شريط الاخبار
سيدة تستعين بجواز سفر قريبتها للفرار إلى الخارج هروبا من العدالة 25 بالمائة تخفيضات في تغيير زيوت المركبات عند «إيفال» «أليانس» تطلق أول مصنع «بيتزا» بمواصفات عالمية محطة جديدة لضغط الغاز وإعادة ضخه بحاسي مسعود ملف تطوير الصادرات عبر السفن الوطنية على طاولة وزارة الفلاحة ارتفاع جنوني في أسعار الأدوات المدرسية الجوية الجزائرية تستثمر في أكثر البنى التحتية لتكنولوجيا المعلومات تقدما نقائص بالجملة تطبع اليوم الأول من الدخول المدرسي سوناطراك تعتزم إعادة تأهيل حقول النفط لمنافسة المنتجين العالميين منظمة محامي الجزائر تقدم اقتراحات حول تعديل قانون الإجراءات الجزائية الداخلية تطلق استبيانا إلكترونيا لكشف النقائص عبر الابتدائيات أربعة موقوفين بسبب رفع الراية الأمازيغية أمام المحكمة اليوم «سيناتورات» مطلوبون لدى العدالة يتنازلون طوعيا عن الحصانة إنزال حكومي بالولايات في أول يوم من الدخول الاجتماعي ! نهاية عهد التشبث بالحصانة البرلمانية» الازدحام المروري يعود.. والعاصمة تختنق ڤايد صالح يتمسك بآجال تنظيم الرئاسيات وينتقد دعاة إقحام الجيش في الحوار نحو استقالة الأمين العام لـ «الأفلان» بعد طلب رفع الحصانة عنه «إيغل أزور» تعلن تعليق بيع التذاكر بداية من 10 سبتمبر هيئة الوساطة تتخلى عن تنظيم الندوة الوطنية وتحديد تاريخ الرئاسيات بلماضي يقرر نقل لقاء بنين إلى 5 جويلية «أو تي أر أش بي» لحداد يتجه نحو خسارة صفقاته العمومية تشغيل 53 محطة الجيل الرابع لخدمة الهاتف والأنترنت ببجاية «أبوس» تحذّر من ورق طبخ خطير متداول في السوق صدمة جديدة في السوق النفطية تهوي بأسعار النفط إلى 57 دولارا الناطق باسم الحكومة يتعهد بتعاطي السلطات بإيجابية مع مخرجات الحوار لجنة الوساطة تحضر وثيقة الحوار التي تسلّمها للرئاسة الأسبوع المقبل الطلبة يعلنون بداية السنة الجامعية الجديدة من الشارع شنين يشدد على إجراء الرئاسيات قبل نهاية العام الجاري صب أجور ثلاثة أشهر بأثر رجعي لعمال مؤسسات «كونيناف» العدالة تطلب رفع الحصانة البرلمانية عن الأمين العام للأفلان محمد جميعي «أنا في خدمة الجزائر ولا يربطني عقدا بالأشخاص» وزارة التضامن تطلق مسابقة لتوظيف 2022 أستاذ الأحزاب السياسية ترحّب بمقترح استدعاء الهيئة الناخبة ڤايد صالح يحذّر من التدخل الأجنبي ويرفض استيراد «الحلول» 06 نقابات تقاطع لقاء بلعابد استجابة لمطالب الشعب جلاب يؤكد تواصل عملية الإفراج عن العتاد العالق بالموانئ قانون المالية لسنة 2020 على طاولة الحكومة الأسبوع المقبل الحكومة تفرج عن رخص استيراد خاصة بالأجهزة الكهرومنزلية الغموض يكتنف سوق السيارات في الجزائر

في حين يشهد مبنى 11 ديسمبر إيداع مسؤولين سامين الحبس المؤقت

تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم


  14 جوان 2019 - 15:54   قرئ 581 مرة   0 تعليق   الوطني
تنصيب الرئيس الأول والنائب العام لدى المحكمة العليا اليوم

يشرف وزير العدل حافظ الأختام سليمان براهيمي، اليوم، على تنصيب عبد الرشيد طبي رئيسا أول للمحكمة العليا، وعبد الرحيم مجيد نائبا عاما لدى المحكمة العليا، بعد تعيينهما من طرف رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، تزامنا مع "المحاكمات التاريخية" لمسؤولين كبار في الدولة وإيداع رئيسي حكومتين سابقين ووزير الحبس المؤقت في قضايا فساد.

تنتظر المسؤولين الجدد على رأس المحكمة العليا قضايا "ثقيلة" لمسؤولين سامين مستفيدين من "الامتياز في التقاضي»، بعد اتهامهم في قضايا فساد، حيث سيشرف وزير العدل اليوم على تنصيب عبد الرشيد طبي رئيسا أول للمحكمة العليا، وعبد الرحيم مجيد نائبا عاما لدى المحكمة العليا، في الوقت الذي تتجه كل الأنظار نحو شارع مبنى 11 ديسمبر 1960 الذي يستضيف كبار المسؤولين بعدما تمت إحالة 3 منهم نحو سجن الحراش بينما وضع آخر تحت الرقابة القضائية، في حين ينتظر أن يمثل كل من عمار تو، بوجمعة طلعي، كريم جودي، عمار غول، عبد القادر بوعزقي، عبد السلام بوشوارب، عبد القادر زوخ، والوالي الحالي لولاية البيض محمد جمال خنفر أمام القاضي المحقق تباعا خلال الأيام المقبلة، بعد الاستماع إليهم من قبل النائب العام لمحكمة سيدي امحمد، ثم إحالة ملفاتهم على المحكمة العليا من قبل النائب العام لمجلس قضاء الجزائر بلقاسم زغماتي، بتهم تتعلق بإبرام صفقات وعقود مخالفة للتنظيم والتشريع المعمول به ومرتبطة بالتحقيق المفتوح حول رجل الأعمال علي حداد الموجود رهن الحبس المؤقت منذ نهاية مارس، وتتم متابعته في العديد من القضايا المتعلقة بالعقود العمومية والأراضي.

ويواجه الوزير الأول الأسبق عبد المالك سلال، المودع رهن الحبس المؤقت رفقة وزير التجارة الأسبق عمار بن يونس، تهما ثقيلة متعلقة بقضايا فساد حدثت في فترة توليه مناصب عديدة في الدولة، على غرار الكسب غير مشروع، استغلال الوظيفة، بالإضافة إلى سوء استعمال السلطة ومنح امتيازات غير مشروعة في ملفي رجلي الأعمال كونيناف وحداد، وتعارض المصالح، في حين قال بيان للنائب العام بالمحكمة العليا في القضايا المتعلقة بأويحيى وزعلان إنهما متابعان بجنح منح امتيازات غير مبررة في مجال الصفقات العمومية والعقود وتبديد أموال عمومية وإساءة استغلال الوظيفة وتعارض المصالح، وأشار البيان إلى أن المستشار المحقق أمر بإيداع المتهم الأول أويحيى، بينما وضع زعلان تحت الرقابة القضائية المتمثلة في سحب جوازي السفر العادي والدبلوماسي والإمضاء مرة كل شهر، موضحا أن النيابة ستستأنف هذا الأمر أمام غرفة الاتهام في الآجال القانونية.

أسامة سبع