شريط الاخبار
الجوية الجزائرية تعلن عن أولى رحلاتها من المطار الدولي الجديد «برندت» الجزائر تطلق خدمة «الرضا أو التعويض» الدولة تتخلى عن خدمات ولد قدور المثير للجدل اعتقال ربراب يفتح جدلا حول تدخل دول أجنبية محتضنة لاستثماراته إحالة ملفين لشكيب خليل على المحكمة العليا وإعادة فتح ملف سوناطراك بلجود يأمر إطاراته برفع وتيرة إنجاز سكنات «عدل» و «أل بي بي» «سناباب» تشلّ كل الإدارات العمومية يومي 29 و30 أفريل الحبس للإخوة «كونيناف» والرقابة القضائية لإطارات بوزارة الصناعة إنهاء مهام 3 رؤساء ومدراء مؤسسات عمومية في ظرف أسبوع هكذا تحصل الفرنسيون على امتيازات لاستيراد معدات صناعية ضخمة وقطع غيار سفير الجزائر بتونس ينفى وجود حراقة جزائريين بالسجون التونسية اعتقال ربراب يفتح جدلا عن تدخل الدول الأجنبية المحتضنة لاستثماراته الإقتصادية الناطق الرسمي باسم الحكومة : "لا تتسرعوا في الحكم واحترموا مشاعر عائلاتهم" الحكومة تدعو المواطنين اى ترك العدالة القيام بمهامها فيما يخص قضايا الفساد عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري

ستشمل ولايات كبرى من بينها العاصمة

الرئاسيات، الكوليرا واحتجاجات الصائفة تُعجّل بالحركة في سلك الولاة


  11 سبتمبر 2018 - 13:23   قرئ 1038 مرة   0 تعليق   الوطني
الرئاسيات، الكوليرا واحتجاجات الصائفة تُعجّل بالحركة في سلك الولاة

 عجّلت أسباب سياسية وأخرى اجتماعية، بإجراء رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، لحركة واسعة في سلك الولاة،  سيفرج عنها خلال الأيام القليلة القادمة، لتمسّ ولايات كبرى من بينها عاصمة البلاد. 

أفادت مصادر لـ «المحور اليومي»، أنّ وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، نور الدين بدوي، قد استكمل الإجراءات الإدارية تحسّبا للحركة المنتظرة في سلك الولاة، وقدّم قائمة اقتراحات أسماء لرئيس الجمهورية حتى يؤشّر عليها بالموافقة، للإعلان عنها قريبا، لتكون استكمالا للقرار الاستعجالي بإنهاء مهام والي ولاية البليدة الأسبوع الماضي. واستند بدوي في مقترحاته للرئيس بإنهاء مهام ما لا يقل عن عشرة ولاة، من بينهم القائمون على تسيير شؤون الولايات الكبرى، على تقارير سوداوية قادمة من الولايات، تتعلّق بالتقاعس في أداء المهام وعدم تنفيذ تعليمات الحكومة، إلى جانب غلق أبواب الاستقبال أمام المواطنين. وساهمت أسباب سياسية في التعجيل بإجراء حركة في سلك الولاة، لاسيما استحقاقات الرئاسيات المقررة شهر أفريل المقبل، والتي ستكون موعدا بالغ الأهمية في تاريخ البلاد، إلى جانب موجة الكوليرا التي ضربت أربع ولايات من الوطن، وهي البليدة، تيبازة، البويرة والعاصمة، ناهيك عن الأسباب الاجتماعية التي ظهرت خلال الصائفة، من خلال احتجاجات مواطنين عبر عدد من ولايات الهضاب العليا والجنوب، للمطالبة بالتنمية المحلية، وهي المناطق التي توليها الحكومة أهمية بالغة. كما عجّل بقاء ولايتي بجاية وتيسمسيلت بدون ولاة منذ آخر تغيير حكومي، شهر أفريل المنصرم، في إعادة النظر في خارطة ولاة الجمهورية، بعدما رقي والييها إلى وزيرين، وهما محمد حطاب الذي يتولى حقيبة وزارة الشباب والرياضة وعبد القادر بن مسعود الذي رُقي إلى وزير للسياحة، بعدما كان واليا على بجاية. وستتضمّن الحركة المنتظرة أسماء شابة تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية بمنح الفرصة للشباب وترقية الموظفين الحاملين للشهادات الجامعية في الإدارات، وهذا لتمكينهم من تولي مناصب المسؤولية في الفترة المقبلة، كما لم يغفل بوتفليقة الاستنجاد بالعنصر النسوي وتعيين عدة نساء في منصب والي. وبحسب ذات المصدر، فإنّ بوتفليقة أعطى تعليمات مشددة بتعيين ولاة يتمتعون بقدرات جسدية وذهنية جيدة في ظل شكاوى المواطنين من ولاة عاجزين عن متابعة وتيرة التنمية المحلية بولاياتهم، بسبب إصابتهم بأمراض مختلفة حالت دون أداء مهامهم المنوطة بهم على أكمل وجه، كما قرر بوتفليقة إنهاء مهام كل والي يكون محل تحقيقات أثبتت تورطه في قضايا مشبوهة، فضلا عن مجموعة ولاة طلبوا منذ مدة إعفاءهم من مهامهم لأسباب صحية وأخرى شخصية.

 حكيمة ذهبي