شريط الاخبار
خبراء اقتصاديون يطالبون بعقد جلسات وطنية حول الاقتصاد منتدى رؤساء المؤسسات يثمّن إنشاء محافظة للطاقات المتجددة خام «برنت» ينهي الأسبوع مرتفعا إلى 64، 58 دولارا «إيريس» يكشف عن أسعار عجلات «دي زاد» الجديدة 8 مليار دينار لتوصيل مياه سد بني هارون بسهل الرميلة الجيش يوقف 63 منقّبا عن الذهب بالولايات الجنوبية إتلاف 745 هكتار من الغطاء النباتي والغابي تجهيز 2500 مدرسة بحاويات لفرز النفايات حرس السواحل تحبط محاولة «حرقة» لـ 191 شخص خلال أوت تسهيل عودة الحجاج الجزائريين إلى أرض الوطن «البنال» سيشرع في التنقل إلى مختلف الولايات قريبا الحكومة تقرر فتح ملفات الفساد في الإدارات العمومية العاصمة تحت الحصار ومواطنون يُحتجزون في الطرقات! القنصلية الفرنسية تبرر تأخر معالجة طلبات «الفيزا» بتذبذب الأنترنت الطلابي الحر يتبرأ من الطلبة الحاضرين لقاء لجنة الحوار كريم يونس يتهم دعاة مقاطعة الحوار بـ«محاولة إحراق البلاد» الحكومة تفك الحصار الشعبي المفروض عليها منذ تعيينها إعانات مالية تصل إلى 100 مليون سنتيم للمستفيدين من البناء الذاتي الدرك يحجز 2000 قرص مهلوس عبر 8 ولايات عمال مجمّع «تونيك» يناشدون الحكومة إنقاذه من الإفلاس أنصار «مان سيتي» ينتقذون غوارديولا لتهميشه محرز الحكومة أمام تحدي البحث عن توافقات ومواجهة غضب النواب! الشرطة تطيح برؤوس "مافيا العقار" بوهران ووزراء وأمنيون في قلب الفضيحة وزير العدل ينهي مهام قاضيين بالحراش وتيارت ووكيل الجمهورية بمحكمة تلمسان إدانة واسعة لطريقة قتل النمر الهارب من حديقة للحيوانات بتقرت " تلاعب" في طريقة تقديم طلب الاعتماد وراء إلغاء ندوة الائتلاف الطلابي توظيف 1.5 بالمائة من ذوي الاحتياجات الخاصة بقطاع العمل تأسيس مجلس شعبي للشباب بالمجلس الولائي لولاية بجاية صالحي وبن حمو وساحلي غير معنيين بالمشاركة في الحوار الوطني بن مسعود يحرص على حل إشكالية غلاء أسعار الفنادق والمنتجعات تفكيك شبكة مختصة في المتاجرة بالمهلوسات بحسين داي 173 طن احتياط الجزائر من الذهب في 2019 البنوك تجمّد عمل لجان دراسة القروض إلى غاية أكتوبر دخول أنبوب نقل الغاز «قصدير- بني صاف» حيز الخدمة في 2020 سعر سلة خامات «أوبك» يتجاوز 59 دولارا اضطراب التزويد بالمياه الشروب يعود لعطب كهربائي جمع 470 طن من النفايات المنزلية في العيد بورقلة العاصميون استهلكوا 1.5 مليون متر مكعب من المياه خلال العيد العدالة تواصل التحقيق في قضايا الفساد وتؤجل ملفات مهمة والي تلمسان الأسبق أمام المحكمة العليا في قضية «الهامل»

دعا إلى عقد ندوة وطنية للتشاور تجمع كل القوى الديموقراطية

الأفافاس لن يدّخر أي جهد لتحقيق مبادرة سياسية تحميها المؤسسة العسكرية


  19 ماي 2019 - 19:43   قرئ 256 مرة   0 تعليق   الوطني
الأفافاس لن يدّخر أي جهد لتحقيق مبادرة سياسية تحميها المؤسسة العسكرية

  دعا حزب جبهة القوى الاشتراكية إلى عقد ندوة وطنية للتشاور والحوار، تجمع كل القوى الحية للتغيير الديمقراطي في آجال معقولة، مؤكدا أنه لن يدّخر أي جهد لتحقيق أي مبادرة سياسية قادرة على الانخراط في عملية ديمقراطية حقيقية تمر بمرحلة انتقالية، تحميها وتضمنها المؤسسة العسكرية

 

جاء في بيان للحزب وقعه الأمين الوطني الأول حكيم بلحسل، أمس، أن هذا اللقاء يعد تمهيدا للانطلاق الفعلي للعقد السياسي التوافقي الذي سيحدد لاحقا إطار المسار الانتقالي في الجزائر. وأردف المصدر أنه «حرصا منه على ضرورة نجاح مبادرة التقارب السياسي ووعيا منه بما لها من أثر على مصير البلد، يقترح الحزب أن ينعقد هذا الاجتماع الأول دون شروط مسبقة»، وأضاف قائلا إن «هذا الاجتماع سيكون بمثابة قاعدة ومنطلق لإبرام اتفاق سياسي حقيقي بالتراضي يحدد معالم عملية الانتقال الديمقراطي في البلاد».

وشدد «الأفافاس» على أنه لن يدخر أي جهد لتحقيق أي مبادرة سياسية قادرة على الانخراط في عملية ديمقراطية حقيقية تمر بمرحلة انتقالية، تحميها وتضمنها المؤسسة العسكرية دون تدخل في خصوصياتها وعمومياتها. واعتبرت جبهة القوى الاشتراكية التي سجلت بكثير من الفخر والرضى الحركية الكبيرة التي تعرفها المعارضة بكل أشكالها أن هذه الديناميكية الجديدة لا يمكن لها إلا أن تكون مفيدة ومنقذة من أجل مرافقة الشعب في ثورته السلمية ضد النظام القائم. وأكد «الأفافاس» في البيان ذاته أن تعدد المبادرات السياسية للخروج من الأزمة، يعكس تماما إرادة هؤلاء الفاعلين السياسيين والاجتماعيين في المساهمة الفعالة والجادة في بناء جمهورية جديدة من شأنها التكفل بتطلعات الشعب الجزائري المشروعة». في هذا الصدد، أكدت التشكيلة السياسية أن «الأفافاس» سيبقى منتبها ومتجاوبا مع تطور مقترحات الخروج من الأزمة التي تقدمها المعارضة، معربا عن استعدادها التام لمناقشتها في إطار ملائم يسمح ببروز مخرج توافقي يتطابق مع الأزمة متعددة الأبعاد التي تهدد مستقبل البلد. وأكد المصدر أن «الحزب مستعد للمساهمة بنشاط في تنفيذ هذا المشروع السياسي الذي يفيد مستقبل الشعب والأمة، وبالتالي يجب أن نساهم على الفور في بناء التحول الديمقراطي هذا، مع مواكبة المطالب المشروعة التي عبّر عنها ملايين الجزائريين»، مشيرا إلى أن «الشعب الجزائري عبر منذ أكثر من ثلاثة أشهر حتى الآن، إلى حد كبير عن توقعاته وطوّر ببراعة رؤاه حول ما يجب أن تكون عليه الجزائر غدًا».

  بوعلام حمدوش