شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

 مصالح الأمن لم تمنعهم رغم تطويقها للمكان

العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي


  20 أفريل 2019 - 18:34   قرئ 516 مرة   0 تعليق   الوطني
العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي

احتفل العاصميون، أمس، بالذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 ـ 2001، بتنظيمهم تجمعا بساحة البريد المركزي لم تمنعه مصالح الأمن رغم تطويقها للمكان، وقد رفع هؤلاء صورا لضحايا الربيع الأسود 2001 والرايات الأمازيغية، إضافة إلى صور المغني الراحل معطوب الوناس، مرددين شعارات تتعلق بالتمسك بالهوية الوطنية بأبعادها، وشارك في هذا التجمع نشطاء من مختلف الحساسيات تعبيرا عن مساندتهم ضمن ما بات يعرف بـ «الحراك الشعبي».

صنع العاصميون، أمس، ملحمة أخرى بساحة البريد المركزي، فعلى مدار أكثر من شهرين أبى المتظاهرون مفارقة البريد المركزي باختلافهم من أجل دعم الحراك والحفاظ على نبض الشارع، حيث خرج أمس منذ الساعات الأولى المتظاهرون احتفالا بالذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي 1980 ـ 2001، بتنظيم تجمع بساحة البريد المركزي لم تمنعه مصالح الأمن رغم تطويقها للمكان، وقد رفع هؤلاء صورا لضحايا الربيع الأسود 2001 والرايات الأمازيغية إضافة إلى صور المغني الراحل معطوب الوناس، مرددين شعارات تتعلق بالتمسك بالهوية الوطنية بأبعادها، وشارك في هذا التجمع نشطاء من مختلف الحساسيات تعبيرا عن مساندتهم وتضامنهم ضمن ما يعرف بالحراك الشعبي.

 

ولم تختلف الوقفة الاحتجاجية التي نظمت أمس بالبريد المركزي عن سابقاتها، فرغم أنها كانت من أجل تذكير الكل دون استثناء بما حدث خلال سنة 1980 وكذا سنة 2001 في انتفاضة شعبية ضد نظام الحزب الواحد والمطالبة بالاعتراف باللغة الأمازيغية كلغة رسمية، حيث قتل فيها 126 شخص رفعوا شعارات المطالبة بالديمقراطية والعدالة الاجتماعية، وانتهت بالاعتراف باللغة الأمازيغية لغة وطنية ورسمية، حيث غزت الرايات الأمازيغية العاصمة أمس، أين تجمع المواطنون باختلاف أعمارهم على مستوى الطريق الرئيسي في صور ومشاهد استثنائية لم نشاهدها من قبل، رافعين أيضا صور من قتلوا منذ أكثر من 10 سنوات بعد أن خرجوا للمطالبة بترسيم الأمازيغية، ذلك اليوم الذي خرج فيه العديد من الشباب من أجل المطالبة بالاعتراف باللغة الأمازيغية لتكون أيضا وقفة من أجل التأكيد على استمرارية الحراك بشكل يومي وليست الجمعة فقط.

 أمينة صحراوي