شريط الاخبار
آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية قايد صالح يؤكد أن الحفاظ على استقرار وسيادة الجزائر أهم رهان الجزائريون يستذكرون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 و2001 البجاويون يتمسكون بمطلب رحيل رموز النظام ويحيون ذكرى الربيع الأمازيغ ارتفاع عدد قضايا تهريب العملة تزامنا مع الحراك الشعبي جلاب يدعو التجار إلى احترام السعر المرجعي وتفادي الجشع في رمضان سيدة تزوّر شهادة وفاة طليقها للاستفادة من الميراث بالأبيار قوات أمن خاصة تقتحم الحرم الجامعي سعيد حمدين مناضلو الحركة الثقافية البربرية يستعيدون الذكريات المرّة لقاضيهم ڤايد صالح يدعو للمحافظة على المكتسبات التي حققها الجيـش وتدعيمها تعيين خبير في ملف قضية قابض بريد بالمدنية اختلس 400 مليون سنتيم المحامون يشلون العمل القضائي ويحتجون أمام مقر مجلس قضاء الجزائر حركة جزئية في سلك الأمن الوطني وزير الفلاحة يدعو المنتجين للتنسيق مع أسواق الجملة خلال رمضان المحامون وأمناء الضبط في مسيرة بتيزي وزو الجمارك تقترح تدابير لمكافحة تضخيم فواتير الاستيراد توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 73 دولارا بفعل التنسيق السعودي - الروسي وزارة السياحة تبرم 05 اتفاقيات للاستفادة من خدمات العلاج بمياه البحر تراجع سلة خامات «أوبك» إلى 70 دولارا للبرميل «أميار» تيزي وزو يقاطعون رسميا الانتخابات وينظمون مسيرة غدا «حمس» تدعو إلى تعيين شخصية توافقية وتطالب بن صالح وبدوي بالرحيل تعبئة المواطنين ربحت معركة استقالة بلعيز في انتظار البقية حنون تشكك في استقالة بلعيز وتعتبرها مناورة جديدة سقـــــوط أحــــــد «البــــــاءات» الأربعــــــة ڤايد صالح يتهم الجنرال «توفيق» بتأجيج الوضع ويهدده باتخاذ إجراءات صارمة ضده الطلبة يواصلون صنع الاستثناء ويتفاعلون مع سقوط بلعيز وتطمينات قايد صالح بلعابد يأمر مديري التربية بمراقبة مدى تقدّم الدروس بأقسام الامتحانات النهائية الجمعية المهنية للبنوك تنفي وجود تحويلات مشبوهة للأموال حكيم بلحسل يتراجع عن الاستقالة ارتفاع الطلب على تأشيرات العمرة خلال شعبان ورمضان ڤايد صالح يشدد على التنفيذ الدقيق والصارم لبرامج التحضير القتالي توسّع دائرة رفض تأطير الرئاسيات يضع حكومة بدوي في مأزق نقابات وتنظيمات طلابية تحاول ركوب موجة تأطير الحراك الشعبي مسيّرة «ميراكل دي زاد» تمثل أمام القضاء لمواجهة تهمة إصدار صك دون رصيد اقتناء قسيمة السيارة بين 2 جوان و31 جويلية 2019 وزارة التجارة تخفف إجراءات استيراد المنتجات الغذائية هامل يخرج عن صمته وينفي علاقته بـ «البوشي» ويشيد بإعادة فتح قضايا الفساد الموثقون والمحضرون القضائيون يحتجون أمام وزارة العدل الأئمة ملزمون بختم القرآن كاملا في صلاة التراويح ! رفض محاولات السلطة السياسية القائمة إعادة استنساخ نفسها

الحكومة ترفض إلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي

النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام


  07 نوفمبر 2018 - 21:06   قرئ 392 مرة   0 تعليق   الوطني
النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام

أسقطت لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، المادة التي كانت تحدد حجم الإشهار الذي توجهه الشركات لوسائل الإعلام بـ 2,5 من رقم أعمالها، في الوقت الذي رفضت الحكومة إلغاء الضريبة على الدخل IRG للعمال والموظفين الذين تقلّ رواتبهم عن 36 ألف دينار جزائري، وهو الأمر الذي كان سيساهم في رفع القدرة الشرائية لبعض المواطنين.

 

استجابت الحكومة لضغوطات نواب لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، فيما يتعلق بالمادة التي جاءت تحت رقم 4 في مشروع قانون المالية 2019، الذي يناقش على مستوى البرلمان، حيث تمكن النواب من إسقاط المادة التي كانت تنص على:  تحديد نسبة الأموال التي ترصدها الشركات الاقتصادية والمؤسسات لترويج منتجاتها وخدماتها بـ2,5 بالمائة من رقم الأعمال الإجمالي˜، بعدما كانت في السابق  غير محددة˜، حيث يتيح التشريع الحالي الحرية الكاملة للمؤسسات في الترويج لسلعها وخدماتها عبر وسائل الإعلام العمومية والخاصة، سواء كانت مكتوبة أو سمعية أو بصرية أو إلكترونية حسب استراتيجية التسويق الداخلية للمؤسسات والشركات وعلاقاتها مع وسائل الإعلام. وقال النائب عن حزب جبهة التحرير الوطني، عضو لجنة المالية الهواري تيغرسي، في تصريح لـ˜المحور اليومي˜، إنّ الحكومة قبلت إلغاء هذه المادة، لافتا إلى أن تحديد رقم الأعمال الموجهة للترويج عن السلع والخدمات بـ2.5 بالمائة، قليل جدا، ومن شأنه إلحاق الضرر بالكثير من وسائل الإعلام لأن الإشهار هو المورد الأساسي للكثير من العناوين الإعلامية التي عانت في السنوات الأخيرة من أزمة خانقة، على خلفية الأزمة التي تعيشها البلاد وأيضا لقلّة موارد الإشهار منذ سنة 2014، بالإضافة إلى هذا يعتقد الدكتور تيغرسي، أنه إذا كانت الشركات والعلامات التجارية التي صنعت لنفسها اسما في السوق غير معنية ولن تتضرر كثيرا من تحديد النسبة المخصصة للترويج الإشهاري، فإن الأمر يختلف تماما مع المؤسسات الناشئة والجديدة التي تحتاج إلى الترويج والإشهار للتعريف بنفسها وحجز مكان لها في السوق الوطنية والوصول إلى المستهلك الجزائري والأجنبي.

وأفاد المتحدث ذاته، أن الحكومة رفضت بالمقابل، المقترح الذي تقدم به النائب الأفلاني، والمتعلق بإلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي IRG، بالنسبة للموظفين الذين تقل أجورهم عن 36 ألف دينار جزائري، وتحججت برفضها المقترح بأنّه سيتسبب بخسارة مبلغ مالي ضخم للميزانية، يقدر بـ 360 مليار دينار من الضرائب المباشرة. وقال النائب تيغرسي، إنّه سيتمسك بالمقترح وسيعمل على إقناع النواب لطرحه خلال الجلسة العامة وإن رفض سيقترح في قانون المالية التكميلي، موضحا أن هذا الإجراء كان من شأنه أن يرفع دخل الموظفين من هذه الفئة بنسبة تتراوح ما بين 7 و8 آلاف دينار جزائري شهريا وهو الإجراء الذي سيرفع نوعا ما من القدرة الشرائية لعدد كبير من العائلات الجزائرية.

حكيمة ذهبي