شريط الاخبار
الأفلان والأرندي يتخبطان ويبحثان عن التموقع وسط الحراك الشعبي تزايد محاولات تهريب العملة الصعبة بالتزامن مع الحراك الشعبي انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية لشهر جانفي المنصرم التوأمة الجزائرية - البريطانية تسفر عن 70 تقريرا سعر النفط يرتفع بفضل تخفيض الإمدادات الجزائر غامبيا ( غدا ملعب تشاكر بالبليدة سا 20:45) قايد صالح يشيد بالدرجة العالية للجيش في التحضير القتالي شهاب صديق ينقلب على الرئيس و˜الأرندي˜ يتبرأ من تصريحاته صوت الطلبة الجزائريين يواكب الحراك الشعبي ويتبرأ من بدوي نتائج مسابقة الترقية لرتبتي أستاذ رئيسي ومكوّن بداية الفصل الثالث لعمامرة يؤكد أن الجزائر قادرة على تجاوز المرحلة الراهنة موظفو الإدارات ينضمون للحراك الشعبي يوم الإثنين المقبل عمارنة يجتمع ببدوي ويدعم سيدي السعيد والتمديد الأفـلان˜ يساند الحراك الشعبي المطالب بالتغيير توقيف سوري وإفريقي حاولا تهريب مبالغ بالعملة الصعبة أغنية ليبارتي لـ سولكينغ تتحول إلى نشيد للحراك نجاح الموسم الفلاحي مرهون بغزارة الأمطار خلال الأسبوعين المقبلين حوادث العمل تكبّد الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي 8.5 مليار سنتيم إخراج 100 ألف طن من البطاطا المخزّنة لخفض أسعارها ارتفاع الأسعار لا علاقة له بالحراك الشعبي 10 تنظيمات طلابية لفظها الحراك الطلابي الأخير التقت ببدوي سريا! إعادة تشغيل الفرن العالي لمركب الحجار التمويل غير التقليدي كارثة اقتصادية ومطالب برحيل مدير البنك المركزي توقيف 9 تجار مخدرات وحجز 7 كلغ من الكيف المعالج إجراء أول جراحة دماغية عن بعد بتقنية جي 5˜ تعليق طيران طائرات بوينغ˜ في المجال الجوي الجزائري تسجيل 87 إصابة بـالجرب عبر المؤسسات التربوية الكونفدرالية النقابية للقوى المنتجة تهدد بإضراب عام ثان الدينار تراجع بـ 10 بالمائة في أقل من شهر متأثرا بالحراك الشعبي سلسة مسيرات في تيزي وزو للمطالبة بالتغيير الشامل عواصم عالمية تحاول حشر أنفها في الحراك الشعبي˜ بالجزائر لعمامرة يشرح للروس والإيطاليين خارطة طريق بوتفليقة للمرحلة المقبلة بجاية تؤكد حسها الوطني وتطالب بالتغيير في جو سلمي أربع سنوات حبسا نافذا لامرأةحاولت إدخال 15 ألف أورو مزوّرة زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل على اتهاماته عنتر يحيى يرفض استغلال اسمه سياسيا شأننا داخلي .... و مسيراتنا سلمية فما شأنكما بالجزائر زطشي يستنكر تصريحات ملال ويطالبه بتقديم دليل إتهاماته قايد صالح يثني على سلمية الحراك الشعبي الواعي والبعيد عن الاستغلال الأجنبي برندت الجزائر تطلق هاتف بي وان المتميز

توفير حد أدنى من الخدمة عبر الميترو والقطارات

تذبذب في حركة النقل بالعاصمة لليوم الثالث


  13 مارس 2019 - 18:38   قرئ 269 مرة   0 تعليق   الوطني
تذبذب في حركة النقل بالعاصمة لليوم الثالث

عرفت حركة النقل بالعاصمة أمس، ولليوم الثالث على التوالي، شللا شبه تام، ميزه غياب وسائل النقل، خاصة الميترو الذي توقف عن الخدمة منذ الساعات الأولى من الصباح وإلى غاية الأمسية، في حين عرفت حركة النقل عبر السكك الحديدية هي الأخرى تذبذبا دفع المؤسسة إلى تقديم حد أدنى من الخدمة عبر قطارات الضاحية.

 

تواصلت أزمة النقل من وإلى العاصمة، أمس، بسبب توقف القطارات والميترو، حيث عرفت حركة النقل أمس شللا عبر العديد من الخطوط، رغم توفير حد أدنى من الخدمة، لا سيما عبر خطوط قطارات الضاحية التي سجلت تشغيل رحلتين إلى ثلاث رحلات فقط ذهابا ورحلتين في الإياب على مدار اليوم. وأعلنت الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية، عن توفير حد أدنى من الخدمة على قطارات الضاحية أمس الأربعاء، حيث أكدت الشركة في بيان لها على موقعها الرسمي في الفايسبوك، أن رحلات قطار الضاحية ستقدم حدا أدنى من الخدمة، ووضعت المؤسسة رحلتين في الخدمة ذهابا وإيابا على مستوى الخطر الرابط بين الجزائر والعفرون، حيث يكون الانطلاق في حدود الخامسة وخمسة وأربعين دقيقة صباحا، أما الرحلة الثانية فعلى الساعة السادسة وعشرين دقيقة، في حين تم تحديد الرحلة الثالثة على الساعة الرابعة وعشر دقائق مساء. أما رحلات العودة بين العفرون والجزائر، فانطلاق الرحلة الأولى على الساعة السابعة وخمسة وعشرين دقيقة صباحا، والرحلة الثانية على الساعة الثامنة صباحا، في حين تم تحديد ساعة انطلاق الرحلة الثالثة على الساعة الخامسة وخمسين دقيقة مساء.

ومن بين الخطوط التي عرفت تقديم حد أدنى من الخدمة، تلك الرابطة بين الجزائر والثنية، حيث وضعت المؤسسة برنامجا لتسيير الرحلات في ظل هذه الظروف الخاصة، وحددت المؤسسة توقيت الرحلة الأولى ذهابا من العاصمة نحو الثنية على الساعة السادسة و45 دقيقة، أما الرحلة الثانية فانطلاقها في حدود الساعة الثامنة و15 دقيقة، بينما الرحلة الثالثة في حدود الرابعة وخمس دقائق، ثُم الرحلة الرابعة في حدود الرابعة وثلاثين دقيقة، لتُتبَع برحلة أخرى على السادسة وخمس دقائق. أما رحلات العودة من الثنية نحو العاصمة، فسيكون الانطلاق في حدود الساعة السادسة وخمس عشرة دقيقة، ثم الرحلة الثانية على السادسة وخمسة وأربعين دقيقة، لتليها رحلة أخرى على الثامنة وخمس دقائق، ثم الثالثة وخمس دقائق مساءً، ثم رحلة أخيرة في الخامسة وخمسة وأربعين دقيقة مساءً. كما كان الخط الرابط بين، آغا وزرالدة، معنيا هو الآخر بتقديم حد أدنى من الخدمة، بمعدل رحلتين في الذهاب، أولها على الساعة الخامسة وأربعين دقيقة، والثانية على الرابعة وخمسة وعشرين دقيقة مساءً. في حين حددت مؤسسة النقل بالسكك الحديدية رحلتي العودة في حدود الساعة السادسة وخمسة وخمسين دقيقة، والرحلة الثانية على الساعة الخامسة وخمسة وثلاثين دقيقة مساء.

ع ب