شريط الاخبار
الأفلان والأرندي يتخبطان ويبحثان عن التموقع وسط الحراك الشعبي تزايد محاولات تهريب العملة الصعبة بالتزامن مع الحراك الشعبي انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية لشهر جانفي المنصرم التوأمة الجزائرية - البريطانية تسفر عن 70 تقريرا سعر النفط يرتفع بفضل تخفيض الإمدادات الجزائر غامبيا ( غدا ملعب تشاكر بالبليدة سا 20:45) قايد صالح يشيد بالدرجة العالية للجيش في التحضير القتالي شهاب صديق ينقلب على الرئيس و˜الأرندي˜ يتبرأ من تصريحاته صوت الطلبة الجزائريين يواكب الحراك الشعبي ويتبرأ من بدوي نتائج مسابقة الترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن بداية الفصل الثالث لعمامرة يؤكد أن الجزائر قادرة على تجاوز المرحلة الراهنة موظفو الإدارات ينضمون للحراك الشعبي يوم الإثنين المقبل عمارنة يجتمع ببدوي ويدعم سيدي السعيد والتمديد الأفـلان˜ يساند الحراك الشعبي المطالب بالتغيير توقيف سوري وإفريقي حاولا تهريب مبالغ بالعملة الصعبة أغنية ليبارتي لـ سولكينغ تتحول إلى نشيد للحراك نجاح الموسم الفلاحي مرهون بغزارة الأمطار خلال الأسبوعين المقبلين حوادث العمل تكبّد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي 8.5 مليار سنتيم إخراج 100 ألف طن من البطاطا المخزّنة لخفض أسعارها ارتفاع الأسعار لا علاقة له بالحراك الشعبي 10 تنظيمات طلابية لفظها الحراك الطلابي الأخير التقت ببدوي سريا! إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب الحجار التمويل غير التقليدي كارثة اقتصادية ومطالب برحيل مدير البنك المركزي توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 7 كلغ من الكيف المعالج إجراء أول جراحة دماغية عن بعد بتقنية جي 5˜ تعليق طيران طائرات بوينغ˜ في المجال الجوي الجزائري تسجيل 87 إصابة بـالجرب عبر المؤسسات التربوية الكونفدرالية النقابية للقوى المنتجة تهدد بإضراب عام ثان الدينار تراجع بـ 10 بالمائة في أقل من شهر متأثرا بالحراك الشعبي سلسة مسيرات في تيزي وزو للمطالبة بالتغيير الشامل عواصم عالمية تحاول حشر أنفها في الحراك الشعبي˜ بالجزائر لعمامرة يشرح للروس والإيطاليين خارطة طريق بوتفليقة للمرحلة المقبلة بجاية تؤكد حسها الوطني وتطالب بالتغيير في جو سلمي أربع سنوات حبسا نافذا لامرأةحاولت إدخال 15 ألف أورو مزوّرة زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل على اتهاماته عنتر يحيى يرفض استغلال اسمه سياسيا شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل إتهاماته قايد صالح يثني على سلمية الحراك الشعبي الواعي والبعيد عن الاستغلال الأجنبي برندت الجزائر تطلق هاتف بي وان المتميز

حسب بيان وزارة السكن والعمران

طمار يوفد لجنة تحقيق إلى ورشة بناء مساكن عدل˜


  09 جانفي 2019 - 19:51   قرئ 209 مرة   0 تعليق   الوطني
طمار يوفد لجنة تحقيق إلى ورشة بناء مساكن  عدل˜

أرسلت وزارة السكن والعمران والمدينة وفدا وزاريا هاما بغرض التحقيق في ملابسات الانهيار الجزئي لورشة بناء مساكن  عدل˜ الذي سجل بالرحمانية في العاصمة أمس، حسب ما أفاد به بيان لوزارة السكن والعمران والمدينة.

أبرز المصدر أن وزير القطاع، عبد الوحيد طمار، اجتمع مع الوفد الوزاري الذي كلف بمهمة التحقيق في قضية سقوط خرسانة على عمال بورشة بناء مساكن  عدل˜ بالعاصمة، صبيحة أمس،وأعطى خلاله تعليمات صارمة بالتحقيق بشكل دقيق في حادثة انهيار أرضية من خرسانة لورشة بناء مساكن  عدل˜ تابعة للشركة التركية  غورباغ˜ المكلفة بإنجاز المساكن.

وحسب ما جاء في الصفحة الرسمية على  فايسبوك˜ لوزارة السكن والعمران، فإن الزيارة جاءت تنفيذا لتعليمات وزير السكن والعمران والمدينة عبد الوحيد طمار، للشروع في عملية التحقيق الإداري حول ملابسات الحادث الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص وأدى إلى إصابة اثنين آخرين.

وشهد موقع بناء مساكن  عدل˜ بالمدينة الجديدة سيدي عبد الله أول أمس، حادثا مأساويا، بسبب وقوع سقف على عمال كانوا يشتغلون في ورشة بناء، مما أدى إلى وفاة عاملين إفريقيين وجزائري، في حين تعرض اثنان آخران لجروح متفاوتة الخطورة، كما تنقل صباح يوم وقوع الحادث وزير السكن والعمران عبد وحيد طمار إلى ورشة بناء مساكن  عدل˜، بعد أن ألغى الزيارة التي كان من المرتقب خلالها تدشين بعض المنشآت التربوية، حيث طالب طمار مسؤولي الورشة بالاتصال بعائلات الضحايا المتوفين، وكذا من تعرضوا لإصابات، الذين تم نقلهم بصفة استعجالية إلى المستشفى، داعيا مصالحه إلى فتح تحقيق معمق لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء وقوع الحادث. بدوره، كشف مدير الحماية المدنية لولاية الجزائر، محمد تيغريستين، أنه تم استقبال مكالمات على الساعة السابعة من صباح أول أمس، حول وقوع حادث انهيار ورشة بناء بالرحمانية في الجزائر العاصمة، مؤكدا أن حادثا أدى إلى مصرع ثلاثة أشخاص، وإصابة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة في هذه الورشة، والعملية لا تزال مستمرة، مضيفا أن من المحتمل سقوط الورشة بسبب نزع الألواح من سقف حديث التشييد.

عبد الله بن مهل