شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

تخليص دمغة المحاماة˜ بداية من 16 سبتمبر الجاري

المحامون يتّجهون نحو زيادة أتعاب التقاضي


  05 سبتمبر 2018 - 20:36   قرئ 611 مرة   0 تعليق   الوطني
المحامون يتّجهون نحو زيادة أتعاب التقاضي

قيمتها تتراوح ما بين 200 و500 دينار

يشرع المحامون بداية من 16 سبتمبر الجاري في تخليص الدمغة الجديدة التي استحدثت بموجب قانون المالية لسنة 2018، وهو الأمر الذي سيؤثر مباشرة على المتقاضين، حيث سيلجأ عدد من المحامين إلى رفع قيمة التقاضي أمام موكّليهم، حتى لا يدفعوا هذه الضريبة الجديدة من مداخيلهم.

 

تدخل الضريبة الجديدة التي استحدثها قانون المالية لسنة 2018، التي يتعين على كلّ محام إلصاقها بالعرائض القضائية ورسائل التأسيس تحت طائلة عدم القبول، مع إعفاء قضايا المساعدة القضائية من هذه الدّمغة، حيّز التنفيذ بداية من 16 سبتمبر الجاري، وهو الإجراء الذي سيدفع بالمحامين إلى رفع قيمة أتعابهم التي يدفعها المتقاضون، حتى لا يضطرّوا إلى تخليص الضريبة الجديدة من جيوبهم.

وأعلن مجلس منظمة محامي الجزائر بمكتبه بولاية الجزائر عن تنظيم يوم دراسي يوم السبت حول موضوع الدمغة المحدثة بموجب قانون المالية، والتي فصّل فيها المرسوم التنفيذي رقم 18-185 الصادر عن وزارة المالية ووزارة العدل. وأوضح المجلس الذي يتولى رئاسته عبد المجيد سيليني أن هذا اللقاء يهدف إلى تفسير كيفية التعامل مع النص القانوني والوقوف على مختلف التساؤلات أو الإشكالات التي يطرحها المحامون.

وتخصّص نسبة 99.5 بالمائة من حاصل هذه الدّمغة لفائدة صندوق الاحتياط الاجتماعي، ونسبة 0.5 بالمائة لفائدة الخزينة العمومية، وحدد المرسوم التنفيذي المذكور قيمة الدمغة على مستوى المحكمة بـ 200 دج المجلس، و400 دج للمحكمة الادارية والمحكمة العسكرية، و500 دج للمحكمة العليا، مجلس الدولة ومحكمة التنازع 500 دج، و100 دج عن الأوامر على العرائض لجميع الجهات.

وقال بعض المحامين ممن تحدثت معهم  المحور اليومي˜ إنّهم لا يتوفّرون على خدمات اجتماعية بأيّ شكل من الأشكال، وأنّ القانون المتضّمن تنظيم مهنة المحاماة يشتمل على إطار قانوني يخصّ الجانب الاجتماعي لهذه المهنة، لا سيما المادة 107 منه، التي تنصّ على أنه  يمكن لمجلس الاتحاد استحداث صندوق للاحتياط في إطار التشريع ساري المفعول˜. وأوضح محدّثونا أن المشرّع ترك الخيار للمحامي، على أن يرفع قيمة أتعابه غير المحددة أو أن يحتسب الضريبة من الأتعاب، أو إبلاغ المتقاضي بها ليقوم بدفع تكليفها.

وأكّد رئيس الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين أحمد ساعي في تصريح لـ˜المحور اليومي أنّ  دمغة المحاماة˜ الجديدة إيجابية لأصحاب الجبّة السوداء، وأنها جاءت نتيجة نضالات الاتحاد الوطني لمنظمات المحامين منذ سنتين، وتعتبر آلية من آليات تمويل صندوق الخدمات الاجتماعية، بعدما اشتمل القانون المتضّمن تنظيم مهنة المحاماة على إطار قانوني يخصّ الجانب الاجتماعي لهذه المهنة، لا سيما المادة 107 منه، التي أتاحت تأسيس هذا الصندوق.

وأشار محدثنا إلى أنّ مجلس الاتحاد هو الذي اقترحها ولم يتمكّن من الظفر بها إلا بعد سنتين بعدما رفضتها الحكومة في البداية. وأكد الأستاذ أحمد ساعي أن المحامين بقوا السلك الوحيد الذي لا يستفيد من خدمات اجتماعية من بين المهن الحرّة الأخرى، حيث إنّ جميع العمال يُقتطع من رواتبهم ما نسبته 2.5 بالمائة ليتمّ ضخّها في تعاضديات الخدمات الاجتماعية.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha