شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

مدير التنمية والتعاون يشيد بالحراك الشعبي السلمي

الاتحاد الأوربي يموّل جمعيات جزائرية بـ40 مليون أورو سنويا


  26 ماي 2019 - 18:25   قرئ 316 مرة   0 تعليق   الوطني
الاتحاد الأوربي يموّل جمعيات جزائرية بـ40 مليون أورو سنويا

 قال ميكايل كولر مدير التنمية والتعاون في سياسة الجوار الأوروبية إن الاتحاد الأوروبي يتابع الحراك الشعبي في الجزائر ويستمع إلى»المطالب الاجتماعية والمدنية التي يطرحها»، مؤكدا أنه يراقب عن كثب منذ بداية المظاهرات الشعبية ثورة سلمية تثير الإعجاب ولأنها «ثورة حضارية»، مشيرا إلى أن المنح المالية الأوروبية المخصصة للجزائر تبلغ حوالي 40 مليون يورو سنويًا. 

 أكد كولر في ندوة صحفية أن مصالحه تعمل مع العديد من الجمعيات وفعاليات المجتمع المدني من خلال تمويلها، قائلا «وكما هو الحال مع دول جنوب المتوسط الأخرى نعمل في الجزائر مع جمعيات المجتمع المدني. وهذا يشمل المعنى الواسع للمصطلح من النقابات إلى المنظمات الإنسانية»، معتبرا «أن العلاقات مع الجزائر ليست بسيطة أبدًا وذلك - حسبه - يعتمد على النهج الجزائري في شراكته مع الاتحاد الأوروبي»، قائلا «لقد أخبرنا الجزائريون أنهم يريدون إقامة شراكة معنا ولكن ليس بالطريقة الأوروبية»، مضيفا أنه يمكن التبصر في عواقب هذه السياسة حيث «تبلغ المنح المالية الأوروبية المخصصة للجزائر حوالي 40 مليون يورو سنويًا، في حين تبلغ 300 مليون دولار لتونس التي بها ربع سكان الجزائر فقط»، مشيرا إلى أن «القرارات الجزائرية سواء ما يخص القاعدة 51/49 التي تخص الاستثمارات الأجنبية وعدم ربط اقتصادها باقتصاد المنطقة تشكل عقابا للجزائر في حد ذاتها لأن البلدان التي اقتربت من الاتحاد الأوروبي قد شهدت أقوى نمو في السنوات العشرين الماضية»، مشددا بأن الوضع في الجزائر تحت المراقبة داخل الاتحاد الأوروبي الذي يتابع عن كثب منذ بداية المظاهرات الشعبية ثورة سلمية تثير الإعجاب ولأنها «ثورة حضارية فإنني «واثق» من مستقبل الجزائر رغم التوقعات بأن تواجه البلاد الصعوبات الخاصة بالتحولات الديمقراطية في صورة ما حدث بتونس أو بولندا». 

وتأتي تصريحات كولر بعد أيام من إشادة سفير الاتحاد الأوروبي بالجزائر جون اورورك بالمسيرات الشعبية السلمية في الجزائر، معتبرا أن «الصور التي تشكلها هذه المظاهرات المدنية السلمية مذهلة»، مضيفا في تصريح بمناسبة «اليوم العالمي لأوروبا» أن الاتحاد الأوروبي «يراقب المسيرات منذ ثلاثة أشهر تقريبًا» مبديا أمله في أن «تحقق هذه اللحظة الحاسمة في تاريخ الجزائر الرخاء والتنمية، ليس فقط للشعب الجزائري، بل للمنطقة بأكملها»، مثنيا على التعاون الجزائري الأوروبي قائلا إن احترام مبدأ «العيش معًا» هو الشرط المسبق الضروري لأي مشروع اجتماعي وأي رغبة في التغيير السلمي من خلال تبني هذا المبدأ فإن الجزائر ستلتزم بتحول شامل». 

أسامة سبع