شريط الاخبار
زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين» رزيق يحذّر التجار الممنوعين من النشاط بسبب الحجر الصحي تسريح مرضى «كورونا» بعد اليوم العاشر من العلاج بـ «كلوروكين» تيزي وزو لم تسجّل أي حالة مؤكدة لفيروس كورونا منذ عدة أيام تعميم ارتداء الكمامات سيخفّض عدد الإصابات بكورونا أولياء التلاميذ والنقابات يجتمعون الأسبوع المقبل لدراسة إجراء امتحان «البيام» وضع 5319 شخص محل إجراء قضائي بسبب مخالفة الحجر خلال العيد وزارة الداخلية تشدّد على الالتزام بتدابير الوقاية لتجنّب انتشار كورونا أدبـــــــاء جزائريـــــون يكتبــــون عــــن العيــــد فــــي عــــز كورونــــــا ارتفاع قياسي في انتاج البطاطس الموسمية بمستغانم شيتور يدعو الأسرة الجامعية إلى المساهمة في إنتاج الكمامات والتقيد بارتدائها «عدل» تعلن عن تمديد آجال تسديد فاتورة الإيجار والأعباء لمدة شهر آخر الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يطالبون بإدماجهم واحتساب الخبرة المهنية غرامة بمليون سنتيم ضد المخالفين لقرار وضع الكمامات الواقية وزارة الصحة تستعرض برنامجها لما بعد كورونا أصحاب المؤسسات والتجار ينتظرون قرار إعادة بعث الحركة الاقتصادية الحكومة تتجه لرفع إجراءات الحجر الصحي نهاية الشهر الجاري إطلاق عملية بيع سكنات على التصاميم بصيغة الترقوي الحرّ بسيدي عبد الله التزام ٱزيد من 40 ٱلف تاجر بالمداومة خلال أول أيام العيد الجزائريون يحيون عيدا استثنائيا عبر المواقع بعيدا عن الزيارات واللّمات العائلية استغلال نصف طاقة استيعاب الفنادق..منع السهرات وفرق طبية للتكفــــل بالسياح التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق

اجتماعات مكثفة للجان التحضيرية لاختيار المكان وتحديد التاريخ

الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس


  17 جوان 2019 - 20:06   قرئ 535 مرة   0 تعليق   الوطني
الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار  الأرسيدي والأفافاس

كثف  ائتلاف قوى التغيير نصرة لخيار الشعب˜ اجتماعاته التحضيرية لوضع النقاط على الحروف لعقد الندوة الوطنية الجامعة التي حدد تاريخها مبدئيا يوم 29 جوان، حيث قالالقيادي في حزب العدالة والتنمية لخضر بن خلاف إن اجتماع اليوم سيضم بعض المنظّمين لاقتراح أماكن عقد الندوة ومعاينتها ثم اقتراحها على اللجنة الوطنية المكلفة بتحضير الندوة، مؤكدا في سياق متصل أن الابراهيمي وبن بيتور سيشاركان في الندوة في انتظار رد  الأفافاس˜ و˜الارسيدي˜.

 

تعمل العديد من اللجان التحضيرية على تنظيم ما يوصف بأكبر  ملتقى للمعارضة˜ المنضوية تحت لواء  ائتلاف قوى التغيير نصرة لخيار الشعب˜ لبحث مخرج للأزمة السياسية التي تعرفها البلاد، حيث أكدالقيادي في حزب العدالة والتنمية لخضر بن خلاف في اتصال بالمحور اليومي أنه اجتماع اليوم سيضم بعض المنظمين لاقتراح أماكن عقد الندوة ومعاينتها ثم اقتراحها على اللجنة الوطنية المكلفة بتحضير الندوة،بعد استحداث ثلاث لجان، وهي لجنة التنظيم، لجنة الرؤى السياسية ولجنة الاتصال التقني. وتهدف هذه اللجان إلى تحديد تاريخ ومكان انعقاد الندوة، وكذا قائمة الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية المعنية بها،مؤكدا في سياق متصل أن الابراهيمي وبن بيتور سيشاركان في الندوة، في انتظار رد  الأفافاس˜ و˜الأرسيدي˜، قائلا إنه تم ارسال طلبات للمشاركة في اللجان التحضيرية وكذا الندوة الوطنية.

وينتظر أن تناقش  فعاليات التغيير لنصرة خيار الشعب˜ التي تضم أحزابا وشخصيات معارضة حلولا للأزمة السياسية التي تمر بها البلاد، والخروج بتوافق وطني حول خارطة طريق للحل. وتبحث أحزاب المعارضة عن حشد مزيد من التأييد من طرف الأحزاب والشخصيات الوطنية، ووزراء ورؤساء أحزاب سابقين، على غرار رئيس الحكومة الأسبق أحمد بن بيتور، وزير الخارجية الأسبق أحمد طالب الإبراهيمي، الجنرال رشيد بن يلس، علي بن محمد، والمجاهد لخضر بورقعة، إلى جانب أيقونة الثورة الجزائرية جميلة بوحيرد، لحضور هذه الندوة والإدلاء بآرائهم باعتبارهم شخصيات وطنية ذات وزن، حيث أكد رئيس مجلس شورى جبهة العدالة والتنمية  لخضر بن خلاف˜ أن الدعوات ستوجه للأحزاب التي تلقى قبولا شعبيا إضافة إلى ممثلين للحراك الشعبي والجمعيات والنقابات والصحافيين،وتستثني الندوة أحزاب المولاة التي كانت سببا في الأزمة التي مرت بها البلاد على مدار 20 سنة من حكم بوتفليقة وتستمر تأثيراتها إلى غاية يومنا، حيث شدد بن خلاف على وجود اتفاق على عدم توجيه الدعوة لممثلي أحزاب السلطة لأنهم متورطون في الأزمة ومسؤولون عن الوضع الذي آلت إليه البلاد. وأفاد بن خلاف بأنه سيتم تشكيل لجان مهمتها التنظيم والاتصال وتحضير وثائق الندوة من ممثلي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني.

تجدر الإشارة إلى أن المعارضة تأمل أن تخرج الندوة باختيار شخصية توافقية لقيادة المرحلة الانتقالية قصيرة المدة، وتنتهي بانتخابات رئاسية. كما أن الندوة تقصي نهائيا دعاة المجلس التأسيسي، حيث سبق للقيادي في جبهة العدالة والتنمية، لخضر بن خلاف، أن صرح بأن دعاة المجلس التأسيسي ليسوا معنيين بالندوة.

أسامة سبع