شريط الاخبار
التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم

بسبب تمرير الحكومة لمشاريع قوانين اقتصادية هامة

مشروع النظام الداخلي للمجلس يتأجل أربعة أشهر أخرى


  08 سبتمبر 2018 - 15:00   قرئ 509 مرة   0 تعليق   الوطني
مشروع النظام الداخلي للمجلس يتأجل أربعة أشهر أخرى

أجّل مكتب المجلس الشعبي الوطني، مجددا، مناقشة مشروع النظام الداخلي للمجلس، حتى الفراغ من مناقشة النواب لمشاريع قوانين اقتصادية ستقترحها الحكومة، لاسيما ما تعلق بمشروع قانون المالية.

أفادت مصادر من الغرفة السفلى للبرلمان، أنّ رئيس المجلس الشعبي الوطني، سعيد بوحجة، قد أبلغ رؤساء المجموعات البرلمانية، بأن مشروع النظام الداخلي للمجلس، الذي مازال حبيس أدراج هذه الهيئة منذ العهدة البرلمانية السابقة، سوف يتأجّل مجددا لأربعة أشهر أخرى على أقل تقدير، وذلك من أجل استكمال مناقشة قوانين سوف تقدمها الحكومة، أبرزها قانون المالية.

وطلب بوحجة في وقت سابق، من رؤساء المجموعات البرلمانية، من أجل تقديم مقترحاتهم بخصوص النظام الداخلي للمجلس، بعدما عرف تعطيلا كبيرا بسبب الجدل الذي أثاره بين ممثلي الشعب بخصوص الخصم من التعويضات بسبب التغيب عن الجلسات. وجاءت دعوة بوحجة إلى رؤساء الكتل، استجابة لانتقاداتهم التي اتهموه فيها بتمرير مسودة قام بإعداد خبراء قانونين دون استشارتهم.

وسيناقش النواب مسودة جديدة للنظام الداخلي، بعدما توصلوا إلى حل وسط يرضي كل الأطراف بخصوصه. وتتضمن المسودة الجديدة، تحسينا وتهذيبا شمل بعض المواد التي كانت محل جدل وتسببت في تأجيل مشروع القانون، بهدف تمرير مشروع القانون بليونة ترضي الجميع، لاسيما وأن هذا المشروع يندرج ضمن القوانين العضوية التي ستعمر لأكثر من عشرين سنة، وهو الأمر الذي يفرض على النواب مراجعته وتمريره بطريقة توافقية.

ومعلوم، أن مشروع النظام الداخلي للغرفة السفلى تم مناقشته من طرف النواب، الذين لم يتوصلوا إلى اتفاق سواء بين الموالاة فيما بينها أو حتى مع المعارضة، الأمر الذي دفع برئاسة المجلس الشعبي الوطني إلى تأجيل مشروع القانون، وأوضحوا أن السبب هو “نزولا عند رغبة أغلبية المجموعات البرلمانية، ومن أجل التوصل إلى إعداد نص متكامل ومنسجم ومحلّ توافق”، وجاء هذا القرار بعد ان اتهم رئيس المجلس الشعبي الوطني بتقديم المشروع دون التنسيق مع قيادة الحزب أو السلطات العليا، حيث قيل حينها أن تأجيل  القانون يعد “صفعة سياسية” لبوحجة.

وشهدت جلسة مناقشة المشروع جدلا كبيرا داخل البرلمان، وسط اتهامات من المعارضة بتكريسه لسياسة التهميش التي عانت منها طيلة الفترات التشريعية السابقة، كما أخد النقاش حول طريقة مواجهة قضية الغيابات عن الجلسات نصيب الأسد في مداخلات النواب، وسط حديث عن اللجوء إلى الخصم من أجور النواب لمواجهة الظاهرة.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha