شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

وسط فوضى ومناوشات طبعت اجتماع اللجنة المركزية

تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان»


  23 أفريل 2019 - 23:10   قرئ 347 مرة   0 تعليق   الوطني
تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان»

   تأجل انتخاب أمين عام جديد لحزب جبهة التحرير الوطني، مساء أمس، بقصر المؤتمرات، عبد اللطيف رحال، وسط حالة من الفوضى ومناوشات، عرفتها القاعة التي احتضنت هذا الحدث، قبل بدء عملية التصويت لاختيار خليفة جمال ولد عباس، على رأس «الأفلان».

 

سادت مناوشات وحالة من الفوضى قبل بدء عملية التصويت لانتخاب أمين عام جديد لحزب جبهة التحرير الوطني، مساء أمس، في سيناريو شبيه لما وقع في الصبيحة، خلال افتتاح أشغال الدورة الاستثنائية للجنة المركزية لـ»الأفلان»، وافتتحت أشغال هذه الدورة لانتخاب أمين عام جديد، خلفا للأمين العام السابق جمال ولد عباس، بحضور 347 عضوا من هذه اللجنة المكونة من 504 عضو، بقصر المؤتمرات، عبد اللطيف رحال، وسط حالة من الفوضى ومناوشات بين أعضاء اللجنة، وذلك على خلفية اعتراض بعض الأعضاء على هوية العضو المترئس للأشغال الأكبر سنا حسب ما ينص عليه القانون الأساسي للحزب، كما اعترضوا على حضور بعض الوجوه القديمة والوزراء «المرفوضين شعبيا»، على حد ما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية، وهو اللقاء الذي منعت الصحافة من تغطية أشغاله، باستثناء عدد قليل من القنوات التلفزيونية، وفي البداية تم سحب الثقة من الأمين العام جمال ولد عباس الذي غاب عن الدورة، وذلك بإجماع أعضاء اللجنة الذين قرروا أيضا تجميد عضوية ولد عباس في اللجنة المركزية.

وقد تم رفع الجلسة الافتتاحية بعد بروز خلافات حول القائمة المقترحة لأعضاء مكتب الدورة، وكذا من أجل إعداد قائمة أعضاء لجنة الترشيحات لمنصب الأمين العام، التي كان من بينها السعيد بوحجة ومصطفى معزوزي، ليعاود مباشرة الاجتماع مساء أمس، لكن دون انتخاب الأمين العام الجديد بسبب المناوشات التي وقعت قبل بدء جلسة التصويت.

وتتواصل حالة الفوضى التي يعيشها «الأفلان» خلال الفترة الأخيرة، خاصة بعد عودة جمال ولد عباس إلى الواجهة، وحصوله على الترخيص لعقد اجتماع الدورة الاستثنائية، لاجتماع أمس، الذي لم يكتمل، علما أن هذا الأخير، أي ولد عباس، كان أطيح به قبل أشهر وتم استخلافه بهيئة مسيرة، عين على رأسها معاذ بوشارب، الذي صار رئيسا للمجلس الشعبي الوطني، بعد حادثة «الكادنة» الشهيرة، التي أطيح فيها بالسعيد بوحجة.

زين الدين زديغة