شريط الاخبار
اختفاء خاشقجي يعيد فتح ملفات الاغتيالات السياسية والويل لمن يقول لا˜ لدكتاتوريي العرب الخضر˜ بحاجة لانتصار أمام غامبيا لترسيم التأهل علاش يؤكد تحقيق الجوية الجزائرية نموا بنحو 5 بالمائة مستثمرون أوروبيون مهتمون بالسياحة الصحراوية في الجزائر نسبة تطـابق الفنادق المحلية مع المواصفات الدولية لا تتعدى 30 % الإفراج عن شروط جديدة للتّنازل عن أراضي الدولة لبناء المساكن المدعّمة ماكرون يشدد على ضرورة اعتراف فرنسا بممارستها الهمجية ضد الجزائريين زيارة منظمة أرباب العمل الدولية... نحو فتح الإستثمار الأجنبي بالجزائر خدمات وأسعار تنافسية لجلب المعتمر الجزائري اتفاقيات شراكة بين مراكز للردم التقني وخواص لرسكلة النفايات القطيعة بين الأساتذة ورئاسة الجامعة المركزية تخرج الطلبة إلى الشارع إدراج مجازر أكتوبر في الكتب المدرسية الفرنسية عرض التجربة الأمريكية على منتجي الألبان الجزائريين شرطة مطار العاصمة تحبط عملية تهريب 170050 أورو شهادة الصحافي المصري علاء الدين صادق التوترات الجيو سياسية والانخفاض المفاجئ في المخزونات الأمريكية ينعش البرميل هواوي ميت 20 أحدث الهواتف وأفضلها ابتكارا من الشركة إطلاق مشروع التوأمة بين أنام وقطب التشغيل بفرنسا انزلاق في البرلمان ! بلماضي يقضي على سياسة النجوم ويبعث المنافسة في الخضر˜ دعوة لتضافر الجهود وإشراك جميع الهيئات والبحث عن سبل مواجهة الكوارث الطبيعية نرفض تحميل البلديات المسؤولية بل تتقاسمها كل الأطراف المعنية˜ ما مصير 265 مليار دينار المخصصة لحماية المدن من الفيضانات؟˜ الباتريوت يقررون العودة إلى الاحتجاج اتفاقية تسمح بالتكفل 100 بالمائة باقتناء الأدوية لجميع الأجراء توزيع أكبر حصة سكنية بمختلف الصيغ في الفاتح نوفمبر وزارة الدفاع تعمل على تطويرطرق وقدرات الاستعلام الوقائي والإنذار المبكر قضاء الجزائر يفتتح ملف تفجير قصر الحكومة مجددا مير˜ أولاد فايت يدعو الوصاية لإشراك المجالس البلدية في القرارات افتقار البلديات لمخططات التهيئة أسهم في حدوث الكوارث الطبيعية توظيف الصيادلة في المؤسسات الاستشفائية إجباري˜ الداخلية تحدد عدد وإجراءات شغل المناصب العليا في البلديات والولايات جنازة الفريق أحمد بوسطيلة تجمع شخصيات سياسية ووطنية ورياضية إشادة بجهود الجزائر في القضاء على الإرهاب والتطرف كهول˜ يقودون التنظيمات الطلابية خدمة˜ للأحزاب السياسية الرئاسيات ستجرى في وقتها ومن حق كل مواطن الترشح وفق إرادته دون غيرها تزويد 1541 ابتدائية بالطاقة الشمسية خلال سنتين تطور إنتاج الحبوب بنسبة 272 بالمائة والحليب بـ122 بالمائة البنين - الجزائر (اليوم سا 16 بالتوقيت الجزائري) موريتانيا بوابة لاكتساح المنتوج الوطني أسواق إفريقيا الغربية

المشاكل الاجتماعية والمهنية سبب تذيّل الجامعات الجزائرية التصنيفات العالمية

السكن.. الأجور والترقيات ملفات عالقة بين الأساتذة الجامعيين والوزارة


  09 أكتوبر 2018 - 19:34   قرئ 136 مرة   0 تعليق   الوطني
السكن.. الأجور والترقيات ملفات عالقة بين الأساتذة الجامعيين والوزارة

ما زال 60 ألف أستاذ جامعي في مختلف الرتب والتخصصات على المستوى الوطني يعانون من مشاكل مهنية واجتماعية، تصنف لدى البلدان المتقدمة بأنها مشاكل بدائية وتعود إلى العصور الوسطى، ومن المخجل التطرق إليها لا سيما ما تعلق بمشكل السكن والأجور والترقيات في الرتب والتي ما زالت حبيسة أدراج وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ولم تر النور منذ عدة سنوات رغم تعاقب عدة وزراء على القطاع دون إيجاد حل لهذه العراقيل التي حالت دون تحسين مستوى التعليم في الجامعات، مما ترتب عنه تذيل الجامعات الجزائرية قائمة التصنيفات العالمية.

 

أكد نائب الأمين العام للمجلس الوطني للأساتذة الجامعيين  كناس˜ سعدودي شاذلي، أن مطالب الأساتذة الجامعيين ما زالت تنحصر حول إيجاد حلول للمشاكل المهنية والاجتماعية الروتينية التي لم تر النور منذ عدة سنوات، لا سيما ما تعلق بمشكل السكن الوظيفي وتخصيص كوطة للأساتذة من مختلف الصيغ السكنية حسب التي تسمح لكل أستاذ بالاكتتاب فيها، بالإضافة إلى ملف الترقيات وتمكين الأساتذة الجامعيين من الرتب العليا وتحسين الأجور.

في السياق، أشار ممثل  الكناس˜ إلى الملفات التي تضمنتها البيانات السابقة التي صدرت عن النقابة، لا سيما ضرورة تخصيص حصة سكنية معتبرة تشمل كل الصيغ المعمول بها، مع تفعيل قرار منح قروض اقتناء مساكن لفائدة الأساتذة، وضرورة إلغاء كل التدابير  العشوائية المتعلقة بشروط الترقية التي ترهن المسار المهني لأكثر من 60 ألف أستاذ˜، بسبب  غياب رؤية واضحة تثمّن الخبرة البيداغوجية إلى جانب البحث العلمي˜، وإعادة النظر في القانون الأساسي للأستاذ الباحث، خاصة مع التطور الحاصل في قطاع البحث العلمي والتعليم العالي، ومراجعة شبكة الأجور للأستاذ الجامعي. وفيما يتعلق بقضية الدكتوراه ومسألة التمديد التي تتكرر مع كل سنة، أضاف المصدر أنه قبل الوصول إلى قضية المناصب المفتوحةعلى مستوى المؤسسات الجامعية، يجب التطرق إلى مشكل الطلبة المسجلين بعد التسجيل السادس أو الذين تجاوزوا الحد القانوني الممنوح لهم، من خلال منح فرصة أخرى لكن وفق شروط معينة، مشيرا إلى أن مشكلة المناصب لم تطرح بعد.

كما شدد  الكناس˜ من خلال مطالبه السابقة على ضرورة مراجعة أجور الأساتذة الجامعيين على اعتبار نسبة 80 بالمائة من الأساتذة لا تتجاوز أجورهم 45 ألف دينار، مبرزا في السياق ذاته أن أكثر من 40 ألف طالب وأستاذ مسجل في الدكتوراه، تعترضهم بيروقراطية غير مسبوقة، مما يرهن مسارهم المهني، مستنكرا إبطال الوصاية كثيرا من البرامج السكنية على مستوى المدن الجامعية، على غرار سطيف1 وسطيف2 ، الجزائر العاصمة وتيزي وزو وجامعات قسنطينة، بعد تسجيل تعطل صارخ في إنجاز البرامج السكنية المبرمجة منذ 1999، وعدم إيلاء الأهمية القصوى لتوزيع المساكن الجاهزة على الأساتذة التي بقيت عرضة للإهمال والتسيب˜.

نبيل شعبان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha