شريط الاخبار
اتصالات الجزائر تطلق عروضا جديدة للجيل الرابع شراكة جزائرية - قطرية لإنجاز مشاريع سياحية تقارير روسية ترشّح الجزائر لاقتناء القاذفة المقاتلة « 32-Su» الأمن الوطني يتعزز بـ1161 شرطي الشروع في هدم البنايات الفوضوية وغير المطابقة الأسبوع المقبل بوزيد يُلزم رؤساء الجامعات باعتماد الإنجليزية في الوثائق الإدارية آخر أنصار الخضر يغادر القاهرة عبر جسر جوي دام 72 ساعة ڤايد صالح يؤكد أن ما حققه الشعب رد قوي وصريح على العصابة وأذنابها عرقاب ينفي مراجعة تسعيرة الكهرباء حرس السواحل يحجزون أربعة قناطير من الكيف قبالة السواحل الغربية حرمان زطشي من «وسام» الاستحقاق يثير التساؤلات الحبس المؤقت لعمار غول والإفراج لوالي البيض الحالي «حبس طحكوت لن يؤثر على نقل الطلبة وسنتخذ إجراءات» تونس تستهدف استقطاب 3.8 ملايين سائح جزائري في 2019 تأخر إنجاز المرافق العمومية بالمدن الجديدة والأقطاب الحضرية عرقاب ينفي تأثر نشاط «سوناطراك» بحجز إيران لناقلة نفط جزائرية إجراء المقابلات يوم 4 أوت واختتام التسجيلات في 12 سبتمبر البديل الديمقراطي يتمسك بالمرحلة الانتقالية ويدعو لاجتماع يوم 31 أوت مئات المناصرين الجزائريين عاشوا الأمرّين في مطار القاهرة «حمس» تدعو للتمسك بوثيقة منتدى الحوار وتدعو السلطة للتعاطي الإيجابي معها خرجات ميدانية لمعاينة فنادق الحجاج وكشف التلاعبات ارتفاع أسعار السيارات المركّبة محليا في السوق ! بن صالح يتجه لإصدار قرار الإفراج عن الموقوفين واتخاذ إجراءات تهدئة بونجاح أفضل من ميسي ورونالدو في سنة 2019 ! حفيظ دراجي إرهابي ومحرز خارج عن القانون! السلطات الإيرانية تُفرج عن ناقلة النفط الجزائرية تحديد 127 نقطة لبيع الأضاحي منها 13 للموّالين الجزائر الرابعة عربيا والـ 33 عالميا في أولمبياد الرياضيات تجنيد 11 ألف طبيب بيطري لضمان سلامة الأضاحي 54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين

الأفلان عاش مخاضا عسيرا وتخبّطا لاختيار مرشحه

توافق على مرشح المعارضة لرئاسة البرلمان في سابقة تاريخية


  10 جويلية 2019 - 20:22   قرئ 160 مرة   0 تعليق   الوطني
توافق على مرشح المعارضة لرئاسة البرلمان في سابقة  تاريخية

عاش مبنى المجلس الشعبي الوطني، أمس، منذ الساعات الأولى، حركة «كولسة» كبيرة من مختلف الكتل السياسية تحسبا لانتخاب رئيس جديد لمبنى زيغوت يوسف، الذي عرف العديد من الفضائح خلال العهدة البرلمانية الحالية، حيث استثمرت أحزاب المعارضة في عدم توفر النصاب لجلسة المصادقة على تقرير اللجنة المختصة لإثبات حالة شغور منصب رئيس المجلس، لعقد اجتماعات ماراطونية لإقناع مختلف الكتل البرلمانية بدعم مرشح الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء سليمان شنين للجلوس على الكرسي الذي تداول عليه نواب الموالاة منذ نشأته.

أعلنت، مساء السبت، في الوقت الذي كان فيه مخاض حزب جبهة التحرير الوطني عسيرا، بين حرب كلامية وتناقض في مواقف برلمانييها وأمينها العام محمد جميعي، حول التوافق على شخصية لتزكيتها للحفاظ على كرسي الرئاسة بين رافض لخسارة هذا المنصب ومطالب باستعاد «شرعية» الرئيس المخلوع السعيد بوحجة كأخف الأضرار، ليستسلموا أخيرا، قبل دقائق من الدخول لقاعة الجلسات للمصادقة على إثبات حالة الشغور، للأمر الواقع معلنين دعمهم، وأعلنت كتل حلفاء الأمس من أحزاب التحالف الرئاسي من التجمع الوطني الديمقراطي وتجمع أمل الجزائر والحركة الشعبية الجزائرية مساندة مرشح المعارضة سليمان شنين رفقة كل من كتل جبهة المستقبل وجزء من الأحرار، حيث أكد النائب عن حزب جبهة المستقبل الحاج بلغوتي أنه تم «التوافق»، في اجتماع ضم هذه الكتل، حول اختيار شنين لرئاسة المجلس باعتباره شخصية معتدلة ومن حزب معتدل لقيادة المرحلة القادمة، في حين أكد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب التجمع الوطني الديمقراطي فؤاد بن مرابط أن حزبه قرر «التنازل» عن تقديم مرشحه لمنصب رئيس المجلس، معلنا دعمه للنائب سليمان شنين، مشيرا أن هذا الموقف الذي اتخذته المجموعة البرلمانية للحزب يهدف إلى «إرساء قواعد الحوار وتقريب وجهات النظر بين كافة الفاعلين السياسيين من أجل الخروج من الأزمة والذهاب إلى انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة في أقرب الآجال في ظل احترام مبادئ الدستور»، داعيا للخروج من «دائرة التسيير الأحادي إلى التسيير التوافقي والجماعي الحقيقي».

وفي سياق متصل، أوضح رئيس الكتلة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية الشيخ بربارة أنه تم الاتفاق مع عدد من الكتل البرلمانية لأحزاب التجمع الوطني الديمقراطي و»تاج» والمستقبل أن يكون رئيس المجلس المقبل «غير متورط في قضايا فساد ولم يتقلد من قبل مناصب مسؤولية» هي صفات تتوفر في المترشح سليمان شنين، في حين رحب النائب عن الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء لخضر بن خلاف بنتائج هذا الاجتماع واختيار «رئيس المجلس من المعارضة ومن التيار الإسلامي الوطني» والتي تعد «سابقة في تاريخ البرلمان الجزائري». وفي المقابل، قررت الكتلة البرلمانية لحزب حركة مجتمع السلم مقاطعة الجلسة معتبرة على لسان رئيس كتلتها أحمد صادوق أنها غير معنية بهذا الأمر.

 أسامة سبع