شريط الاخبار
وزارة الفلاحة تدعو الجزائريين لاقتناء الأضاحي من الأماكن المرخصة النفط يتراجع للمرة الأولى قبيل بيانات المخزونات الأمريكية ديوان الحج والعمرة يدعو الحجاج لاستيلام جوازات سفرهم زطشي حاول اعتراض لقاء رئيس الدولة بالمنتخب الوطني وأراد تحميل بلماضي مسؤولية ذلك «وصل الأمتعة» لإيصال حقائب الحجاج للغرف عمال مؤسسات رجال الأعمال المسجونين مهددون بالبطالة ويطالبون بالحلول 3500 مليار لعصرنة وتحسين مستوى خدمات قطاع البريد الإبراهيمي يحدد شروط المشاركة في الحوار الوطني للخروج من الأزمة الطلبة يسيرون بأريحية في المسيرة الـ22 بعد تخلي الأمن عن الجدران البشرية خرّيجو المدارس العليا للأساتذة يستلمون قرارات تعيينهم بداية من الغد نصف عدد المؤسسات العمومية عاجزة عن التوظيف! فتح تحقيق ضد الطيب لوح ومنعه من مغادرة التراب الواطني اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات

بينما تزود بآلات لمراقبة حمولة الشاحنات للحد من تدهور أوضاع الطرق

وزارة الأشغال العمومية تسابق الزمن لإنجاز محطات الدفع لصيانة الطريق السيار


  05 سبتمبر 2018 - 20:35   قرئ 580 مرة   0 تعليق   الوطني
وزارة الأشغال العمومية تسابق الزمن لإنجاز محطات الدفع لصيانة الطريق السيار

تسابق وزارة الأشغال العمومية الزمن للانتهاء من إنجاز محطات الدفع بمخارج ومداخل الطريق السيار شرق-غرب، وتسهيل عملية دفع تسعيرة العبور على الطريق السريع بما يساهم في تمويل عمليات صيانة المقاطع المهترئة على مستوى الطريق السيار شرق-غرب، من خلال الشروع في إنجاز آلات لوزن المركبات الثقيلة التي ستوضع على مخارج المناطق الصناعية والطريق السيار شرق-غرب ومحطات الصيانة والدفع عندما يدخل النظام حيز الخدمة.

 

تشهد مداخل ومخارج الطريق السيار شرق-غرب أشغال إنجاز محطات الدفع التي سيُلزم من خلالها السائقون الذين يرتادون الطريق بدفع غرامة العبور فور دخول المحطات حيز الخدمة، والتي ستضخ الأموال لتمويل مشاريع صيانة ومعالجة وكذا تهيئة الطرق المهترئة والتي تشهد توقفا عن العمل في عدة ولايات على غرار الطريق المار بالأخضرية.

وكان وزير الأشغال العمومية عبد القادر زعلان قد كشف مؤخرا عن الشروع في إنجاز آلات لمراقبة وزن المركبات، حيث تنتشر وحدات الدرك الوطني لمراقبة حمولة الشاحنات للحد من تدهور أوضاع الطرق التي يشهدها الطريق السيار شرق-غرب.

وأكد زعلان وقتها أن شبكة الطرق الازدواجية في الجزائر عرفت توسعا ملحوظا بلغ 7 آلاف كيلومتر، في إطار تهيئة الظروف القاعدية.

ويُذكر أن وزارة الأشغال العمومية قد أقرت في وقت سابق تسعيرة تقدر بـ1.2 دج للكيلومتر الواحد، تُفرض على مستعملي الطريق السيار كأحد أنواع التمويل من طرف الجزائريين لصيانة مشروع القرن.

وتجدر الإشارة إلى أن عبد القادر والي قد أعلن مسبقا لدى توليه حقيبة القطاع الأشغال العمومية عن دخول محطات الدفع للطريق السيار شرق-غرب حيز الخدمة في سنة 2017، واعتبر أن التسعيرة ستكون معقولة إلا أن المشروع ما زال قيد التجسيد، أين تجرى عملية إقامة نقاط دفع رسوم عبور الطريق السيار، ويبلغ عددها 55 محطة دفع، منها 48 محطة يتم تنصيبها على المحولات، و7 محطات سيتم إنجازها على طول الطريق السيار، من بينها المحطتان اللتان ستنصبان عند مدخلي الطريق السيار من الحدود الشرقية والغربية للجزائر، أو ما يعرف بحقوق الاستغلال، والتي ستشكل موردا آخر للخزينة يضاف للموارد التي ستوفرها محطات الخدمات.

مريم سلماوي