شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

المشاركون ناقشوا إمكانية تأجيل رئاسيات 4 جويلية

مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة


  22 أفريل 2019 - 22:10   قرئ 357 مرة   0 تعليق   الوطني
مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة

 

وُلدت المشاورات التي دعا إليها رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، لإنشاء وتأسيس هيئة وطنية مستقلة مكلفة بتحضير وتنظيم الانتخابات، ميتة، حيث غاب التمثيل عن لقاء نادي الصنوبر، أمس، الذي لم يحضره حتى بن صالح، فضلا عن غياب شخصيات وطنية وسياسية وخبراء وقانونيين وغيرهم. وبدت القاعة التي احتضنت هذا «اللقاء التشاوري» خالية، وشهدت حالة من الفوضى وسوء تنظيم.

 كما كان متوقعا سُجلت مقاطعة واسعة للمشاورات التي كانت تُعول عليها الرئاسة، مع شخصيات وطنية، سياسيين وقانونيين وغيرهم، بغرض إنشاء وتأسيس هيئة وطنية مستقلة مكلفة بتحضير وتنظيم الانتخابات الرئاسية، المزمع إجراؤها شهر جويلية المقبل، وحُكم على هذا اللقاء بالفشل، وهو الذي غابت عنه حتى بعض الأحزاب التي كانت تصنف في خانة الموالاة إلى وقت قريب، وتصدرت المشهد السياسي في البلاد لسنوات طويلة، واكتفى التجمع الوطني الديمقراطي بإيفاد ممثلة له، في حين حضر ممثلان عن حزب جبهة التحرير الوطني، لا ينتميان إلى الهيئة المسيرة لـ «الأفلان»، وأكثر من ذلك يمثلان إحدى الأجنحة في الحزب العتيد، في حين حضر كل من بلقاسم ساحلي رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري، وفيلالي غويني رئيس حركة الإصلاح الوطني، بينما انسحب ممثل عبد العزيز بلعيد رئيس حزب جبهة المستقبل، بعدما طُلب من الإعلام مغادرة القاعة التي احتضنت هذا اللقاء، باعتبار أن الأشغال مغلقة، لتبدو هذه القاعة، التي احتضنت اجتماعات هامة في السابق، شبه خالية، رغم أن «اللقاء التشاوري» منظم من طرف الرئاسة، وتكون المحاكمات الشعبية لعدد من الشخصيات البارزة في حكم الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، قد ساهمت في عدم حضور بعض المدعوين إلى هذا اللقاء. واكتفى الأمين العام للرئاسة، حبة العبقي، بالقول إن المشاورات التي باشرها رئيس الدولة مع الأحزاب والشخصيات الوطنية «ستتواصل» إلى غاية الانتخابات الرئاسية التي «ستجري في موعدها المفروض دستوريا» المحدد يوم الرابع من جويلية القادم، وأضاف في تصريح للصحافة على هامش اللقاء التشاوري المنعقد بقصر الأمم بنادي الصنوبر، والمتعلق بآليات إنشاء هيئة وطنية مستقلة تتولى تنظيم وتحضير الانتخابات، أن الرئاسيات القادمة المحددة في الرابع من جويلية، مثلما أعلن عنه رئيس الدولة، «أمر مفروض دستوريا ».   وخلص البيان الختامي للاجتماع التشاوري إلى إمكانية تأجيل الانتخابات الرئاسية المقبلة لعدة أسابيع أخرى، حيث ثمن الحاضرون استمرار الحراك الشعبي ورفض استغلاله لأغراض شخصية حسب ما جاء في البيان الختامي للاجتماع. وأكد المشاركون في اللقاء التشاوري الذي أجرته الرئاسة، أنه من الضروري تعديل قانون الانتخابات، وكذا تنصيب لجنة وطنية للإشراف وتنظيم الانتخابات ويتم تعيين أعضاء اللجنة من طرف القضاة وليس السلطة. كما حمل البيان دعم ومساندة الجيش مع تعهد الأخير بتحقيق مطالب الحراك، حيث أكد المشاركون على أهمية مرافقة «الجيش الوطني الشعبي للمسار الدستوري الانتخابي باعتباره ذي انتماء نوفمبري وذي طابع جمهوري لاسيما في ظل تعهده بتحقيق كامل المطالب المشروعة للحراك الشعبي بشكل تدريجي ودستوري.

  زين الدين زديغة