شريط الاخبار
حوالات بريدية لتعويض قفة المواد الغذائية للمعوزين في رمضان 2019 أكثر من ألف مليار قيمة مشاريع قطاع الصناعة في 2018 خلاطون يشحنون الجزائريين على الفوضى عبر فايسبوك تأجيل حركة المدراء في سلك الشـؤون الدينية لما بعد رئاسيات أفريل حادثة مقتل أصيل˜ تعجّل لقاء حجار بمديري الخدمات الجامعية قيادات الأمن تأمر أعوانها باستخدام تسيير الحشود لمواجهة المسيرات والاحتجاجات إنزال وزاري غير مسبوق بولاية تيزي وزو الوكالة الوطنية للطيران المدني ستتمتع بطابع خاص يضمن مرونة في توظيف الكفاءات انطلاق دروس الدعم المجانية لفائدة تلاميذ البكالوريا بداية من الغد الداخلية والقضاء يفرضان على حجار الشركاء الشرعيين مباشرة تدريب حجاج موسم 2019 بالولايات مثول المشتبه به بقتل أصيل أمام محكمة بئر مراد رايس اليوم خبراء ماليون يستبعدون مراجعة سلم الأجور في الوقت الراهن قايد صالح يشارك في افتتاح المعرض الدولي للدفاع بأبو ظبي  الحكومة تستنفر السفارات لضمان سير الانتخابات وحثّ المغتربين على الاقتراع توقيف إرهابي بالعاصمة والإطاحة بعنصر دعم في المسيلة بوشارب يستنفر قواعد الحزب لعدم ترك الساحة فارغة أمام منافسي بوتفليقة مكتبة البدر بمطار الجزائر الدولي مهددة بالغلق نهائيا توقيع اتفاقية بين تكتل مصدّري الخضر والفواكه واتحاد المهندسين اتصالات الجزائر وبريد الجزائر ملك للشعب ولن تتم خصخصتهما شبكة دولية منظمة تستورد المخدرات وتهرّبها إلى تونس عبر الحدود القصبة.. بين ماض مجيد وتحد لمزاج الطبيعة وإهمال الإنسان عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا

المشاكل الاجتماعية والمهنية سبب تذيّل الجامعات الجزائرية التصنيفات العالمية

السكن.. الأجور والترقيات ملفات عالقة بين الأساتذة الجامعيين والوزارة


  09 أكتوبر 2018 - 19:34   قرئ 319 مرة   0 تعليق   الوطني
السكن.. الأجور والترقيات ملفات عالقة بين الأساتذة الجامعيين والوزارة

ما زال 60 ألف أستاذ جامعي في مختلف الرتب والتخصصات على المستوى الوطني يعانون من مشاكل مهنية واجتماعية، تصنف لدى البلدان المتقدمة بأنها مشاكل بدائية وتعود إلى العصور الوسطى، ومن المخجل التطرق إليها لا سيما ما تعلق بمشكل السكن والأجور والترقيات في الرتب والتي ما زالت حبيسة أدراج وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ولم تر النور منذ عدة سنوات رغم تعاقب عدة وزراء على القطاع دون إيجاد حل لهذه العراقيل التي حالت دون تحسين مستوى التعليم في الجامعات، مما ترتب عنه تذيل الجامعات الجزائرية قائمة التصنيفات العالمية.

 

أكد نائب الأمين العام للمجلس الوطني للأساتذة الجامعيين  كناس˜ سعدودي شاذلي، أن مطالب الأساتذة الجامعيين ما زالت تنحصر حول إيجاد حلول للمشاكل المهنية والاجتماعية الروتينية التي لم تر النور منذ عدة سنوات، لا سيما ما تعلق بمشكل السكن الوظيفي وتخصيص كوطة للأساتذة من مختلف الصيغ السكنية حسب التي تسمح لكل أستاذ بالاكتتاب فيها، بالإضافة إلى ملف الترقيات وتمكين الأساتذة الجامعيين من الرتب العليا وتحسين الأجور.

في السياق، أشار ممثل  الكناس˜ إلى الملفات التي تضمنتها البيانات السابقة التي صدرت عن النقابة، لا سيما ضرورة تخصيص حصة سكنية معتبرة تشمل كل الصيغ المعمول بها، مع تفعيل قرار منح قروض اقتناء مساكن لفائدة الأساتذة، وضرورة إلغاء كل التدابير  العشوائية المتعلقة بشروط الترقية التي ترهن المسار المهني لأكثر من 60 ألف أستاذ˜، بسبب  غياب رؤية واضحة تثمّن الخبرة البيداغوجية إلى جانب البحث العلمي˜، وإعادة النظر في القانون الأساسي للأستاذ الباحث، خاصة مع التطور الحاصل في قطاع البحث العلمي والتعليم العالي، ومراجعة شبكة الأجور للأستاذ الجامعي. وفيما يتعلق بقضية الدكتوراه ومسألة التمديد التي تتكرر مع كل سنة، أضاف المصدر أنه قبل الوصول إلى قضية المناصب المفتوحةعلى مستوى المؤسسات الجامعية، يجب التطرق إلى مشكل الطلبة المسجلين بعد التسجيل السادس أو الذين تجاوزوا الحد القانوني الممنوح لهم، من خلال منح فرصة أخرى لكن وفق شروط معينة، مشيرا إلى أن مشكلة المناصب لم تطرح بعد.

كما شدد  الكناس˜ من خلال مطالبه السابقة على ضرورة مراجعة أجور الأساتذة الجامعيين على اعتبار نسبة 80 بالمائة من الأساتذة لا تتجاوز أجورهم 45 ألف دينار، مبرزا في السياق ذاته أن أكثر من 40 ألف طالب وأستاذ مسجل في الدكتوراه، تعترضهم بيروقراطية غير مسبوقة، مما يرهن مسارهم المهني، مستنكرا إبطال الوصاية كثيرا من البرامج السكنية على مستوى المدن الجامعية، على غرار سطيف1 وسطيف2 ، الجزائر العاصمة وتيزي وزو وجامعات قسنطينة، بعد تسجيل تعطل صارخ في إنجاز البرامج السكنية المبرمجة منذ 1999، وعدم إيلاء الأهمية القصوى لتوزيع المساكن الجاهزة على الأساتذة التي بقيت عرضة للإهمال والتسيب˜.

نبيل شعبان

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha