك بعدما استكملت عملية التجارب المتعلقة بهذه العملية. وسيكون وزير الداخلية في هذه الزيارة مرفوقا بوفد من إطارات القطاعات، أين سيجوب الفروع البلدية التابعة لبلدية براقي، وسيعرّج بالمناسبة على بلدية بن طلحة، أين سيكون له لقاء مع المسؤولين المحليين. وسيشرف وزير الداخلية، على استلام الشطر المتعلق بعملية تطهير وتهيئة وادي الحراش، الممتدّ على مسافة 18.2 كلم، وسيتسم الوزير مصب بن طلحة «لابريز دو»، الذي يتربع على مساحة 7 هكتارات، بعدما استكملت عملية تهيئته ليكون جاهزا أمام سكان المنطقة، لتمكينهم من الاستمتاع بمواقع التنزه والراحة وممارسة الرياضة. ووفقا لمصادر محلية من بلدية براقي، فإن فضاء الترفيه ببن طلحة الممتد على طول كيلومترين، قد تمت تهيئته كليا لاستقبال الزوّار، وهو مزوّد بمساحات خضراء وفضاءات ترفيهية وثلاثة ملاعب لكرة القدم مغطاة بالعشب الطبيعي. ستنتهي معاناة سكان العاصمة، بعد استكمال أشغال تهيئة وادي الحراش، التي انطلقت في 3 جوان 2012 وأسندت لمجمع مؤسستي كوسيدار- دايوو بتكلفة 38 مليار دينار، من مخاطر الفيضانات، كما للعملية انعكاسات اجتماعية من خلال إعادة إسكان أزيد من 6 آلاف عائلة كانت تقطن أحياء قصديرية على ضفتي وادي الحراش، على غرار الرملي المعروف بكونه أكبر حي قصديري، الذي كان يشوّه وجه العاصمة، وسمحت العملية باسترجاع أرضيات تمّ تحويلها لفضاءات بيئية. وتعد عملية «تهيئة وادي الحراش» بالجزائر العاصمة، بمثابة «مشروع القرن» كما أطلق عليه العديد من الخبراء والمتخصصين في عالم البيئة عندنا، لما يمثله من رهان حقيقي من شأنه تجسيد ما يعرف اصطلاحا بـ«التنمية الخضراء المستدامة» في بلادنا.

حكيمة ذهبي

 

 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha