شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

في تعليمات موجّهة لكافة مديرياتها

المديرية العامة للضرائب تأمر بمراقبة صارمة لحركة تحويل الأموال


  22 أفريل 2019 - 22:52   قرئ 299 مرة   0 تعليق   الوطني
المديرية العامة للضرائب تأمر بمراقبة صارمة لحركة تحويل الأموال

 ارتفعت مؤشرات الحذر والحيطة في مديريات الضرائب والبنوك، بعدما أمرت المديرية العامة للضرائب مصالحها بتوخي المزيد من اليقظة في استصدار شهادات تحويل الأموال إلى الخارج، مع تشديد الرقابة في حال الاشتباه بأي طلب لتحويل العملة الصعبة خارج البلاد.

 راسلت المديرية العامة للضرائب في مذكرة تم توجيهها مؤخرا إلى مديري الشركات الكبرى ومديري الضرائب الولائيين والجهويين وكذا المفتشين الجهويين للخدمات الجبائية، دعت فيها جميع مصالحها إلى توخي المزيد من الحذر واليقظة في استصدار شهادات تحويل الأموال الى الخارج، لا سيما في الوضع الحالي، وخصوصا دفع الخدمات غير المادية المتداولة بين الشركات ذات الصلة، كما دعت ذات الجهة للمزيد من الحذر خاصة عندما تكون المبالغ موضوع الطلبات ومقاديرها خارج القواعد المعتادة.

  وفي سياق ذي صلة، تذكر المديرية العامة للضرائب بوجود علاقة ترابط بين الشركات الموجودة في الجزائر وشركات أجنبية مستفيدة قانونيا من مبالغ موضوع التحويل، أي امتلاك أسهم أو حصص في رأسمال المؤسسة الجزائرية، كما يمكن أن يكون هناك علاقة ترابط بحكم الفعل، أي وجود نفس المدير على رأس الشركة الجزائرية والأجنبية، أو عندما تكون الشركة الجزائرية والأجنبية مملوكة من طرف شركة ثالثة أو تابعة لنفس المجمع، كما يحتمل من جهة اخرى، أن تكون هذه المؤسسات مملوكة من طرف أشخاص ذوي علاقات عائلية، تضيف مذكرة المديرية العامة للضرائب، وفي حالة وجود هذا النوع من الروابط أو أي مؤشر آخر من نفس الطبيعة الذي يؤدي إلى تبعية المؤسسة أو حل وسيط غير مدون كتابيا، يمكن للمديرية العامة للضرائب الاستعانة بمصالحها لإطلاق تحقيق دقيق للوثائق والعقود موضوع طلبات تحويل الاموال والعودة إلى مراقبة مبالغ التحويل وهذا بشكل آلي طبقا لإجراءات الجبائية المعمول بها، وتوضح المديرية العامة للضرائب أنه في هذه الحالة، يقع تكلفة إثبات هذا النوع من الروابط الظاهرة وغير الظاهرة على عاتق المؤسسة التي طلبت شهادة تحويل الاموال للخارج.

 للإشارة، تم تكليف لجنة اليقظة والمتابعة التي تم استحدثها مؤخرا بمتابعة رصد التحويلات العملة الصعبة نحو الخارج وهذا بغية تعزيز الرقابة فيما يخص التحويلات المالية مع باقي العالم، وتتكون هذه اللجنة من موظفين سامين بوزارة المالية وممثلي بنك الجزائر والمنظومة المصرفية «جمعية البنوك والمؤسسات المالية» بحيث يتعين عليها عقد اجتماعات «دورية» لدراسة تطور حجم التحويلات بالعملة الصعبة والميزان التجاري ويتم إعداد تقرير في هذا الشأن يرفع إلى وزارة المالية التي ترسله بدورها إلى الوزير الأول .

 لطفي .ع