شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

قال إن طلب تحويل المنتدى إلى نقابة مازال قائما

حداد يدافع عن دعم العهدة الخامسة وينفي حلّ الـ "أفسيو"


  08 سبتمبر 2018 - 14:50   قرئ 375 مرة   1 تعليق   الوطني
حداد يدافع عن دعم العهدة الخامسة وينفي حلّ الـ "أفسيو"

دافع رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، علي حداد، عن خيار دعم العهدة الخامسة للرئيس بوتفليقة، كما فنّد المعلومات بخصوص حلّ المنتدى، إثر رفض وزارة العمل طلبه بالتحول إلى نقابة، وقال إنّ الملف ما يزال قائما.

قال علي حداد، خلال لقاء خصص لتوزيع المحافظ المدرسية على المعوزين، بقصر المعارض بالعاصمة أمس، إنّ منتدى رؤساء المؤسسات ما يزال قائما، لافتا إلى أنّه لو تمّ حله مثلما روّجت له بعض وسائل الإعلام، لما كان قادرا على التنقل خارج الوطن بصفته رئيسا له، كما لم يتمكن من تنظيم لقاءات مع الوزراء وشخصيات اقتصادية أو الرئيس الجديد لتنظيم "ميداف" الفرنسي.  

ودافع رئيس الأفسيو، عن قرار تحويله إلى نقابة، مؤكدا أن ذلك يأتي انطلاقا من حرصه على تعزيز فعاليته، لاسيما ما يخص التعاون مع الحكومة والشريك الاجتماعي والمنظمات الدولية، موضحا أنه تم تقديم طلب رسمي مصحوب بكافة الوثائق إلى وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي في 14 جوان 2018.

وجدد علي حداد، دعم رجال الأعمال للعهدة الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، مشيرا إلى أن موقف الأفسيو يأتي انطلاقا من قناعة أعضائه بمستقبل زاهر للجزائر تحت قيادة بوتفليقة، واعتبر أن "الأفسيو يدافع عن موقفه من العهدة الخامسة وضميره مرتاح". واستطرد حداد، يقدّم تصوره بشأن مرحلة الرئيس بوتفليقة، فقال إنه: "شخصيا أعتقد أن بوتفليقة له الفضل في وضع الجزائر على طريق التنمية بعد السنوات الدامية التي عاشتها الجزائر خلال فترة التسعينيات، وهي الفترة التي كانت خزينة الدولة فارغة وكانت البلاد حينها تواجه عزلة دولية"، مضيفا أن مهمة الحكومة في مثل هذه الظروف لم تكن سهلة.

وتحدث رئيس المنتدى عن الانجازات التي عرفتها الجزائر خلال فترة حكم الرئيس بوتفليقة، وقال إن أول إنجاز كبير لرئيس الجمهورية يتمثل في إعادة استعادة الاستقرار والأمن في البلاد، بعد فترة دموية كادت تعصف بالبلاد، وأن الاقتصاد الوطني في تلك الفترة كان يحتضر وكانت الجزائر تحت رحمة المؤسسات الدولية التي فرضت تدابير اجتماعية صارمة وتقييدية، منها تسريح العمال، وهي القرارات التي كانت لها عواقب اجتماعية دراماتيكية.

واعتبر علي حداد، أنّ القرارات التي اتخذها الرئيس بوتفليقة، أخرجت الجزائر من وضعها الاقتصادي، وأوضح قائلا "اليوم نحن بعيدون عن ذلك الوضع الاقتصادي الذي شهد إغلاق مئات من الشركات، وتسريح العمال الذين وجدوا أنفسهم عاطلين عن العمل وبدون موارد، مع مديونية بلغت نحو 30 مليار دولار، وقطاع صناعي منهار".

وأفاد رئيس الأفسيو، أن برنامج عمل المنتدى يستمد جوهره من برنامج رئيس الجمهورية، موضحا أن دوره يكمن في الإسهام ومواصلة إعطاء مضمون لهذا التوجه، مضيفا أن الرهان بالنسبة للاقتصاد الوطني ليس مستحيلا بالنظر للإمكانات الهائلة التي يحوزها لتسريع وتيرة النمو في ظل توفر المتطلبات الأساسية ويتعلق الأمر بالاستقرار السياسي والإطار القانوني والبنية التحتية، وبيئة الأعمال وظروف الوصول إلى عوامل الإنتاج الأكثر ملاءمة، ورأس المال البشري الأكثر كفاءة.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (1 منشور)


ز*&م 09/09/2018 11:52:44
نطلب من وزير السكن ان يائمر ولاي ولاية السكيكدة ان يتكفل بمطين الذين مرمين في الشراع وهذ سلك سلبية نطلب من مسئولين في كل التراب الوطني اي خطي ستعمل فيه العقوبات مطلوب بتكفل الاسرة مستعجة وخاصة لذين لهم السكانات معرضة لنهير ونقول لكل ان رئيس الجمهورية يفجاء الشعب يوم 05 اكتوبر مع ذكرة الانتفاضة 88 وتكون ايجلبة وضد مجرمين والمفسادين وان رئيس الافاء بمهامو مع الشعب الجزائر منذو انتخاب في 99 الي غية الان لكان ذروف الصحية تكون مفجة ونتمن الخير البلد ورجل جزائر محماية من عن الله ورجل الوفي في الميدان وحتي الشعب الجزائري وتحي جزائر وشكر
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha