شريط الاخبار
تسهيلات للفلاحين الراغبين في اكتتاب عقود التأمين «أوبو» توسّع نطاق أعمالها العالمية باتفاقيات براءات الاختراع شركة «سوتيدكو» تفتتح «بن عكنون شوبينغ سنتر» السبت المقبل اجتماع حكومي اليوم لدراسة ملف البكالوريا المهنية انتقادات لهيئة الوساطة بسبب شخصيات استمعت لتصورها لحل الأزمة إطلاق سراح الناشطة الاجتماعية نرجس عسلي العدالة تفتح ملفات الاستيلاء على العقار بـ«الدينار الرمزي» وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة فساد ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 22 هيئة الوساطة تلتقي جيلالي سفيان اليوم ميناء الجزائر يضع أسعارا جديدة لزبائنه ابتداء من الشهر المقبل الطيـــــــب لـــــــوح.. مســـــــار قـــــــاض خطـــــــط للاستحـــــــواذ علـــــــى قطـــــــاع العدالـــــــة فـــــــي مواجهـــــــة القضـــــــاة الأزمة تجبر مصانع السيارات على تقليص قائمة «موديلاتها» الحراك وتوالي المناسبات والأعياد أضعفا الموسم السياحي لـ2019 بن فليس يرفض إشراك أحزاب الموالاة في الحوار الوطني وزارة التربية تكشف عن رزنامة الدخول المدرسي المقبل الشروع في تنظيف مجاري وبالوعات المناطق المنخفضة سليماني يعد أنصار موناكو بتسجيل الأهداف لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين في مسابقة توظيف الإداريين في قطاع التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات

رفض الخوض فيها بقبعته الحزبية… لوح:

"سنقدم تفاصيل قضية كوكايين بومرداس قريبا"


  09 فيفري 2019 - 13:57   قرئ 489 مرة   0 تعليق   الوطني
"سنقدم تفاصيل قضية كوكايين بومرداس قريبا"

أبرز وزير العدل، الطيب لوح، أن دائرته الوزارية ستقدم توضيحات بالتفصيل في قضية عملية ضبط كمية من الكوكايين بالميناء الجاف في منطقة خميس الخشنة بولاية بومرداس مساء الأربعاء الماضي. 

قال الطيب لوح، الذي حضر تجمع حزب جبهة التحرير الوطني، السبت بالقاعة البيضوية بالعاصمة، إنه يملك تفاصيل أخرى بخصوص قضية الكوكايين التي ضبطت في حاويات لنقل المواد الغذائية، بالميناء الجاف بمنطقة خميس الخشنة بولاية بومرداس، لكنه اليوم لا يمكنه تقديمها، لأنه بقبعة المناضل وليس الوزير. ووعد وزير العدل بتقديم تصريحات خاصة بهذه القضية في الأيام القليلة القادمة.

وكانت "المحور اليومي" قد نشرت تفاصيل العثور على شحنة المخدرات الصلبة "كوكايين" التي قدرتها مصادرنا بنحو 1.8 كلغ، الأسبوع الماضي، بسبب تعطل محركات إحدى الحاويات التي تحتوي على ثلاجة، وتحمل على متنها فاكهة الموز، وبعد إجراء عملية التفقد من طرف عامل الإصلاح كُشفت هذه المادة الممنوعة التي كانت مخبأة قرب محرك الثلاجة، لتقوم الشركة المغاربية للنقل البحري "mta" صاحبة الميناء الجاف الواقع بمنطقة بخميس الخشنة، في ولاية بومرداس، وفق مصادرنا، بإبلاغ مصالح الجمارك التي أخطرت بدورها مصالح الدرك الوطني التي تنقلت إلى عين المكان وقامت بحجز شحنة الكوكايين وفتحت تحقيقا في هذه القضية، في الوقت الذي تشهد الجزائر حملة لإغراقها بهذا النوع من السموم، بعد الـ 7 قناطير من هذه المادة التي حجزت في عرض البحر قرب وهران، بإقليم الناحية العسكرية الثانية، العام الماضي، وبعدها عملية سكيكدة قبل أيام قليلة، لما عثرت المفرزة التابعة لسرية مغاوير البحرية على نحو 3 قناطير قرب المنطقة الصناعية للولاية.المذكورة 

وحسب المعلومات، فإن شحنة الكوكايين التي عثر عليها بميناء خميس الخشنة الجاف، التابع للشركة المغاربية للنقل البحري "أم تي آ"، قادمة من ميناء "فالنسيا" بإسبانيا، وبما أن الحاوية التي خُبئت فيها هذه المخدرات الصلبة تحتوي على فاكهة الموز التي تعود لأحد المستوردين (لا نتوفر على اسمه أو اسم الشركة)، فإن الممنوعات السالف ذكرها تكون قادمة من أمريكا اللاتينية، كما يمكن أن تكون أيضا قد حمّلت بميناء فالينسيا، في انتظار ما ستكشف عنه تحقيقات المصالح المختصة.

ووفق مراجعنا فقد تم وضع عدد من الحاويات تحت المراقبة والحراسة خوفا من وجود ممنوعات أخرى على متن إحداها، في الوقت الذي تستمر فيه تحقيقات مصالح الدرك الوطني أملا في الوصول إلى صاحب السلعة والطريق التي سلكتها المخدرات، والكيفية التي ينتظر أن تسترجع بها شحنة الكوكايين هذه.

حكيمة ذهبي