شريط الاخبار
مثول مرتقب لـ عولمي صاحب مجمع سوفاك أمام العدالة اليوم الجزائريون يحافظون على زخم المظاهرات رافعين سقف مطالبهم تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم "سوفاك" و"هيونداي" يعيدان فتح باب الطلبات على نماذجها المركبة محليا مروجا مخدرات يلجآن إلى السرقة لتعويض قيمة مخدرات ضاعت منهما اعتقال علي غديري من منزله مساء اليوم الأمين العام السابق للمنظمة الوطنية للمجاهدين السعيد عبادو في ذمة الله ارتفاع واردات مجموعات «آس كا دي» خلال العام الجاري تمويل إيجاري للشركات لاقتناء معدات توزيع الوقود ومنتجات البترول «لافارج هولسيم» تطلق مسابقة دولية وترصد جوائز مالية بمليوني دولار 130 ألف قنطار من القمح حُصدت بجنوب وغرب البلاد أحمد أويحيى في السجن وعبد الغاني زعلان تحت الرقابة القضائية منظمة المجاهدين تهاجم «الأفلان» وتحمّله مسؤولية أزمة البلاد كنفدرالية النقابات الجزائرية تدعو لاستقالة بن صالح وتعويضه بشخصية ذات قبول شعبي المعهد الوطني للخرائط والكشف عن بعد يتدعم بكاميرا رقمية جد متطورة تربص تكويني لفائدة طلبة ماستر بجامعة البليدة في جامعة ألمانية نقابات الصحة تقدم مقترحاتها للخروج من الأزمة هيئة الوقاية من الفساد ومكافحته تستحدث دليلا عمليا لمكافحة تبييض الأموال قضية بلقبلة تعيد الحديث عن غياب الانضباط في الخضر وزير العدل يطالب رسميا برفع الحصانة عن عمار غول وبوجمعة طلعي لمباشرة التحقيق فرنسا تحشر أنفها في الجزائر وتقترح «الحوار الديمقراطي» لحل الأزمة آلاف العمال يحتشدون أمام المركزية النقابية للإطاحة بسيدي سعيد سوناطراك ستزود إيطاليا بالغاز الطبيعي لـ 8 سنوات القادمة وزارة التعليم العالي تشكل لجنة متابعة نشاطات الخدمات الجامعية إحالة رئيس ديوان وزير العدل على التقاعد وتعيين حامد عبد الوهاب خلفا له شاب يتسبب في وفاة كهل بعد شجاره معه وإسقاطه أرضا عمال البلديات في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيــــــداع 19 متهمـــــا الحبـــــس والإفــــراج عـــن 19 آخريـــن فـــي قضيــة طحكــــوت بن صالح يجري تغييرات واسعة بقطاع العدالة قبل ساعات عن الاستماع لـ 12 مسؤولا «تأميم» شركات رجال الأعمال الموقوفين يتم عبر المزاد العلني دحمون يأمر بوضع مخطط تفتيش بالبلديات الساحلية لمرافقة موسم الاصطياف المعارضة تحشد قواعدها لبحث حلول للأزمة السياسية أويحيى وزعلان أمام قاضي التحقيق بالمحكمة العليا اليوم طحكوت يجرّ الحيتان الكبيرة بالخدمات الجامعية إلى الحراش الطلبة يعودون إلى الشارع ويغيّرون وجهتهم نحو ساحة الشهداء تلاميذ «البيام» يحتفلون قبل ظهور النتائج صور لتدخل مصالح الحماية المدنية لإخماد نيران أتت على مقر مديرية النقل بولاية بجاية ليلة أمس الحكومة تنفي فسخ عقود استفاد منها مجمّع حداد وشركة كونيناف محي الدين طحكوت وشقيقاه ونجله في السجن فوضى الأسعار وغياب سلطة ضبط مستقلة يحرمان سوق التأمينات من مداخيل بـ5 مليار دولار سنويا

في مسيرة سلمية بتيزي وزو

العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد»


  22 ماي 2019 - 19:04   قرئ 158 مرة   0 تعليق   الوطني
العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد»

خرج، أمس، آلاف العمال في مسيرة سلمية حاشدة وسط مدينة تيزي وزو، استجابة لنداء الاتحاد الولائي للمركزية النقابية، وذلك من أجل المطالبة بالرحيل الفوري للنظام وتحرير نقابة «عيسات إيدير» من قبضة الأمين العام الحالي عبد المجيد سيدي السعيد.

 

جدد عمال مختلف القطاعات العمومية الإدارية والمالية المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للعمال الجزائريين، عهدهم مع المسيرات، حيث نزل الآلاف منهم، رغم الصيام والحرارة، إلى الشارع استجابة لنداء الاتحاد الولائي لتيزي وزو، ليؤكدوا تجندهم للمرة الثانية منذ بداية الحراك الشعبي بعد الأولى المنظمة في تاريخ 25 مارس الماضي ويخرجوا في مسيرة حاشدة انطلقت في حدود الساعة الحادية عشرة صباحا من مفترق الطرق المحاذي لملعب أول نوفمبر وجالت مختلف الشوارع الرئيسية لعاصمة جرجرة باتجاه النصب التذكاري للشهداء «الشمعة». العمال كعادتهم وحدوا كلمتهم لتعلو المسيرة شعارات عدة مطالبة بالرحيل الفوري للنظام وجميع رموزه مع إسقاط الأمين العام الحالي عبد المجيد سيدي السعيد من على رأس النقابة، على غرار «النقابة المركزية حرة وديمقراطية»، «من أجل استرجاع نقابة «عيسات إيدير»، «الاتحاد العام للعمال الجزائريين، نقابة وليست باترونا ولا دولة»، «من أجل الرحيل الفوري لسيدي السعيد والنظام» وغيرها من الشعارات الأخرى التي رددها بقوة المتظاهرون والتي أعلنوا من خلالها رفضهم القاطع للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في تاريخ 04 جويلية 2019. في سياق آخر وما عدا الفروع النقابية التابعة للقطاع الاقتصادي العمومي الغائبة عن مسيرة أمس، خاصة التابعة للمنطقة الصناعية عيسات إيدير بوادي عيسي نظرا للخلاف القائم بينهم والأمين العام للاتحاد الولائي، فإن المشاركة القوية للعمال تسبب في شل تام بالعديد من الإدارات العمومية والمالية على غرار الجزائرية للمياه، اتصالات الجزائر، بريد الجزائر، الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الصندوق الوطني لمعادلة الخدمات الاجتماعية وغيرها من الفروع النقابية الأخرى التي لبّت نداء الاتحاد الولائي الذي أصدر بيانا أدرج من خلاله مجموعة من المطالب الداعية إلى احترام الإرادة الشعبية، التنديد بالضغط الممارس من طرف المديرية العامة «الفاقدة للشرعية» على إطارات النقابيين عن طريق تجاوزات ومضايقات لإبعادهم عن الحراك والرغبة في كسر حركة النضال من أجل هيكلة النقابة المركزية وجعلها الحامي الحقيقي للعمال وليس وضعها تحت تصرف النظام كما هو الشأن عليه حاليا.  كما أضاف البيان بأن المسيرة هي فرصة لتجديد الطبقة العمالية والنقابية لرفضهم القاطع لـ»مؤتمر العار»  المبرمج من قبل الأمانة الوطنية يومي 21/ 22 جوان 2019، التي وصفوها بـ»محاولة للالتفاف حول إرادة العمال في مسعى مواصلة الهيمنة على المنظمة وإخراجها عن مبادئها وأهدافها المؤسسة عليها المكرسة في الحماية والدفاع عن حقوق الطبقة العمالية.»

أغيلاس. ب