شريط الاخبار
الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة

للحد من ظاهرة الأوعية الشاغرة والدفع بالمستثمرين لاستغلالها

الحكومة تفرض الرسوم على العقارات الصناعية غير المستغلة


  08 جانفي 2019 - 21:09   قرئ 466 مرة   0 تعليق   الوطني
الحكومة تفرض الرسوم على العقارات الصناعية غير المستغلة

الرسم يقدر بـ 5 في المائة من قيمة الأرض ويطبق بعد انقضاء 3 سنوات

مديريات الصناعة لإعداد محاضر الشغور وأملاك الدولة لتقييم قيمة الأرض التجارية

قررت الحكومة فرض رسم على أصحاب العقارات الصناعية غير المستغلة بعد ثلاث سنوات عن منحها، بداية من تاريخ تخصيصها، يقدر بـ 5 في المائة من القيمة التجارية للقطعة الأرضية، التي تقدرها مصالح أملاك الدولة، بناء على محضر معاينة من المديرية المكلفة بالصناعة إقليميا، في حين لا يلغي تحصيل هذا الرسم المستفيد من متابعات قضائية محتملة.

 

 لجأت الحكومة إلى فرض رسم على العقارات الصناعية غير المستغلة، في محاولة لدفع  المستثمرين˜ المستفيدين من أوعية بالمناطق الصناعية ومناطق النشاطات لإطلاق مشاريعهم، والسعي للتقليل من عددها بعد تعطل مسار الاستثمار في العديد من الولايات، حيث نص مرسوم تنفيذي يحمل رقم 18-335، موقع من طرف الوزير الأول أحمد أويحيى، صدر في العدد 77 من الجريدة الرسمية، يحدد شروط وكيفيات تطبيق الرسم على قطع الأراضي المهيأة ذات الوجهة الصناعية غير المستغلة، على تطبيق رسم على كل مستفيد من قطعة أرضية بقيت غير مستغلة خلال مدة تفوق ثلاث سنوات، ابتداء من تاريخ تخصيصها، وأضاف أن مبلغ هذا الرسم يحدد بـ 5 في المائة من القيمة التجارية للقطعة، وتابع مبرزا أنه يقصد بقطعة الأرض المهيأة هنا بكل وعاء مزود بشبكات طرق وصرف صحي وماء صالح للشرب، في حين تعد كل قطعة أرضية غير مستغلة كل أرض محل مشروع استثماري لم يدخل مرحلة الاستغلال كليا أو جزئيا.

ويوضح المرسوم التنفيذي السالف ذكره، أن الاستغلال الجزئي، هو كل مشروع بلغ مستوى اقتناء وسائل الإنتاج التي تسمح بالإنتاج ولو جزئيا، وفقا للشروط والمعايير المحددة بموجب التشريع والتنظيم المنظمين للنشاط الممارس والذي من أجله خصصت القطعة الأرضية.

وتُلزَم مديريات الصناعة في الولايات بالقيام بزيارات على مستوى المناطق الصناعية ومناطق النشاط، من أجل التحقق والمراقبة التي يرونها مفيدة، بهدف القيام بإحصاء سنوي لقطع الأراضي غير المستغلة، وإعداد سجل في هذا الصدد، كما تُخول بجمع كل المعلومات لدى الإدارات والهيئات المختصة التي تسمح لها بتحديد هوية مالك القطعة الأرضية غير المستغلة، ويمكنها طلب تسخير القوة العمومية من طرف الوالي المختص إقليميا، في حال عرقلة ممارسة المعاينة، لتقوم بإعداد محضر معاينة عدم الاستغلال (نموذجه محدد)، خلال أيام العمل، وتبلغ بكل الوسائل نسخة عنه للمستفيد الأول من القطعة الأرضية، على أن ترسل نسخة من هذا المحضر إلى مدير أملاك الدولة المختص إقليميا، الذي يشرع في تقدير القيمة التجارية لهذه القطعة الأرضية، ويُرسل التقرير التقييمي لمدير الصناعة الولائي، الذي يقوم بدوره بإعداد سند تحصيل وفقا للنموذج المحدد، على أساس التقرير التقييمي لأملاك الدولة، ومن ثم يرسله إلى أمين خزينة الولاية المختصة إقليميا من أجل التحصيل.

 الطعن في أجل 8 أيام

 يرسل الطعن المتعلق بمعاينة عدم استغلال القطعة الأرضية إلى مصالح المديرية المكلفة بالصناعة من أجل التكفل به، بالتعاون مع المصالح المعنية، على أن يقدم حسب المرسوم التنفيذي الصادر في العدد 77من الجريدة الرسمية، في أجل 8 أيام ابتداء من تاريخ تبليغ نسخة عن محضر المعاينة، ويبلغ الرد إلى الطاعن في أجل شهر واحد عن تاريخ استلام الطعن. ولا يعفي -وفق المصدر ذاته- تحصيل هذا الرسم المستفيد من القطعة الأرضية من متابعات قضائية محتملة، من أجل فسخ الصفقة طبقا للتشريع المعمول به.

 زين الدين زديغة