شريط الاخبار
التحقيقات الوبائية تؤكد أن معظم حالات كورونا سجلت بالتجمعات العائلية اجلاء قرابة 10 آلاف جزائري من الخارج منذ بداية الأزمة الوبائية عـودة قوارب «الحراقة» للتدفق نحو أوروبا من سواحل الوطن الحكومة تفرض ارتداء الكمامة على المواطنين بداية من يوم العيد اللجنة العلمية تقترح تسقيف سعر الكمامة في حدود 40 دج الجوية الفرنسية تتراجع وتؤكد عدم استئناف رحلاتها للجزائر بن بوزيد يؤكد أن الكمامات باتت ضرورية علميا مدراء الثانويات يتهمون الوزارة ومديريات التربية بتوجيه تعليمات «غير قانونية» التجار المرخص لهم بمزاولة النشاط سيضمنون المناوبة خلال العيد إعادة برمجة «الداربي» يوم 5 جوان بالملعب الأولمبي فرض الحجر الجزئي يومي العيد ابتداء من الواحدة زوالا إلى السابعة صباحا بلحيمر يثمّن تحقيق الطلبة قفزة نوعية في بناء الاقتصاد الوطني حصص مفتوحة للوكلاء لاستيراد السيارات الجديدة لتمويل السوق الحكومة تكيّف مخطط «ما بعد الحجر» استعدادا لعودة الحياة الطبيعية نقابة ممارسي الصحة تطالب بتوسيع المنحة والعطل الاستثنائية توسيع تدابير منع انتشار عدوى كورونا خلال عيد الفطر قرابة 15 ألف وحدة سكنية جاهزة ستوزّع بعد رفع الحجر الصحي مصالح الأمن تسجّل أدنى مستويات الجريمة خلال رمضان جراد يشدد على مواكبة المدرسة والجامعة للتكنولوجيات الحديثة وزارة التربية تأمر المدراء بالشروع في إنجاز أعمال نهاية السنة تغييرات في «أل أم دي».. تخصصات جديدة وفتح القطب الجامعي سيدي عبد الله محرز وبن طالب يعودان إلى التدريبات مواطنون متذمرون من تذبذب أسعار الخضر بسوق بئر خادم قائمة المهن الشاقة قيد الدراسة ولا عودة لنظام التقاعد النسبي تعقيم المساجد لا يعني إعادة فتحها بعد عيد الفطر طباعة الأموال ضاعفت الدين العمومي بـ43,47 بالمائة ليبلغ500 ألف مليار 7 آلاف مليار سنتيم لمواجهة كورونا منها 2000 مليار للمتضررين من الوباء الداخلية تشرع في تحضير الدخول المدرسي وتعيد فتح ملف السكن خلية أزمة تدرس كيفيات إعادة الجزائريين العالقين في الخارج بسبب «كورونا» شيتور يثني على تجنّد الطلبة خلال الأزمة الصحية وزارة الصحة تؤكد شفافية معطيات المنصة الرقمية لإحصاء كورونا «أسنتيو» تراسل تبون لإلغاء «البيام» واحتساب معدل الفصلين «تدفق» على المحلات التجارية في الأسبوع الأخير من رمضان الفاف تؤكد أن لجنة مستقلة ستحقق في فضيحة التسجيل الصوتي تمديد التدابير الجبائية الموجّهة للمؤسسات المتضررة 19 وفاة في صفوف الطواقم الطبية وشبه الطبية بسبب كورونا نقابة القضاة تدعو لعدم استئناف الجلسات والالتزام بوقف العمل القضائي عودة ارتفاع أسعار الخضر واللحوم في الأسبوع الأخير من رمضان إعداد بروتوكول صحي للفنادق ووكالات الأسفار لـ»ما بعد كورونا» وزير الصحة ينهي مهام مدير مستشفى رأس الوادي ببرج بوعريريج

الأفلان عاش مخاضا عسيرا وتخبّطا لاختيار مرشحه

توافق على مرشح المعارضة لرئاسة البرلمان في سابقة تاريخية


  10 جويلية 2019 - 20:22   قرئ 330 مرة   0 تعليق   الوطني
توافق على مرشح المعارضة لرئاسة البرلمان في سابقة  تاريخية

عاش مبنى المجلس الشعبي الوطني، أمس، منذ الساعات الأولى، حركة «كولسة» كبيرة من مختلف الكتل السياسية تحسبا لانتخاب رئيس جديد لمبنى زيغوت يوسف، الذي عرف العديد من الفضائح خلال العهدة البرلمانية الحالية، حيث استثمرت أحزاب المعارضة في عدم توفر النصاب لجلسة المصادقة على تقرير اللجنة المختصة لإثبات حالة شغور منصب رئيس المجلس، لعقد اجتماعات ماراطونية لإقناع مختلف الكتل البرلمانية بدعم مرشح الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء سليمان شنين للجلوس على الكرسي الذي تداول عليه نواب الموالاة منذ نشأته.

أعلنت، مساء السبت، في الوقت الذي كان فيه مخاض حزب جبهة التحرير الوطني عسيرا، بين حرب كلامية وتناقض في مواقف برلمانييها وأمينها العام محمد جميعي، حول التوافق على شخصية لتزكيتها للحفاظ على كرسي الرئاسة بين رافض لخسارة هذا المنصب ومطالب باستعاد «شرعية» الرئيس المخلوع السعيد بوحجة كأخف الأضرار، ليستسلموا أخيرا، قبل دقائق من الدخول لقاعة الجلسات للمصادقة على إثبات حالة الشغور، للأمر الواقع معلنين دعمهم، وأعلنت كتل حلفاء الأمس من أحزاب التحالف الرئاسي من التجمع الوطني الديمقراطي وتجمع أمل الجزائر والحركة الشعبية الجزائرية مساندة مرشح المعارضة سليمان شنين رفقة كل من كتل جبهة المستقبل وجزء من الأحرار، حيث أكد النائب عن حزب جبهة المستقبل الحاج بلغوتي أنه تم «التوافق»، في اجتماع ضم هذه الكتل، حول اختيار شنين لرئاسة المجلس باعتباره شخصية معتدلة ومن حزب معتدل لقيادة المرحلة القادمة، في حين أكد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب التجمع الوطني الديمقراطي فؤاد بن مرابط أن حزبه قرر «التنازل» عن تقديم مرشحه لمنصب رئيس المجلس، معلنا دعمه للنائب سليمان شنين، مشيرا أن هذا الموقف الذي اتخذته المجموعة البرلمانية للحزب يهدف إلى «إرساء قواعد الحوار وتقريب وجهات النظر بين كافة الفاعلين السياسيين من أجل الخروج من الأزمة والذهاب إلى انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة في أقرب الآجال في ظل احترام مبادئ الدستور»، داعيا للخروج من «دائرة التسيير الأحادي إلى التسيير التوافقي والجماعي الحقيقي».

وفي سياق متصل، أوضح رئيس الكتلة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية الشيخ بربارة أنه تم الاتفاق مع عدد من الكتل البرلمانية لأحزاب التجمع الوطني الديمقراطي و»تاج» والمستقبل أن يكون رئيس المجلس المقبل «غير متورط في قضايا فساد ولم يتقلد من قبل مناصب مسؤولية» هي صفات تتوفر في المترشح سليمان شنين، في حين رحب النائب عن الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء لخضر بن خلاف بنتائج هذا الاجتماع واختيار «رئيس المجلس من المعارضة ومن التيار الإسلامي الوطني» والتي تعد «سابقة في تاريخ البرلمان الجزائري». وفي المقابل، قررت الكتلة البرلمانية لحزب حركة مجتمع السلم مقاطعة الجلسة معتبرة على لسان رئيس كتلتها أحمد صادوق أنها غير معنية بهذا الأمر.

 أسامة سبع