شريط الاخبار
آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها

حجار في مواجهة غضب عمال القطاع

مستخدمو التعليم العالي يحتجون اليوم تنديدا بصمت الوصاية


  06 نوفمبر 2018 - 18:49   قرئ 394 مرة   0 تعليق   الوطني
مستخدمو التعليم العالي يحتجون اليوم تنديدا بصمت الوصاية

يخرج العشرات من مستخدمي قطاع التعليم العالي والبحث العلمي إلى الشارع في وقفة احتجاجية بالقرب من مقر وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، بعد صمت دام أربع سنوات رفض فيها المسؤول الأول عن القطاع الطاهر حجار فتح قنوات الحوار مع الاتحادية، لأسباب تجهلها هذه الأخيرة مؤكدة على شل الجامعات في حال استمرار الوضع على حاله قريبا.

تجتاح موجة الاحتجاجات المؤسسات الجامعية على المستوى الوطني وعلى مرأى من المسؤول الأول الطاهر حجار، بالرغم من أن موجة الاحتجاجات هذه وحسب تصريحات الطلبة والأساتذة وعمال القطاع، تعود بالدرجة الأولى إلى غياب لغة الحوار من قبل الجهات الوصية والتي تحولت إلى أسلوب يعتمد عليه المسؤولون بمعظم القطاعات، حجار الذي اكتفى سابقا بتغييرات مست بعض رؤساء الجامعات فيما تحدث البعض عن حملة تطهير أخرى غير أنها توقفت لأسباب تبقى مجهولة، ها هو اليوم يقف على حالة التعفن بالقطاع أمام ما يحدث بالحرم الجامعي من احتجاجات وإضرابات تنوعت بين المطالبة بالحقوق والمطالبة بخروج وزير القطاع عن صمته من أجل مناقشة القضايا العالقة، خاصة وأن هذا الوضع سمح للعديد ممن يطالبون بالتفاتة جدية من قبل المسؤول على القطاع اللجوء إلى لغة أخرى للضغط على الوزارة الوصية من اجل فتح باب الحوار قبل تعفن الوضع، وهو ما ينطبق على اتحادية مستخدمي قطاع التعليم العالي والبحث العلمي المنضوية تحت لواء السناباب، التي ستخرج اليوم إلى الشارع بالقرب من وزارة التعليم العالي والبحث العالي للضغط على الوصاية من أجل فتح باب الحوار معهم في أقرب وقت قبل تعفن الوضع أكثر، مهددة بشل المؤسسات الجامعية في حالة استمرار هذا الوضع وتهميشها في كل المناسبات، من جهته قال رئيس اتحاديةمستخدمي قطاع التعليم العالي والبحث العلمي رشيد دحماني أن غياب لغة الحوار ورفض حجار استقبالهم في أكثر من مناسبة بالرغم من المراسلات جعلهم يختارون لغة الخروج إلى الشارع كبديل خاصةوأن تهميش الاتحادية وعدم استدعائها لطاولة الحوار في أكثر من مناسبة لأسباب تبقى مجهولة، بالرغم من الاعتداء الصارخ على بعض ممثليهم على المستوى الوطني من قبل بعض المدراء الولائيين للخدمات الجامعية وكذا مدراء الجامعات.

أمينة صحراوي