شريط الاخبار
الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا الوزيـــــران السابقــــان كريــــم جـــودي وعمــــار تـــو تحـــت الرقابـــة القضائيــــة سحب جواز السفر الدبلوماسي من عبد الغاني هامل البرلمان يوافق على طلب رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي نشر ثلاثة مواضيع في أول يوم من البكالوريا وبلعابد يتوعد بأقصى العقوبات الإخوة عولمي.. يوسف يوسفي و52 إطارا أمام قاضي التحقيق في قضـية سوفاك العدالة أمام تحدي استرجاع الأموال المنهوبة وكسب ثقة الشعب أسئلة العربية والشريعة ترفع معنويات التلاميذ في أول أيام البكالوريا مؤسسة النقل البحري تستأنف العمل عبر خطوط الولايات الساحلية ألكسندر دلال يغادر الخضر ويضع بلماضي في مأزق حقيقي تذبذب الأنترنت بسبب امتحانات البكالوريا يعطّل مصالح المواطنين جائزة معطوب الوناس لخديجة جامة إحدوشن ومحمد بن شيكو  مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة

الكونغرس يسن قانونا جديدا لتعزيز التنسيق مع دول المنطقة

عودة المقاتلين الأجانب إلى منطقة الساحل يستنفر واشنطن


  12 جانفي 2019 - 15:50   قرئ 627 مرة   0 تعليق   الوطني
عودة المقاتلين الأجانب إلى منطقة الساحل يستنفر واشنطن

سارعت واشنطن، إلى سنّ قانون جديد لتعزيز التنسيق بينها وبين الدول المغاربية وكذا بلدان منطقة الساحل، لاسيما بعد تزايد خطر عودة المقاتلين نحو المنطقة، قادمين إليها من الشرق الأوسط بعد تضييق الخناق عليهم، وتعنى بهذا القانون الجزائر، الكاميرون، تشاد، ليبيا، مالي، المغرب، موريتانيا وتونس.

يقنن هذا النص الجديد الذي صادق عليه مجلس النواب الأمريكي، مساء الخميس، برنامج الشراكة من أجل مكافحة الارهاب العابر للصحراء الذي أطلق سنة 2005 من طرف إدارة بوش لدعم قدرات مكافحة التطرف العنيف في بلدان المغرب العربي وإفريقيا الغربية.

ويرعى هذا النص، الجمهوري رئيس لجنة الأمن الداخلي بمجلس النواب ماك كول، ويضم هذا البرنامج العديد من البلدان المغاربية وبلدان منطقة الساحل، ومنها الجزائر والكاميرون وتشاد وليبيا ومالي والمغرب وموريتانيا وتونس. ويهدف إلى تقنين كافة برامج ونشاطات الشراكة التي تقوم بها الولايات المتحدة الأمريكية في المنطقة، لا سيما المتعلقة بمساعدة وتعزيز القدرات العسكرية ومراقبة الحدود ومكافحة تمويل الإرهاب. ولضمان هذا التنسيق يُلزم كاتب الدولة بموجب هذا القانون باستشارة رئيس الاستعلامات الأمريكية وكاتب الخزينة ووزير العدل وكذا مسؤولو إدارات أخرى معنية ببرنامج الشراكة. ويدعو نص القانون هذا الإدارة الأمريكية إلى تقديم "استراتيجية شاملة ما بين الوكالات" خلال الأشهر الستة التي تلي المصادقة على هذا القانون، وفيها تشرح أهداف الولايات المتحدة في مجال مكافحة الارهاب في المغرب العربي وافريقيا الغربية.

ويأمر الكونغرس، الذي يرغب في التحكم في هذه المبادرة أكثر، كاتب الدولة بتقديم إشعار عن كل مبلغ يرصد في إطار هذه المساعدة، كما يجب إحالة هذا الإشعار خلال 15 يوما قبل دفع التمويلات.

ويعكس هذا القانون المكرس من طرف مجلس الشيوخ، الاهتمام الذي يوليه الكونغرس لهاتين المنطقتين اللتان تواجهان حاليا الرجوع الكبير للمقاتلين الإرهابيين الأجانب.

وتتقاسم واشنطن مع دول منطقة الساحل، مخاوفها من انسحاب التنظيمات الإرهابية من الشرق الأوسط نحو شمال إفريقيا، حيث أفاد عضو الكونغرس ماك كول، في مقال نشر مطلع شهر سبتمبر الفارط في صحيفة "ذو ناشنال إنترست"، أن 10 آلاف عنصر من التنظيمين الارهابين "داعش" و"القاعدة" قد رجعوا إلى افريقيا. وأضاف أن تخفيضات أعدد الجيوش والبعثات المنشورة في افريقيا الوسطى والغربية التي يعتزم البنتاغون القيام بها من المرتقب أن تجعل الشراكة في إطار هذا البرنامج أكثر عزما مما كانت عليه في الماضي.

وسبق للجزائر أن أعلنت طردها قبل أسابيع، لعناصر من "الجيش السوري الحر"، وهو الفصيل العسكري للمعارضة السورية، من الحدود الجنوبية للوطن، كانوا يحاولون دخول التراب الوطني تحت غطاء إنساني.

حكيمة ذهبي