شريط الاخبار
المستشار المحقق بالمحكمة العليا يعمّق التحقيقات في قضية حداد إيداع 17 شابا رهن الحبس حملوا رايات أمازيغية خلال المسيرة الـ18 «قرار غلق سوق تيجلابين انفرادي وغير قانوني» حكومة بدوي تلغي قرار «أويحيى» وتجمّد التمويل غير التقليدي ارتفاع عدد الجزائريين المطلوبين لدى «إنتربول» 20 سنة سجنا لقاتل صديقه بسبب خلاف قديم بينهما احتياطيو 2018 يتهمون مديريات التربية بالتستر عن الوظائف المعلن عنها بعد اختتام الجولة الأولى من الجموعة الثالثة جلاب يؤكد أن ملف استيراد السيارات المستعملة قيد الدراسة بالصور: عناصر المنتخب الوطني يعاينون أرضية ميدان ملعب الدفاع الجوي جانب من الندوة الصحفية للناخب الوطني جمال بالماضي مغتربون يهربون أغراضا محظورة من فرنسا عبر ميناء الجزائر تمسك بالوحدة الوطنية وتشبث بمطلب رحيل بقايا رموز النظام السابق ملف «الطريق السيار» سيفتح من جديد وسيجر عدة شخصيات إلى المحاكم مواطنون ينددون بتفتيش حقائبهم وتجريدهم من الرايات الأمازيغية سيدي سعيد ينسحب بعد 23 سنة على رأس المركزية النقابية لا حديث سوى عن التاج القاري بين اللاعبين والي بومرادس ينفي غلق سوق تيجلابين للسيارات ويؤكد استمرار نشاطه 4 سنوات حبسا لشاب اعتدى على كهل بشفرة حلاقة دفاعا عن نفسه كان مصر ينطلق غدا وسط تفاؤل بنجاح الدورة قايد صالح: "لا مكان لأزمة اقتصادية إذا ما تحررت الجزائر من العصابة" حبس 7 رجال أعمال وسجن 30 إطارا منذ بداية التحقيقات في ملفات فساد فساد معمم ينخر قطاع التعليم العالي بدوي يأمر بترحيل قاطني البنايات الهشة والقصديرية في العاصمة برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا

تزامنا مع الذكرى الـ 55 لسقوطه في ميدان الشرف

عائلة «هنري مايو» تطالب السلطات الجزائرية بمنحه صفة «شهيد»


  11 جوان 2019 - 11:42   قرئ 117 مرة   0 تعليق   الوطني
عائلة «هنري مايو» تطالب السلطات الجزائرية بمنحه صفة «شهيد»

خرجت عائلة هنري مايو –أحد الفرنسيين الذين ساندوا ودعموا القضية الجزائرية خلال الثورة التحريرية-عن صمتها، وذلك عبر بيان أصدرته، أول أمس، نددت فيه بالوصم ونكران جميل هذا الرجل الذي قتلته القوات الفرنسية خلال حرب التحرير ودفع الثمن بدمه نظير نصرته لكفاح الجزائريين والجزائريات على سيادة وطنهم، كما طالبت السلطات الجزائرية بالاعتراف بنضاله واعتباره «شهيدا» كغيره من الأجانب الذين ضحوا بأرواحهم من أجل استعادة الجزائر حريتها.

قالت عائلة «هنري مايو» في بيانها أن أفراد عائلة هذا المناضل الكبير الذي سقط في ميدان الشرف يوم 5 جوان 1956 والسلاح في يديه، قرروا كسر جدار الصمت الذي فرض عليهم منذ 55 عاما لكون الأخ والعم بقي ضحية وصم وتهميش من قبل السلطات الرسمية في الجزائر رغم مساهمته إلى جانب الشعب الجزائري في مقاومة الاستعمار من أجل بزوغ شمس الحرية، وجاء في البيان ذاته «هنري مايو يظل ضحية وصم وتجاهل غير مبررين، بل أنّ قبره لم ينقل إلى المربع الخاص بالشهداء، شأنه شأن صديقه وابن حيه فيرنان إيفتون –الذي أعدم بسجن «سركاجي» يوم 11 فيفري 1957-» ورغم أن مئات الجزائريين يزوران قبريهما للترحم عليهما، يظل الشهيدان -تواصل عائلة مايو في بيانها- غير معنيين بالاعتراف الرسمي للسلطات الجزائرية.

وأكدت عائلة «مايو» أنها «استقرت بالجزائر منذ ستة أجيال متعاقبة ولم تغادرها رغم كل المحن والأزمات التي عرفها هذا البلد، في وقت منح هنري أغلى ما يملك من أجل وطنه، ثم أن عائلته اختارت بعد الاستقلال الجنسية الجزائرية بدل الفرنسية.»، لتذكر الرأي العام بالرسالة التي وجهها ابنها «هنري» للصحافة الفرنسية بعد قراره الالتحاق بصفوف الثوار وفراره من القوات الفرنسية بشاحنة من السلاح والذخيرة، حيث قال فيها «اعتبر الجزائر كبلدي وعليّ أن ألتزم بواجباتي اتجاهها كتلك التي يلتزم بها أبناؤها.»

واختتمت عائلة الراحل بيانها بأمنيتها في رؤية ثانوية، جامعة، أو حي بالجزائر يحمل اسم «هنري مايو» أو تخصيص مكان يستذكره «حتى لا تذهب تضحياته من أجل جزائر حرة تسودها المساواة والعدالة في أدراج الرياح.» مطالبة إنصاف صديق الجزائر وهو ما من شأنه إنقاذه من النسيان وينهي 55 سنة من الإجحاف في حقه وتجاهل تضحياته.

ز.أيت سعيد