شريط الاخبار
نواب الموالاة يقذفون بالمؤسسة التشريعية نحو "المجهول" انتخاب رئيس جديد بداية الأسبوع وبوحجة ينتظر فتوى المجلس الدستوري التحقيقات في قضية "أمير DZ" تُطيح بالفنان "رضا سيتي 16" وإيداعه الحبس الوكالة تشرع في الرد على طلبات تغيير المساكن من "أف3" إلى "أف4" الحكومة تمنع ارتداء النقاب على موظفات الإدارات العمومية قمة "أوربية-عربية" حول قوافل "الحراقة" وملايين الدولارات لإغراء دول شمال افريقيا مسابقة للالتحاق بالتكوين المتخصص لإدارة الشؤون الدينية 
لهبيري يشيد بجهود وسائل الإعلام لدعم الأمن الوطني
 زمالي في مهمة إقناع الجالية في الكويت باستثمار أموالها في الجزائر "التنقيب عن البترول والغاز في عرض البحر لتعزيز المداخيل" الحكومة تمنع مشاركة المتعاملين فرديا في المعارض الدولية النقابات المستقلة تشل المؤسسات التربوية هذا الأسبوع إخضاع مختلف المشاريع السكنية للمناقصة وصيغة التراضي استثنائية عجوز تطالب بفتح تحقيق في قضية مصرع ابنها في حادث مرور تأجيل ملف "مير" باب الوادي السابق المتهم بسوء التسيير اختفاء خاشقجي يعيد فتح ملفات الاغتيالات السياسية والويل لمن يقول لا˜ لدكتاتوريي العرب الخضر˜ بحاجة لانتصار أمام غامبيا لترسيم التأهل علاش يؤكد تحقيق الجوية الجزائرية نموا بنحو 5 بالمائة مستثمرون أوروبيون مهتمون بالسياحة الصحراوية في الجزائر نسبة تطـابق الفنادق المحلية مع المواصفات الدولية لا تتعدى 30 % الإفراج عن شروط جديدة للتّنازل عن أراضي الدولة لبناء المساكن المدعّمة ماكرون يشدد على ضرورة اعتراف فرنسا بممارستها الهمجية ضد الجزائريين زيارة منظمة أرباب العمل الدولية... نحو فتح الإستثمار الأجنبي بالجزائر خدمات وأسعار تنافسية لجلب المعتمر الجزائري اتفاقيات شراكة بين مراكز للردم التقني وخواص لرسكلة النفايات القطيعة بين الأساتذة ورئاسة الجامعة المركزية تخرج الطلبة إلى الشارع إدراج مجازر أكتوبر في الكتب المدرسية الفرنسية عرض التجربة الأمريكية على منتجي الألبان الجزائريين شرطة مطار العاصمة تحبط عملية تهريب 170050 أورو شهادة الصحافي المصري علاء الدين صادق التوترات الجيو سياسية والانخفاض المفاجئ في المخزونات الأمريكية ينعش البرميل هواوي ميت 20 أحدث الهواتف وأفضلها ابتكارا من الشركة إطلاق مشروع التوأمة بين أنام وقطب التشغيل بفرنسا انزلاق في البرلمان ! بلماضي يقضي على سياسة النجوم ويبعث المنافسة في الخضر˜ دعوة لتضافر الجهود وإشراك جميع الهيئات والبحث عن سبل مواجهة الكوارث الطبيعية نرفض تحميل البلديات المسؤولية بل تتقاسمها كل الأطراف المعنية˜ ما مصير 265 مليار دينار المخصصة لحماية المدن من الفيضانات؟˜ الباتريوت يقررون العودة إلى الاحتجاج اتفاقية تسمح بالتكفل 100 بالمائة باقتناء الأدوية لجميع الأجراء

تحديد نقاط بيع الأضاحي المرخصة هذا الأسبوع!

مضاربة السماسرة تلهب الأسعار ووزارة الفلاحة في قفص الاتهام


  06 أوت 2018 - 20:35   قرئ 947 مرة   0 تعليق   الوطني
مضاربة السماسرة تلهب الأسعار ووزارة الفلاحة في قفص الاتهام

أبدت فدرالية مربي المواشي تخوفها من الارتفاع الكبير الذي تشهده أسعار الأضاحي هذه السنة، حيث حمّلت الفدرالية السماسرة الذين يتحكمون في السوق مسؤولية المضاربة التي تسببت في ارتفاع غير مبرر لأسعار الأضاحي.

 

أبرز المكلّف بالإعلام على مستوى المكتب الوطني لفدرالية مربي المواشي بوزيد سالمي، أن الموالين يوفرون هذه السنة أكثر من 5 ملايين رأس، وأبدى المتحدث تخوفه من عدم بيع 60 بالمائة منه في أسواق المدن الكبرى، التي تشهد -حسبه- التهابا كبيرا في الأسعار بسبب مضاربة السماسرة الذين يحكمون قبضتهم على نقاط البيع.

وأكد بوزيد سالمي خلال الندوة الصحفية التي عقدها أمس الإثنين، بمعية رئيس اتحاد التجار والحرفيين الحاج الطاهر بولنوار، أن معدل فرق السعر بين مناطق تربية المواشي ونقاط البيع الموزعة في الولايات الكبرى بما فيها العاصمة تتراوح بين 8000 و15000 دج، بسبب سماسرة المواشي الذين يتجاوز هامش ربحهم -حسبه- 3 أضعاف هامش ربح المربين. وانتقد المكلف بالإعلام على مستوى المكتب الوطني لفدرالية مربي المواشي، السياسة التي انتهجتها وزارة الفلاحة هذه السنة بشأن تنظيم نقاط البيع التي عهدت بها لمديريات الفلاحة، لتتسبب في فوضى عارمة في السوق بعد سيطرة السماسرة على كل نقاط البيع ومنع الموالين من الدخول،بهدف رفع أسعار الاضاحي، وكذا اللحوم التي أكد سالمي أن سعرها لا يتجاوز 800 دج في ولايات الهضاب العليا ومناطق تربية المواشي، في الوقت الذي يتجاوز سعرها 1500 دج في العاصمة والمدن الكبرى.

وزارة الفلاحة: تحديد نقاط بيع الأضاحي المرخصة هذا الأسبوع!

في سياق متصل، اتخذت وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري عدة إجراءات وتدابير من أجل عيد الأضحى الذي لا يفصلنا عنه سوى أسبوعين، حيث أكدت الوزارة فتحنقاط بيع الأضاحي قبل نهاية هذا الأسبوع، الأمر الذي سيسمح للموالين والمربين بعرض مواشيهم، كما حذرت من عدم تنقل المواشي دون شهادة صحية. وأبرز مدير المصالح البيطرية بوزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري خالد بارة، أن الوزارة اتخذت عدة إجراءات وتدابير تحسبا لعيد الأضحى، حيث سيتم قبل نهاية هذا الأسبوع فتح نقاط بيع على مستوى ولايات الوطن من أجل عرض المواشي من قبل التجار والموالين والمربين، كما حذرت من نقل مواشي العيد دون رخصة أو شهادة صحية من نقطة الانطلاق إلى نقطة البيع، تفاديا لأي مشاكل تخص انتشار الحمىالقلاعية في بعض الولايات، مشيرا إلى تجنيد كل الأطباء البياطرة على مستوى نقاط البيع وكذا على مستوى المذابح يوم العيد.

وبشأن قضية الحمى القلاعية وارتباطها بارتفاع أسعار أضاحي العيد، أكد خالد بارة أن هذه المسألة تتجدد كل سنة، وأن الوضع مستقر ومتحكم فيه وعدد بؤر الحمى القلاعية محصور. من جهة أخرى، ستكون جميع منشآت الذبح الموزعة على جميع أنحاءالوطن مفتوحة يوم العيد، لتحفيز المواطنين على ذبح أضاحيهم في أمكنة تتوفر فيها الرقابة، كما سيتم ضمان نظام المداومة من طرف المصالح البيطرية الولائية على مستوى المجالس الشعبية البلدية وكذا على مستوى أماكن الذبح، وستقوم فرق متنقلة مكونة من أطباء بياطرة وتقنيين بجولات في مختلف الأماكنالتي يحتمل أن تقام فيها عمليات الذبح، خاصة في المناطق الريفية، من أجلضمانالرقابة وتلبية احتياجات المواطنين ومطالبهم.

وسيلة قرباج

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha