شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

تحرّكات تستعيد بلخادم لتنحية ولد عباس من الأفلان

مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜


  12 سبتمبر 2018 - 18:08   قرئ 419 مرة   0 تعليق   الوطني
مجاهدون وقيادات يعيدون بعث مساعي استعادة الشرعية˜

عادت التحركات مجددا إلى الأفلان مع اقتراب موعد استحقاقات الرئاسة، حيث تحاول قيادات من الحزب التواصل مع الرئاسة من أجل المساعدة على انعقاد اجتماع للجنة المركزية قبل نهاية السنة، من أجل انتخاب أمين عام للحزب.

رغم الهدوء الذي تبدو عليه قيادة حزب جبهة التحرير الوطني، إلا أن وضعية الحزب العتيد ماتزال غير مستقرة، في الوقت الذي بقي الأمين العام جمال ولد عباس وحيدا في تسيير الحزب بعد استبعاد كلّ القيادات ومنها من انسحب طوعا ودخل في  معركة˜ للمطالبة برحيل الأمين العام. وظهر في كلّ مرحلة من الأمناء العامين منذ 2010، قيادات جديدة تطالب باستعادة الشرعية. وإن اختفت قيادات تمثّل فئة المجاهدين من واجهة الصراع في الحزب، إلا أن تحركاتها مازالت قائمة من أجل ما تسميه  استعادة قيادة شرعية للحزب˜، ومن أبرز هؤلاء زعماء الحركة التقويمية عبد الكريم عبادة وصالح قوجيل، وسط تداول معلومات بخصوص استدعاء هؤلاء إلى جانب رئيس القيادة الموحدة عبد الرحمان بلعياط وعضو المكتب السياسي المكلف بالإعلام سابقا حسين خلدون والمكلف بالبطاقية والموقع الرسمي وشبكات التواصل الاجتماعي السابق رشيد عساس، إلى الرئاسة وعقد اجتماع مع مستشار الرئيس الطيب بلعيز، من أجل تباحث وضع الأفلان.

والملاحظ في هذا اللقاء، أنه قد تم استبعاد الأمين العام الأسبق عبد العزيز بلخادم، وهو الذي يعتبر رقما قويا في معادلة تسوية الأوضاع في الحزب العتيد، لاسيما مع القاعدة الشعبية القوية التي يتمتع بها بلخادم، عبر عدد من مناطق الوطن. ونشرت  لجنة الوفاء˜ المعروفة بولائها لبلخادم، بيانا يظهر أنه ردّا على استدعاء القيادات المذكورة أعلاه للرئاسة لتسوية أوضاع الحزب، قالت فيه إنه:  على رئاسة الحزب أن تعلم جيدا بأن أي ترتيبات أو خارطة طريق أو أي إخراج لحلحلة الأزمة داخل الأفلان يقفز أو يتجاهل عبد العزيز بلخادم بكل ما يمثله من تجذر وتوغل وشعبية داخل قواعد الجبهة مآله الفشل وإبقاء الوضع على ما هو عليه الآن˜، مضيفة أنه  كذلك محاولة للهروب نحو الأمام ومواصلة سياسة الفشل والعجز والهوان واللااستقرار داخل حزب جبهة التحرير الوطني˜.

ويفترض بالحزب العتيد، الوقوف على أرضية صلبة تحت قيادة تمتلك قبولا لدى كل الأعضاء القياديين قبل نهاية السنة، بالنظر إلى المواعيد السياسية الهامة التي ستقبل عليها البلاد منتصف العام المقبل، لاسيما استحقاقات الرئاسة، التي يعتبر وضع الأفلان أحد أبرز ملامحها.

حكيمة ذ.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha