شريط الاخبار
الجوية الجزائرية تعلن عن أولى رحلاتها من المطار الدولي الجديد «برندت» الجزائر تطلق خدمة «الرضا أو التعويض» الدولة تتخلى عن خدمات ولد قدور المثير للجدل اعتقال ربراب يفتح جدلا حول تدخل دول أجنبية محتضنة لاستثماراته إحالة ملفين لشكيب خليل على المحكمة العليا وإعادة فتح ملف سوناطراك بلجود يأمر إطاراته برفع وتيرة إنجاز سكنات «عدل» و «أل بي بي» «سناباب» تشلّ كل الإدارات العمومية يومي 29 و30 أفريل الحبس للإخوة «كونيناف» والرقابة القضائية لإطارات بوزارة الصناعة إنهاء مهام 3 رؤساء ومدراء مؤسسات عمومية في ظرف أسبوع هكذا تحصل الفرنسيون على امتيازات لاستيراد معدات صناعية ضخمة وقطع غيار سفير الجزائر بتونس ينفى وجود حراقة جزائريين بالسجون التونسية اعتقال ربراب يفتح جدلا عن تدخل الدول الأجنبية المحتضنة لاستثماراته الإقتصادية الناطق الرسمي باسم الحكومة : "لا تتسرعوا في الحكم واحترموا مشاعر عائلاتهم" الحكومة تدعو المواطنين اى ترك العدالة القيام بمهامها فيما يخص قضايا الفساد عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري

قال إن البرنامج القديم مفرخة للتكفيريين دون أن يكونوا متدينين

السلطات العمومية تبدي مساندة مطلقة لبن غبريت


  09 فيفري 2019 - 15:57   قرئ 287 مرة   0 تعليق   الوطني
السلطات العمومية تبدي مساندة مطلقة لبن غبريت

• عيسى يدعو الوزيرة إلى إعادة مراجعة برنامج التربية الإسلامية في الثانوي

بعث وزير الشؤون الدينية محمد عيسى برسائل واضحة تفيد التفاف السلطات العمومية وراء وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت التي أمرت منع الصلاة في المدارس، و قابلها بذلك تصرفات غير بيداغوجية من قبل بعض المعلمين خصوصا أساتذة العلوم الإسلامية الذين فرضوا شعار "صلاتي هي حياتي" من خلال إجبار التلاميذ على إقامة الصلاة خلال أوقات الدراسة.

دعا وزير الشؤون الدينية و الأوقاف محمد عيسى وزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريت إلى إعادة مراجعة برنامج التربية الإسلامية في الطور الثانوي، مؤكدا أن البرنامج القديم أصبح "يخرج مختصين في التكفير و التمييز و الإقصاء دون أن يكونوا متدنيين"، و يفهم من تصريح محمد عيسى أنه دعم مطلق لبن غبريت التي منعت التلاميذ من الصلاة في المدارس.

و قال محمد عيسى خلال إشرافه على اجتماعه للمجالس العلمية بدار الإمام بالمحمدية أن برنامج العلوم الإسلامية في الطور الثانوي تسبب في ظهور أشخاص "غير متدينين، و لا يرتادون المساجد لكنهم يسبون دينك لأنك لا تتخذ موقفا ما"و أكد عيسى فيما يخص مسألة توجيه الأئمة في خطب الجمعة أن وزارته " تعتمد في توجيه الأئمة في الخطب على السنة النبوية التي تمنع التشخيص والتشهير والتي تأمر بالنصيحة.

في ذات السياق، أضاف وزير الشؤون الدينية أن "الأئمة أحرار، والتقارير التي استلمتها الوزارة أمس لا تدل على أن الأئمة هاجموا الوزيرة، وحاشا أن يهاجم الأئمة شخصا في حكومة بوتفليقة، إنما دعوا إلى احترام الصلاة وهو مذهب قرآني واحترام وقت الصلاة وهو مذهب في السنة النبوية الشريفة، وإلى واجب احترام الجزائريين صلاتهم وهذا شيء محبب ولا أرى فيه أي حرج"، مؤكدا في سياق حديثه، انه "إذا أثبت أية تقارير أن هناك هجوما أو تشهيرا بوزيرة التربية، فإن اللجان العلمية ستجتمع بالأئمة لترشيد الخطاب المسجدي"، مضيفا أن "قوة أئمة المساجد في حريتهم وفي إلتزامهم والاستثناء لا يلغي القاعدة العامة وهي رشادة المسجد الجزائري".

 م ن