شريط الاخبار
جرائم الشواطئ تحصد أرواحا بريئة...قَتل قابيل هابيل 200 ألف رأس ماشية دخلت العاصمة في ظرف 48 ساعة قنطار العلف بـ3000 دينار وتربية الكباش ليست نشاطا هيّنا˜ عمي لزهاري يفرض أحقيته ويجبر الحكومة على تغيير أرضية مصنع بيجو إقبال كبير للسياح على المعالم التاريخية بتلمسان 51 ألف تاجر لضمان المداومة يومي عيد الأضحى إقصاء المستفيدين من تأشيرات المجاملة العام الماضي من الحج هذا الموسم إيطاليا توقف 25 حراقا˜ جزائريا وتنقلهم إلى مركز المنستير˜ استحداث خدمة جديدة لتأمين أشجار الزيتون بتيزي وزو مجلس الأمن يحذر من تحوّل داعش˜ لشبكة سرية بعودة مقاتليه لبلدانهم الإعلان عن النتائج النهائية للتوجيهات الجامعية غدا برميل صحارى بلند˜ الجزائري بيع بـ71.45 دولارا برنامج خاص لضمان السير الحسن للقطارات يومي العيد قطاع التكوين يستحدث 7 تخصصات جديدة يوم تحسيسي حول الحمى القلاعية بولاية عين تموشنت بوحجة يخرق˜ قانون حالات التنافي مع العهدة البرلمانية الجزائريون يديرون ظهورهم للظلاميين تجميد إنجاز قرابة 25400 وحدة سكنية من بينها 8300 بصيغة عدل˜ ولاية ميلة تجني 3.1 مليون قنطار من الحبوب تعديلات عميقة˜ ستمسّ قانون الجمعيات تجار المواشي يضربون بتعليمة السلطات المحلية عرض الحائط سوناطراك تتجند لمنع هجرة˜ الكفاءات الوطنية نحو الخارج الجزائر دولة مؤسسات والمسيرات ممنوعة دون ترخيص وزارة الصحة تحذّر من مخاطر التعرض للإصابة بالكيس المائي 9 جزائريين فقط مبحوث عنهم من طرف أنتربول˜ أسعار برنت دون 72 دولارا للبرميل رونو تروكس˜ الجزائر تعلن عن مضاعفة ساعات العمل بوزيد شافعي يطمئن الطلبة بخصوص الإقامة والنقل إطلاق حملة التبرعات لفائدة سكان الجنوب.. المناطق الحدودية والهضاب التعرف على هوية إرهابيين عثر على جثتيهما في سكيكدة عيسى في السعودية اليوم لمتابعة سير موسم الحج توقعات بانخفاض محصول القمح في منطقة Œالأورو˜ لقاء جزائر - فرنسي مرتقب ومصنعببيجو˜ ضمن المحادثات 70 بالمائة من الفلاحين بتيزي وزو لم يؤمّنوا على ممتلكاتهم زعلان يدعو إلى الاستثمار في الصيانة والتكوين السلطات التشادية توقف المحتال على حجاج جزائريين المجلس الإسلامي الأعلى يدخل على خطّ الحكومة لجلب الاستثمار نزيف حاد وسط الجماعات الإرهابية في الجنوب مصالح الأمن تمنع منتمين لمجموعة Œالمواطنة˜ من تنظيم وقفة احتجاجية توزيع 147 خيمة على المتضررين من الأمطار بعين قزام

دعت النقابات إلى اجتماع لإعادة مناقشة مقترحات المشروع

بن غبريت ستضع ملف إصلاح البكالوريا أمام الحكومة نهاية جوان


  12 جوان 2018 - 19:01   قرئ 270 مرة   0 تعليق   الوطني
بن غبريت ستضع ملف إصلاح البكالوريا أمام الحكومة نهاية جوان

كشفت مصادر موثوقة عن اجتماع للجنة المختلطة المكلفة بإصلاح امتحانات شهادة البكالوريا، هذا الأسبوع، وذلك بدعوة من وزيرة التربية نورية بن غبريت وسيدور فحوى اللقاء حول إعادة مناقشة الاقتراحات التي قدمتها نقابات القطاع فيما يتعلق بالمسألة، وستكون النتائج تمهيدا للخروج بإجماع بين الطرفين قبل إخضاع المشروع أمام طاولة الحكومة للمصادقة عليها، خصوصا أن التحدي الكبير للمسؤولة الأولى على قطاع التعليم والتربية في الجزائر هو إعادة الاعتبار ومنج مصداقية أكبر للـ  باك˜ الجزائري حتى لا يضطر الطالب على الاستعانة بوثيقة تعادله في بعض الاختصاصات بالجامعات الدولية.

صرح رئيس النقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين  ساتاف˜، بوعلام عمورة، على هامش اللقاء الذي جمع العديد من نقابات التربية، الخميس الماضي، بوزيرة التربية نورية بن غبريت -اللقاء ناقش إمكانية تمديد عهدة لجان الخدمات الاجتماعية بعام وهي التي تشتغل في الميدان منذ 2015 وانتهت عهدتها في 15 مايالماضي- أن المعنية وافقت على إعادة النظر في مقترحات النقابات المختلفة والمتعلقة بإصلاح شهادة البكالوريا، قبل طرحها للنقاش أمام مجلس الوزراء قبل نهاية جوان الجاري، لتدخل حيز التطبيق بداية من الموسم الدراسي المقبل. وكانت نقابات التربية قد اقترحت منذ عامين في إطار هذا المسعى -باعتبارها طرف من الشركاء الاجتماعيين لوزارة التربية-على تنظيم امتحانات الـ  باك˜ في دورتين، الأخذ بعين الاعتبار البطاقة التركيبية (إما للسنة الثانية أو الثالثة ثانوي) ومن جهة علق الناطق الرسمي للـ  كلا˜، إيدير عاشور، بخصوص هذا الموضوع أن الوزيرة طالبت من النقابات إعادة النظر في المقترحات الخاصة بإصلاح شهادة البكالوريا لوضعها على طاولة الحكومة للمصادقة النهائية قبل الإعلان الرسمي عن تطبيقها بداية من شهر سبتمبر المقبل، مؤكدا أن النقابة التي يمثلها غير متحمسة لهذا المسعى لكونها تدعو إلى إصلاح شامل لقطاع التربية ويجب ألا ينحصر الأمر على امتحان مصيري واحد. ومن ضمن المقترحات إسقاط مقترح  البطاقة التركيبية˜، واستبدالها بـ  التقويم المستمر˜ على النحو الذي يعتمد بدءا من السنة الثانية ثانوي، عند نسبة 20 بالمائة فقط، وذلك باعتماد المعدل العام للسنة الثانية ثانوي مضافا إليه معدل السنة الثالثة زائد معدل البكالوريا والكل يقسم على 05، ويشمل جميع المواد، فيما اقترح خبراء من قبل، إصلاحات مختلفة على الشهادة كإجراء امتحانات المواد الأدبية في السنة الثانية ثانوي و˜إدراج المقابلة الشفهية في بعض المواد لا سيما المواد الأدبية منها˜ إضافة إلى  تعويد الطالب في الثانوية على البحث˜. وكانت العديد من الجهات قد بررت الحاجة إلى إعادة النظر في هذا الامتحان المصيري الممهد للحياة العملية للتلميذ بعد المسار الجامعي بـ 3 أسباب، وهي إضرابات الأساتذة والتلاميذ المتكررة التي أثرت سلبا في تمدرس التلاميذ، وأفقدت البكالوريا قيمتها البيداغوجية، إلى جانب تراجع مستوى طلبة الأولى جامعي، وارتفاع نسبة المعيدين ونسبة التسرب، أين أكدت التحقيقات توقف فئة كبيرة عن الدراسة بمجرد الوصول إلى الجامعة، إضافة إلى تحول شبكات التواصل الاجتماعي إلى وسائل غش لدى المتعلمين.

أمينة صحراوي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha