شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

من أجل تأهيلهم وقمع الصيد العشوائي

دورة تكوينية لفائدة صيادي ولاية تيزي وزو


  31 أوت 2018 - 13:38   قرئ 512 مرة   0 تعليق   الوطني
دورة تكوينية لفائدة صيادي ولاية تيزي وزو

نظمت فيدرالية الصيادين لولاية تيزي وزو، أول أمس الخميس، دورة تكوينية لفائدة الصيادين من أجل منحهم رخص الصيد ومحاربة الصيد العشوائي وتسليط الضوء على القوانين المسيرة للنشاط. 

تعد الدورة التكوينية المنظمة من طرف فيدرالية صيادي تيزي وزو لثلاثة ايام كاملة، من بين أولى المبادرات التي يسعى من خلالها المنظمون لإعادة بعث هذا النشاط من جديد بعد تعليقه لسنوات بسبب انعدام الأمن إبان العشرية السوداء ومحاولة تأطيره وفق القوانين التي وضعها المشرع الجزائري بهدف تنظيم النشاط ومحاربة الصيد العشوائي الذي يعتبر تهديدا كبيرا للكثير من الحيوانات المستهدفة والمؤثر بالسلب على التوازن البيئي. حيث شاركت في تجسيد هذه الدورة التكوينية المقامة فعاليتها في المتحف الجهوي للمجاهد "مدوحة" بمدينة تيزي وزو، مديرية محافظة الغابات إلى جانب ممثلي جمعيات صيادي الولاية وأخصائيين في المجال وذلك بغية مناقشة واقع النشاط وضرورة اخضاعه للإلزام القانوني والسماح لسكان الولاية من ممارسته مجددا بعد توقفه لسنوات، يقول رئيس فيدرالية صيادي الولاية أرزقي عيدر خلال كلمته الافتتاحية لأشغال الدورة، والذي دعا السلطات العمومية المعنية بضرورة مرافقة التنظيم في مهامه بغية بلوغ الاهداف المرجوة عن طريق احترام عامل الوقت في منح وتحرير رخص الصيد الذي يعتبر في غالب الاحيان وبسبب التماطل او الرفض في تحريره عاملا مباشرا في تفشي الصيد العشوائي. وهي الظاهرة التي تبقى -بحسبه- بحاجة ماسة إلى جهود إضافية للحد منها من رغم أن في الاونة الاخيرة وبعد تأسيس الفيدرالية تراجعت ولو بمستويات ضئيلة بفضل حملات التوعية التي أطلقتها في الآونة الاخيرة الفيدرالية.

وتطرق المتحدث -وأمام أكثر من 100 صياد حضروا التربص والقادمين من مختلف ربوع الولاية- إلى المشاكل التي يواجهها الصيادين وتقف عقبة في مزاولة هذا النشاط خصوصا المتعلقة منها بصعوبة الحصول على الذخيرة المستعملة في الصيد، وفي هذا الصدد دعا أرزقي عيدر، السلطات العمومية المعنية بضرورة الاسراع في إيجاد الاطر السامحة لتطبيق القوانين التي من شأنها رفع الحظر عن عملية بيع الخراطيش وكذا بندقيات الصيد عن طريق الترخيص للراغبين في الاستثمار في هذا القطاع. وهي التدابير التي ستسمح إلى حد بعيد في القضاء على السوق الموازية التي يعاقب عليها القانون بحد ذاته. من جهة أخرى شمل برنامج الدورة منح وخلال اليومين الأولين منها تكوين نظري لفائدة الصيادين لاسيما في الموضوع ذات الصلة بمعرفة القوانين المسيرة للنشاط والتي أقرها القانون رقم 04-07 المتعلق بالصيد والصادر في15  أوت 2004 والذي خاض في تفاصيله أكثر رئيس محافظة الغابات سكندراوي محمد، ناهيك عن المحاضرة الثانية التي القاها إطار من محافظة الغابات بزرالدة السيد خطاوي سعيد الذي تطرق في مجملها إلى الشروط المقننة للصيد وكيفية تنظيمه وطرق الاستفادة او الحصول على رخص الصيد. اما اليوم الثالث من التربص سيكون تطبيقي مائة بالمائة لصالح الصيادين الذين سيستفيدون من آليات استعمال اسلحة الصيد تحت اشراف المدرب الوطني للرمي الرياضي مجيد فرات بحضور ممثل عن الدرك الوطني.

 أغيلاس، ب