شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

الحكومة ترفض إلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي

النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام


  07 نوفمبر 2018 - 21:06   قرئ 213 مرة   0 تعليق   الوطني
النواب يسقطون مادة تحدد حجم الإشهار في وسائل الإعلام

أسقطت لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، المادة التي كانت تحدد حجم الإشهار الذي توجهه الشركات لوسائل الإعلام بـ 2,5 من رقم أعمالها، في الوقت الذي رفضت الحكومة إلغاء الضريبة على الدخل IRG للعمال والموظفين الذين تقلّ رواتبهم عن 36 ألف دينار جزائري، وهو الأمر الذي كان سيساهم في رفع القدرة الشرائية لبعض المواطنين.

 

استجابت الحكومة لضغوطات نواب لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني، فيما يتعلق بالمادة التي جاءت تحت رقم 4 في مشروع قانون المالية 2019، الذي يناقش على مستوى البرلمان، حيث تمكن النواب من إسقاط المادة التي كانت تنص على:  تحديد نسبة الأموال التي ترصدها الشركات الاقتصادية والمؤسسات لترويج منتجاتها وخدماتها بـ2,5 بالمائة من رقم الأعمال الإجمالي˜، بعدما كانت في السابق  غير محددة˜، حيث يتيح التشريع الحالي الحرية الكاملة للمؤسسات في الترويج لسلعها وخدماتها عبر وسائل الإعلام العمومية والخاصة، سواء كانت مكتوبة أو سمعية أو بصرية أو إلكترونية حسب استراتيجية التسويق الداخلية للمؤسسات والشركات وعلاقاتها مع وسائل الإعلام. وقال النائب عن حزب جبهة التحرير الوطني، عضو لجنة المالية الهواري تيغرسي، في تصريح لـ˜المحور اليومي˜، إنّ الحكومة قبلت إلغاء هذه المادة، لافتا إلى أن تحديد رقم الأعمال الموجهة للترويج عن السلع والخدمات بـ2.5 بالمائة، قليل جدا، ومن شأنه إلحاق الضرر بالكثير من وسائل الإعلام لأن الإشهار هو المورد الأساسي للكثير من العناوين الإعلامية التي عانت في السنوات الأخيرة من أزمة خانقة، على خلفية الأزمة التي تعيشها البلاد وأيضا لقلّة موارد الإشهار منذ سنة 2014، بالإضافة إلى هذا يعتقد الدكتور تيغرسي، أنه إذا كانت الشركات والعلامات التجارية التي صنعت لنفسها اسما في السوق غير معنية ولن تتضرر كثيرا من تحديد النسبة المخصصة للترويج الإشهاري، فإن الأمر يختلف تماما مع المؤسسات الناشئة والجديدة التي تحتاج إلى الترويج والإشهار للتعريف بنفسها وحجز مكان لها في السوق الوطنية والوصول إلى المستهلك الجزائري والأجنبي.

وأفاد المتحدث ذاته، أن الحكومة رفضت بالمقابل، المقترح الذي تقدم به النائب الأفلاني، والمتعلق بإلغاء الضريبة على الأجر الإجمالي IRG، بالنسبة للموظفين الذين تقل أجورهم عن 36 ألف دينار جزائري، وتحججت برفضها المقترح بأنّه سيتسبب بخسارة مبلغ مالي ضخم للميزانية، يقدر بـ 360 مليار دينار من الضرائب المباشرة. وقال النائب تيغرسي، إنّه سيتمسك بالمقترح وسيعمل على إقناع النواب لطرحه خلال الجلسة العامة وإن رفض سيقترح في قانون المالية التكميلي، موضحا أن هذا الإجراء كان من شأنه أن يرفع دخل الموظفين من هذه الفئة بنسبة تتراوح ما بين 7 و8 آلاف دينار جزائري شهريا وهو الإجراء الذي سيرفع نوعا ما من القدرة الشرائية لعدد كبير من العائلات الجزائرية.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha