شريط الاخبار
قبل شهر و10 أيام ... لأول مرة ملامح رئيس الجزائر المقبل غير واضحة! الحكومة تستمع لآراء الخبراء والمختصين للحد من ظاهرة "الحرقة" جون نوفال يؤكد أن منتقديه لا يعرفونه ويحملون "أحقادا تاريخية" بن غبريت تثمن "التحوير البيداغوجي" ومدى مساهمته في الإصلاحات التربوية مصالح الأمن تطيح ببارونات تهريب المخدرات وتوقف 23 تاجرا الجزائر الأسوأ عالميا في تدفق الأنترنت بسبب "داتا سنتر" السردين بـ 700 دينار والأسماك البيضاء والحمراء على صفيح من نار مسيرة مليونية لمساندة "ربراب" يوم 5 مارس المقبل بتيزي وزو استمرار القبضة الحديدية بين بن غبريت والتكتل النقابي شبكات تُهرب أسلحة حربية عبر الحدود وتُوجهها لعصابات الإجرام الرئاسيات في موعدها القانوني ... وهؤلاء من أعلنوا ترشحهم إلى غاية اليوم الجيش الليبي يقضي على 3 قياديين من تنظيم القاعدة على رأسهم "أبو طلحة الليبي" 20 سنة سجنا نافذا لـ "صلاح أبو محمد" المكلف بالإعلام بتنظيم القاعدة لبلاد المغرب الإسلامي تكليف رئاسي يوحي ببقاء بن صالح رئيسا لمجلس الأمة رئيس الحكومة المغربي يسقط "تودد" ملكه في الماء ويتهم الجزائر بـ"المناورة" بن غبريت تحذّر أولياء التلاميذ من مخاطر التطبيق الجديد "تيك توك" العطل المرضية كلفت صندوق الضمان الاجتماعي 1600 مليار سنتيم ربراب يعلن عن إطلاق استثمارات جديدة في تيزي وزو إنجاز مركب للبتروكيماوي بأرزيو في وهران بنوك صينية تضمن 80 بالمائة من تمويل مشروع الفوسفات المدمج الحمى القلاعية وطاعون صغار المجترات يتمددان ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط منتدى رؤساء المؤسسات يشيد بالعلاقات الجزائرية الأمريكية

الحكومة ترفض إلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي

النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام


  07 نوفمبر 2018 - 21:06   قرئ 282 مرة   0 تعليق   الوطني
النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام

أسقطت لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، المادة التي كانت تحدد حجم الإشهار الذي توجهه الشركات لوسائل الإعلام بـ 2,5 من رقم أعمالها، في الوقت الذي رفضت الحكومة إلغاء الضريبة على الدخل IRG للعمال والموظفين الذين تقلّ رواتبهم عن 36 ألف دينار جزائري، وهو الأمر الذي كان سيساهم في رفع القدرة الشرائية لبعض المواطنين.

 

استجابت الحكومة لضغوطات نواب لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، فيما يتعلق بالمادة التي جاءت تحت رقم 4 في مشروع قانون المالية 2019، الذي يناقش على مستوى البرلمان، حيث تمكن النواب من إسقاط المادة التي كانت تنص على:  تحديد نسبة الأموال التي ترصدها الشركات الاقتصادية والمؤسسات لترويج منتجاتها وخدماتها بـ2,5 بالمائة من رقم الأعمال الإجمالي˜، بعدما كانت في السابق  غير محددة˜، حيث يتيح التشريع الحالي الحرية الكاملة للمؤسسات في الترويج لسلعها وخدماتها عبر وسائل الإعلام العمومية والخاصة، سواء كانت مكتوبة أو سمعية أو بصرية أو إلكترونية حسب استراتيجية التسويق الداخلية للمؤسسات والشركات وعلاقاتها مع وسائل الإعلام. وقال النائب عن حزب جبهة التحرير الوطني، عضو لجنة المالية الهواري تيغرسي، في تصريح لـ˜المحور اليومي˜، إنّ الحكومة قبلت إلغاء هذه المادة، لافتا إلى أن تحديد رقم الأعمال الموجهة للترويج عن السلع والخدمات بـ2.5 بالمائة، قليل جدا، ومن شأنه إلحاق الضرر بالكثير من وسائل الإعلام لأن الإشهار هو المورد الأساسي للكثير من العناوين الإعلامية التي عانت في السنوات الأخيرة من أزمة خانقة، على خلفية الأزمة التي تعيشها البلاد وأيضا لقلّة موارد الإشهار منذ سنة 2014، بالإضافة إلى هذا يعتقد الدكتور تيغرسي، أنه إذا كانت الشركات والعلامات التجارية التي صنعت لنفسها اسما في السوق غير معنية ولن تتضرر كثيرا من تحديد النسبة المخصصة للترويج الإشهاري، فإن الأمر يختلف تماما مع المؤسسات الناشئة والجديدة التي تحتاج إلى الترويج والإشهار للتعريف بنفسها وحجز مكان لها في السوق الوطنية والوصول إلى المستهلك الجزائري والأجنبي.

وأفاد المتحدث ذاته، أن الحكومة رفضت بالمقابل، المقترح الذي تقدم به النائب الأفلاني، والمتعلق بإلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي IRG، بالنسبة للموظفين الذين تقل أجورهم عن 36 ألف دينار جزائري، وتحججت برفضها المقترح بأنّه سيتسبب بخسارة مبلغ مالي ضخم للميزانية، يقدر بـ 360 مليار دينار من الضرائب المباشرة. وقال النائب تيغرسي، إنّه سيتمسك بالمقترح وسيعمل على إقناع النواب لطرحه خلال الجلسة العامة وإن رفض سيقترح في قانون المالية التكميلي، موضحا أن هذا الإجراء كان من شأنه أن يرفع دخل الموظفين من هذه الفئة بنسبة تتراوح ما بين 7 و8 آلاف دينار جزائري شهريا وهو الإجراء الذي سيرفع نوعا ما من القدرة الشرائية لعدد كبير من العائلات الجزائرية.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha